اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 ساعة موت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دلع المنتدى




مُساهمةموضوع: ساعة موت    5/8/2011, 22:08

ساعة موت















في حديقة الزهور الرائعة وبين مروجها الخضراء الناصعة وقفة في وسط تلك الحديقة وردة جميلة تود أن تفر مسرعة نحو السعادة التي لم تراها منذ سنين ترى من في سنها من زهور وهي في قمة السعادة لها الأحباب أب يضمهم وأم تحضنهم ولكن هي تلك الوردة شئت الأقدار أن تمنعها من كل ذلك حتى صديقاتها لم يتواجدَ معها قد رحلُ..


حبيبتي يا زهرة بين
الضلوع شامختا تروي
لنا خاطرة قصه وهي
مكسورة القلب حزينة
تريد حنان أب وصدر أم

حبيبتي تلك الزهرة لم
آري جمالا مثل جمال روحك
التي دائما ما أفكر فيها ولكن
هي لم تبادلني ذلك الشعور
الرائع ..

رغم قسوة الزمن الحائر بين تلك الزهور السعيدة وبسرعة البرق تغير حال تلك الفتاة الزهرة حيث شاهدة ذلك الفارس الذي حماها من كل الشرور وجعلها أن تكون اسعد انسيه في هذه الدنيا الحزينة المليئة بل أحزان والثقيلة من الهموم حيث وعدها ذلك الرجل أن يكون معها ويعوضها عن ذلك الزمن المتعب الحزين ..

تعالي حبيبتي كي أضمك
بين شجون قلبي السعيد
بلقائك دعيني أتمعن بجمال
روحك الخلاب لا يهمني ذلك
الجسم مثل ما يهمني روحك
حبيبتي ..

تعالي وتعطري لي بماء
عطرك الذي مذ شممته
جعلتني في عالمك الرائع
الجميل ..

حبيبتي الزهرة لما أنتِ
حزينة وكئيبة وجعلتِ
من حزنك شيء لا يفارق
حياتك ..

أخيرا نطقت تلك الفتاة الرائعة بل سيدة بكل المعاني وهي تجهش للبكاء يسمه جميع اليرقات التي بسنها حبيبي كم أنا سعيدة بلقائك ولكن اعذرني لحزني هذا قد فقدت اعز الناس لدي لم أحس بحنانهم مدة طويلة كما أحسته باقي الزهور لم أنام بحضن أبى ولم أحس بدفيء صدر أمي كل هذه الأشياء قد رحلت وبدون عوده ..

اخذ يديها الناعمتين
ومسكهم بقوة وضمها
بين حناياه كانت باردة بعض
الشيء يدي تلك الزهرة الحزينة
ووقفُ على تلك الصخور الباكية
وهم يبكون حزنا على فراق تلك
الأرواح وهم يقرئُ الفاتحة
على أرواح تلك العائلة التي
فقدتهم حبيبتي ..

لم تعد ثواني حتى
رائية حبيبتي
تجلس على قبريهما
وتبكي حتى أغمى عليها
تلك الحزينة وأنا ماسكا
يديها وظهرها كي لا تحس
أنى فارقتها ولكن ..

في ساعة الموت الحزينة لم أحس بأن حبيبتي تتحرك وكانت يابسة كالصخرة والهواء يحرك معطفها وشعرها الناعم الذي وضعت يدي عليه كي تحس بوجودي اكثر ويديها ما زالتا بين يدي تضمهم بقوة أحسست بعدها أنها فارقت الحياة كما وعدتني مسبقا بان موتها قريب وهو حق وفعلا ماتت تلك الزهرة وهي على قبر ابتيها وحضن حبيبها وأنا الذي صرت وحيدا بعدها مع ذلك سلمة أمري للخالق الجبار فهو كفيل بأمري ..

سامحيني حبيبتي الزهرة
لم اجعل أيامكِ سعيدة
كما تمنيتِ وكما رغبتي
وعيناي ما زالتا تجهشان
بالبكاء ..

سأرسم لكِ أحلى صورة
في قلبي لأنكِ وثقتي بي
لا اعرف ما أقول يا زهرتي
كل الكلام انتهى بعد انتهائكِ
ولم آري غير الذكريات التي
سأعيدها كل ثانية كي أتذكرك

حبيبتي الوردة كلمة أخيره
وأنا أقولها لكِ وبيدي إكليل
من الورود التي ذبلت
وهي ترى حبا قد انهار
بهذه السرعة سأضع
تلك الورود على صدر قبرك
وأنا ما زلت احبك حبيبتي
نعم احبك يا اجمل زهرة
بحياتي احبك






بقلمـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد الرواضيه




مُساهمةموضوع: رد: ساعة موت    8/8/2011, 18:57

تسلم الايادي

يعطيك الف عافيه

تقديري واحترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ساعة موت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: ترفيه :: تسالي و فرفشة :: دردشة اربد-
انتقل الى: