اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دلع المنتدى




مُساهمةموضوع: بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ   6/7/2011, 23:07

بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ
أحياناً نستر أحزاننا كما نستر عوراتنا.. فبعض الأحزان عورة

(0)
لماذا دائماً قلوبنا
هي أرخَص ما يمكن أن يُلقَى به من السفينة
إنقاذاً لسفينتهم من الغََرَق ؟

(1)
لم تنجبها في زمن الجاهلية أمها
و لم تدفن بيد والدها حية
و لم يوار والدها وجهه من القوم خجلاً حين بشر بها
لكنها كلما قرأت قوله تعالى
( وإذا الموؤودة سئلت بأي ذنب قتلت )
بكت ، وخيل إليها أن الموؤودة هي
فهناك محطات من الألم حين نستقر عليها
تشوى أكبادنا ، وندفن أحياء


(2)
دخل عالمها .. تعرف عليها ..عشقها
تقدم لخطبتها .. تزوجها .. أسكنها أفخم المنازل
منحها الكثير من الأطفال وانتقى معها أسماءهم
و اشترى لهم بصحبتها ملابسهم وألعابهم وأدويتهم
وأدخلهم الروضة .. والمدارس.. والجامعات المختلفة
وكبر الأبناء .. تخرجوا .. تزوجوا .. أنجبوا
وأستوطن الثلج الأبيض شعرها وما زالت هذه المرأة وحيدة
لم يمسسها بشر .. ولم تنجب طفلاً واحداً
فكل عطاياه لها كانت حديثا هاتف ووعود لسان في لحظة حُب
لا هي أمسكت الحلم بيدها ، ولا رأته يوماً بعينيها
(بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ)؟


(3)
أجسادنا تعبر عن حزننا بأشكال مختلفة
ومنها ما ينحف ، ومنها ما ينزف
ومنها ما يمرض ومنها ما يرجف
ومنها ما ينصهر ومنها ما يتضخم
ومنها ما يذبل ومنها ما ينطفئ.
وهو يدير لها ظهره مودعاً
انْفجر شلال من الدماء منها
عندما أدركت أنها أجهضت في لحظة الوداع
كل تفاصيلها وأحلامها وأطفالها منه
ولا يِضيع عند الوداع سوى الأنْقياء
(بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ)؟


(4)
أحبَّت بداوته كثيراً .. جنَّت بها
حلمت بالخيمة وهي في المنزل الفخم
ارتدت فضفاض الملابس وغطاء الرأس
وتخلصت من عادة ارتداء الجينز
وتوقفت عن عادة اقتناء ماركات الحقائب
وغسلت وجهها من مساحيق التجميل
واكتفَت بالكحل العربي الأسود
وأطالت ضفائرها حتى لامَسَت الأرض
وخلَعَت حذاءها الأنيق ، ودفنت في التراب قدميها
وعشقت من أجله الصحراء والتراب والنًوق والإبل
وهَامَت بفطرته وعفوّيته جنوناً
وما حسبت لطَعنَة البَدوي حساباً
(بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ)؟


(5)
أُنثى عاشقة حَد الجنون ، غيرى حدّ البكاء
تستند إلى باب مُغلق بإحكام
وخلف الباب هناك حبيبها . بصحبة امرأة أُخرى
وتَتسلل أصواتهما إليهما ، تعلو الضحكات والهمسهات والرَّغبات
تضع يديها على أذنيها لتمنع خناجر الصوت
فتفتح في عينيها نافذة من خيال آخر فتتابع تفاصيلهما بخيالها
ابتداءً بــ ... وانتهاءً بـ ...
الآن يقترب منها .. الآن يهمس لها .. الآن .. الآن ... الآن
ويشتعل في صدرها طوفان من نار
(بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ)؟


(6)
المرأة التي تكتفي برجل واحد
تكسب سمعتها ، لكنها تخسر عمرها
والمرأة التي تُعدِّد رجالها
قد تكسب عمرها ، لكنها تخسر سمعتها
فالأولى وضعت عمرها في قلب واحد
إن خان القلب ، ضاع العمر
والثانية وضعت سمعتها في قلوب عدّة
إنْ خانت القلوب ضاعت السمعة
أمَا مِنْ رجل يحفظ لها العمر والسمعة معاً ؟
(بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ)؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
KLIM




مُساهمةموضوع: رد: بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ   7/7/2011, 00:01

ان خانت القلوب ضاعت السمعة
دمتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دلع المنتدى




مُساهمةموضوع: رد: بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ   7/7/2011, 00:03

إن خان القلب ، ضاع العمر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بـــأَيِّ ذّنبٍ قُتِلَتْ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: قسم الشعر و الخواطر-
انتقل الى: