اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 بين جوع الانسان والحيوان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
b.inside




مُساهمةموضوع: بين جوع الانسان والحيوان   5/2/2010, 03:17

بين جوع الانسان والحيوان !
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

للكاتب محمد احمد ابوتم الحذفيد
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


أوراق الشجر المتساقطة باتت الملاذ الاخير في أيدي الامهات في جنوب السودان لتحويلها الى وجبات غذائية لسد رمق

اطفالهم الذين يتضورون جوعا هناك،بعد ان يقمن بطحن هذه الاوراق وغليها واطعام فلذات اكبادهن الجياع

هذا ما تناقلته بعض الصحف العربية مؤخرا ( والعهدة على ذمتها ) ، لقد استفز هذا الخبر مشاعري وكوامن

انسانيتي ، وتمنيت لو كنت قريبا من من جنوب السودان لأستضفت واحدا من هؤلاء الأطفال على ليترك المجاعة تفتك بهم ،

ويعلم انهم ستقاطرون الى الموت واحدا بعد الآخر ، كتقاطر مائدة أطفالي لذلك اليوم على الأقل !!


كما استرجع الخبرما اختزنته ذاكرتي حول ما قرأته في سالف الأيام عن الصحابي الجليل " ابو عبيدة " عامر بن الجراح

( رضي الله عنه ) ، الذي شارك جنده بتناول أوراق الشجر كوجبات للغذاء بعد ان نفذت مؤونتهم في غزوة الخبط ،

والخبط هنا يعني أوراق الشجر المتساقطة.


وأخبرتنا الصحف ايضاأن ثمانية أسود من بين مجموعة من الحيوانات في حديقة للحيوان بوسط الصين تحتضر وتنتظر مصيرها

المحتوم بعد ان عجز اصحابهاعن اطعامها .

كل ذلك يدفعنا الى الشعور بالامتعاض من سكان هذا الكوكب، الذي بات فيه حتى الحيوان ينتظر الموت جوعا ،

قبل الانسان.

في الوقت الذي تنفق فيه الدول الكبرى عشرات بل مئات المليارات على التسلح والقتل والدمار ،

وتتحفظ على اطعام الجياع من الانسان والحيوان على حد سواء !!


انه عالم مسكون بالعجائب والغرائب والمتناقضات .

يتلذذ بحبس الحيوانات ولا يطعمها ، ويتركها فريسة للجوع ، تحتضر امام ناظريه ، تماما كما تلذذ من قبل بذبح

اطفال فلسطين والعراق ولبنان وافغانستان وغيرها، وهم يساقون كالخراف الى مقاصل المذابح ، وهاهو يعصب عينيه

الآن عن( 3.2 ) مليون " بني آدم "في جنوب وشرق وغرب السودان ، الخراف تباعا على مسالخ الذبحية .

قاتل الله الجوع والحروب ، وستبقى أوراق الشجر الرصيد الاحتياطي للفقراء الهاربين من لسعات الجوع ، بل هي مدعاة

للغذاء والغناء في عالم سلبت منه الشفقة والعدالة والعطف على الآخرين ، ( ولآكتب ع أوراق الشجر، بيكفي جوع

وفقر ) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: بين جوع الانسان والحيوان   5/2/2010, 03:19

الله يعطيك العافيه مشكور يا كبير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
b.inside




مُساهمةموضوع: رد: بين جوع الانسان والحيوان   5/2/2010, 03:21

حبيب قلبي فادي ... عله اعجبك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشاد




مُساهمةموضوع: رد: بين جوع الانسان والحيوان   5/2/2010, 03:43

:shokran:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
b.inside




مُساهمةموضوع: رد: بين جوع الانسان والحيوان   5/2/2010, 03:48

العفو رشاد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: بين جوع الانسان والحيوان   25/6/2011, 02:06

بين جوع الانسان والحيوان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بين جوع الانسان والحيوان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: مكتبة اربد-
انتقل الى: