اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 دلالة ( كلّما ) على الشرط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
theredrose




مُساهمةموضوع: دلالة ( كلّما ) على الشرط   11/5/2011, 18:34

دلالة ( كلّما ) على الشرط :
مستلّ من كتابي(الاختيارات النحوية لابي حيان الأندلسي)
د.أيوب جرجيس العطية
( كلّما ) تتكون من ( كل) و( ما ) وهي اسم معرب منصوب على الظرفية ؛ لأنها أضيفت إلى ( ما )، والعامل فيها جوابها ، وهي تفيد التكرار ، وقد وردت في نصوص ظاهرها أنها تفيد الشرط ، من ذلك قوله تعالى : ( كلّما أضاء لهم مشوا فيه )( ) ، وقوله تعالى : ( كلّما رزقوا منها من ثمرة رزقاً قالوا ... )( ) ، وقوله : ( كلّما نضجت جلودهم بدلناهم جلودا غيرها )( ) ، وقوله : ( كلّما ردوا إلى الفتنة أركسوا فيها )( ) ، وقوله : ( كلّما جاء أمة رسولها كذبوه )( ) ، وقوله : ( وكلّما مر عليه ملأ من قومه سخروا منه )( ) ، وقوله : ( وأني كلّما دعوتهم لتغفر لهم جعلوا )( ) ، وقوله : ( كلّما دخل عليها زكريا المحراب وجد عندها رزقا )( ) .
واختلف في دلالة ( كلّما ) على الشرط على قولين :
الأول : ذهب كثير من النحاة المتقدمين كالخليل ، وسيبويه( ) ، والسيرافي( ) إلى أنها لا تفيد الشرط ، ولم يعدّها المبرد( ) ، وابن السراج( ) من أدوات الشرط ، وتابع المبرد من المتأخرين ابن يعيش( ) ، وابن عصفور( ) ، وابن مالك( ) ، والسيوطي( ) .
قال سيبويه : (( وسألته ( أي الخليل ) عن قوله : ما تدوم لي أدوم لك ، فقال ليس في هذا جزاء من قبل أن الفعل صلة لـ ( ما ) ، فصار بمنزلة الذي ، وهو بصلته كالمصدر ، ويقع على الحين ، كأنه قال : أدوم لك دوامك لي فـ ( ما ) و ( دمت ) بمنزلة الدوام ، وبذلك على أن الجزاء لا يكون هاهنا أنك لا تستطيع أن تستفهم بـ ( ما تدوم ) على هذا الحد .

ومثل ذلك : كلّما تأتيني آتيك ، فالإتيان صلة لـ ( ما ) ، كأنه قال : كل إتيانك آتيك ، و ( كلما تأتيني ) يقع على الحين ، كما كان ( ما تأتيني ) يقع على الحين ... ))( ) .
الثاني : ذهب طائفة من النحاة ، منهم الزمخشري( )، وابن عصفور( ) ، والرضي( )، والزركشي ( )، وابن هشام( ) إلى أن ( كلّما ) اسم شرط غير جازم ، ودخلت عليها ( ما ) وهيأتها للإضافة إلى الجمل .
واستدلوا على شرطيتها باقتضائها جملتين ، يلزم مضمون الثاني منها للزوم مضمون الأولى ، وبما ( كلّما ) من معنى العموم الذي في أدوات الشرط ، وبوجوب دخولها على الجملة الفعلية ، وبوقوع الماضي بعدها .
واختار أبو حيان أن ( كلما ) تفيد الشرط بقوله : (( ( كل ) الداخلة عليها لتأكيد العموم، و ( ما ) التوقيتية شرط من جهة المعنى منتصبة على الظرف ... ))( ) .
وهو ظاهر كلامه في البحر بقوله أنه لا فرق بين ( كّلما ) و ( إذا ) في المعنى( ) ، وهو الأرجح ؛ لأن ( كلما ) تقتضي جملتين ، تتوقف الثانية على الأولى ، فقوله تعالى : ( كلّما أضاء لهم مشوا فيه ) فإذا وجدت الإضاءة حصل المشي ، والذي يقويه أنه أردف التعبير عن القيام بحصول الإظلام بـ ( إذا ) الشرطية ، وهو ( وإذا أظلم عليهم قاموا ) ، وهكذا في كل النصوص الواردة في القرآن الكريم التي سبق ذكرها ، فالتركيب الذي وردت فيه ( كلّما ) تقتضي جملتين تتوقف إحداهما على الأخرى .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: رد: دلالة ( كلّما ) على الشرط   11/5/2011, 22:07

كلما بنفس معنى اذا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: دلالة ( كلّما ) على الشرط   12/5/2011, 03:04

معلومة جديدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: رد: دلالة ( كلّما ) على الشرط   20/5/2011, 00:31

8)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دلالة ( كلّما ) على الشرط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: مدارس و جامعات :: مدارس-
انتقل الى: