اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 "طز مرة ثانية بامريكا وبريطانيا" بقلم الدكتور علي طوالبة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتور




مُساهمةموضوع: "طز مرة ثانية بامريكا وبريطانيا" بقلم الدكتور علي طوالبة   12/4/2011, 20:50

"طز مرة ثانية بامريكا وبريطانيا" بقلم الدكتور علي طوالبة


ان اول ثورة عربية في عصرنا هذا الذي نعيشه هي الثورة العراقية التي أتت متزامنة مع الاحتلال الامريكي للعراق، والتي هدفت الى تقليل الخسائر في صفوف الجيش الامريكي من خلال (الفوضى) الثورة ضد نظام صدام حسين ...وجميعنا شاهدنا الاحداث المؤسفة من تدمير وعبث وسرقة ساهمت على ضعضعة المقاومة، بل والى انسحاب عدد كبير منهم خوفا وتحسبا.

ان هذه الثورة المحدثة من خلال تغييب الامن والسيطرة اشعر المواطن العراقي انها النهايات التي تسبق العاصفة، علما بأن كل هذه التداعيات مصطنعة بسبب الخوف والرعب الذي دب في قلوب الامريكان (اقوى قوة مدمرة في العالم) امريكا لم ولن تستطع محاربة الشعب العراقي شبه الاعزل. هذه الحقيقة المرتبطة بالعقيدة الاسلامية التي يجهل الامريكان قوتها وما تضيفه من قدرات لا تستطيع الالة القيام بها.

وعليــــــــــــه فان الثورة العربية الاولى ضد النظام السياسي في الوقت المعاصر هي ثورة الشعب العراقي ( المصطنعة) ضد نظامه السياسي في الوقت الذي كانت فيه العراق بأمس الحاجة لوحدة صفوفها كعراقيين، عرب واكراد، ومسلمين، شيعة وسنة، ونصارى... يدافعون فيه عن وطنهم العراق ويحدثون اكبر كم من الخسائر في جيش الغازي المحتل(امريكا) الا أن مكر الامريكان بتوجيه يهودي وبريطاني كان له الغلبة في تخطيط جر العراقيين للاقتتال بين بعضهم.
وباللجوء الى محتلهم من اجل طلب المساعدة لكي تتكافأ القوى التي رأت في سقوط النظام بداية حقبة جديدة يتسيدون بها، ويحققون من خلال هذه الفوضى احلامهم النرجسية.

الثورة في العراق الان ...ويقابلها الثورة الفلسطينية هي الثورات العربية الخلاقة التي تخدم العرب والمصالح العربية. وما تبقى من ثورات يصب معظمها وليس جميعها في مصلحة اعدائنا لانها ثورات موجهة في مساراتها لخدمة الاهداف الامريكية، وهي بالتالي ثورات خلاقة ليس لنا انما خلاقة لانها تخدم المصالح الامريكية في المنطقة.

ولن يغيب عن ذكائنا كشعوب غباء الخطاب الامريكي وركاكته إلا وانه مع كل ذلك فالخطاب الامريكي يجد من يسمعه بل ومن يؤمن به ويعتقد، ومثال ذلك ان تبرر امريكا تدخلها هي ومن يحالفها في انهم يريدون الدفاع عن الشعب الليبي..لكن هذا الهدف لم يحدد مما وممن سيحمون الشعب الليبي..في تصريحات كلينتون والادارة الامريكية ستجد العبارة المضيئة الجديدة التالية" امريكا استفادت من اخطائها السابقة فهي ليست ضد نظام بعينه انما هي تهدف الى حماية الشعب الليبي" لان مبرر الامريكان في البقاء في العراق انتهى بسبب تحقيق الهدف وهو اسقاط نظام صدام حسين، امريكا لا تريد الخروج لانها لم تدخل العراق من اجل صدام بل من اجل احتلال العراق، وعليه فان امريكا استفادت من هذا الخطأ فلن تكرره الان كمبرر لتواجدها في ليبيا بل هي الان متواجده من خلال هدف لا يمكن قياسه ولا يمكن التكهن مسبقا بالزمن اللازم لتحقيقه لكي يبقى وجودهم مبررا في ليبيا( والهدف الرئيسي هو الاحتلال للارض لكن بعد تقسيم ليبيا الى دولتين غربية وشرقية يأتي الاحتلال ضمن مفاتيح اوجدها في كلا الدولتين تسهل عيه التواجد كقائد مسيطر لكن باسلوب جديد.

وبالنظر الى التجربة الامريكية في العراق فاننا سنلاحظ وبصورة واضحة وجلية كيف انهم عكسوا المراحل في العراق:
1.احتلال.غير مكتمل
2.ثورة. فوضى ضد النظام
3.احتلال مباشر، تخلله سقوط عدد كبير من الخسائر.
4.تقسيم العراق. لاحداث الفتن والاحقاد بين المتقاسمين (اكراد وعرب) ( سنة وشيعة) ثارات واحقاد يسهل ان تنتهي لان صانعها مكشوف.
5.قيادات عراقية على طراز عال جدا من الخيانة والعمالة.
6. امن وسلامة المحتل تحقق بعد جهد جهيد.


اما الان فقد اختلف السيناريو كما نراه في ليبيا او في مصر مستقبلا او في اليمن عما قريب:
1. ثورات خلاقة. فوضى ضد النظام.
2.تمهيد لتقسيم البلاد ( من خلال الفتن) الثورة وكتائب النظام
3.حرب (اقتتال الجهتين) لا خسائر في صفوف المحتل (الامريكي)
4.تقسيم البلاد وتعزيز الحدود. غربية وشرقية. من دون مؤازة ومشاركة لا بالمال ولا بالعتاد. ( الدليل: ضرب قوات الثورة الليبية في مصراته على ايدي الجيش الصليبي المحتل، لان الثورة دخلت الى جزء من اراضي الدولة الليبية الغربية)
5. قيادات جديدة للدولتين وكراهية متأصلة واحقاد بالكاد ان تنسى.
6. احتلال مباشر بطريقة ادارية. من دون جيوش تقاتل بل من خلال جيوش تدير البلاد ( الجيش والشرطة والوزرات)
7. امن وسلامة الجيوش المحتلة من البداية وحتى النهاية.

من خلال هذا المتصفح ادعو الاخوة هنا الى دعم الثورة العراقية والفلسطينية بكل السبل الممكنة لانها ثورات تساعد الى احداث الفوضى في انظمة اوجدها الاحتلال من اجل حفظ امن وسلامة المحتلين. لان الثورة في العراق وفلسطيين لا انها ستربك المحتل ولا شك انها ستثري وتقوي المقاومة بل وسنشهد فترة قريبة ان قامت هذه الثورات انضمام اعداد كبيرة من الشعب العراقي والفلسطيني والعربي والاسلامي للمقاومة وستكون امريكا وجيوشها محاصرة من كل صوب ووجهة.

عاش العراق حرا ابيا وعاشت فلسطين حرة عربية ابية
يسقط الاحتلال تسقط اسرائيل وتسقط امريكا
وطز مرة ثانية بامركيا وبريطانيا
"طز ثانية بامريكا وبريطانيا"







د.علي خالد طوالبة
10/04/2011
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: رد: "طز مرة ثانية بامريكا وبريطانيا" بقلم الدكتور علي طوالبة   12/4/2011, 21:03

بداية اهلا بعودتك دكتور
لا اعرف ما الذي يدفع اميركا لتغيير انظمة كانت وما زالت عبدا رقيقا لها ؟؟
لما لا تكون الثورات خيار شعوب مقموعة فاض بها الكيل فتمردت على قيودها ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
KLIM




مُساهمةموضوع: رد: "طز مرة ثانية بامريكا وبريطانيا" بقلم الدكتور علي طوالبة   12/4/2011, 22:36

اضم صوتي لصوتك د
طز بامريكا و ببريطانيا و فرنسا معهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
"طز مرة ثانية بامريكا وبريطانيا" بقلم الدكتور علي طوالبة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: قسم الشعر و الخواطر-
انتقل الى: