اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 المواطن عدنان الحوامدة يقدم دراسة تقضي على البطالة بين صفوف الشباب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nermeen




مُساهمةموضوع: المواطن عدنان الحوامدة يقدم دراسة تقضي على البطالة بين صفوف الشباب   5/4/2011, 17:22

المواطن الحوامدة يقدم دراسة تقضي على البطالة بين صفوف الشباب

قدم المواطن الأردني عدنان الحوامدة دراسة غاية في الدقة، وقال في اتصال هاتفي مع "سرايا" انها عبارة عن خطة اقتصادية يمكن أن تنهي ملف البطالة في الأردن وتؤسس لانتعاش اقتصادي.



مطالباً الجهات الرسمية بقراءتها والاهتمام بها من اجل المصلحة العامة.



وتالياً أبرز ما جاء في الدراسة:



هذة الفكرة ترتكز على عدة محاور تهم حياة المواطن الاردني وسوف اذكرها على الترتيب الذي سوف من خلاله سوف نجني ثمار هذة الفكرة :



وهي كالتالي ان نعمل سويا على تاسيس شركة عامة مساهمة مساهيميها من عامة الشعب(سواء كان عاملا اوبدون وظيفة) وان يكون سهم كل مواطن يرغب بالاشتراك في هذه الشركة هو (105) دنانير اردنية مقابل ايصال يتم الحصول من مركز الايداع.



وفي حين ان هذا المبلغ يتعذر على البعض دفعه مرة واحدة فسوف يكون على دفعات شهريه بواقع (20) دينار شهريا ولمدة خمسة اشهر ,وهذا فان المشروع في بدايته سوف يستهدف ما نسبته (20)% من عدد سكان المملكة الاردنية الهاشمية البالغ ستة ملايين مواطن.



اي(1.200.000) مواطن اي بعد خمسة اشهر سوف يكون رصيد هذة الشركة (126) مليون دينار اردني .



وسوف تكون الشركة منذ تاسيسها تحت اشراف ثلاث جهات رسمية وان تكون وظيفتها المراقبة والاشراف دون التدخل بعمل الشركة حتى لا يتعرض المواطن الكريم الى عمليات النصب والاحتيال هي :

1.هيئة مكافحة الفساد.

2.الدائرة الاقتصادية في دائرة المخابرات العامة.

3. وزارة المالية.

4.وزارة التخطيط وان ينتخب مجلس يضم ممثلين عن كل محافظات الاردن من اصحاب الخبرات والاطلاع على مشاكل كل محافظة من اجل وضع الخطط والدراسات اللازمة لكل محافظة على حدة وان يكون على راس هذا المجلس سمو ولي العهد الامير حسين بن جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم من اجل ان يزيد طمانينة الناس .



وسوف تعمل على حسب المحاور التالية:



المحور الاول : الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من الواضح لكل واحد منا انه في الوقت الحاضر لايمكن لاحد منا ان يستغني عن هاتفه النقال او عن كمبيوتره المحمول وان كل بيت في الاردن سواء كان اهله عاملين ام عاطلين عن العمل يوجد به على الاقل من 2-4 هواتف على الاقل وفي بعض الاحيان فان الشخص الواحد يحمل 3 اجهزة دفعة واحدة ومن هنا فاننا سوف نبداء عمل هذه الشركة بتاسيس شركة اتصالات خلوية ومزود للانترنت وان يكون لكل مساهم على الاقل (2)خطين خلويان مقابل رسم شهري ثابت (25)دينار لقاء التحدث 24ساعة في اليوم و30يوم في الشهر وتزويد المشترك بخدمة الانترنت طيلة ايام الشهر وبحسبة بسيطة :



1.200.000 *2= 2.400.000(مليونان واربعمائة الف)خط خلوي في بداية عمل الشركة 2.400.000 *12.5= 30.000.000 دينار اردني شهريا(ثلاثون مليون دينار) 1.200.000*15=18000000دينار اردني شهريا 30000000+18000000=48000000مليون دينارشهريا وان يتم انشاء مركز لهذة الشركة في كل محافظة من محافظات الاردن الغالي ويتم التعين فيها من اهل نفس المحافظة واعطائهم التدريب المناسب لمثل هذه الوظائف على اختلاف تسمياتها. وبهذا سوف يكون المبلغ الذي خرج من جيب المواطن قد عاد اليه بطريقة او باخرى ونكون قد حصلنا كذلك على تمويل اضافي من اجل إحياء المحاور الاخرى لانه باعتقادي الشخصي المتواضع ان مبلغ(40) مليون دينار شهريا توضع في رصيد كل محافظة على الترتيب الذي يتفق عليه من قبل اللجنة المنتخبه وباعتقادي ان هذا الميلغ قادر تحت اي ظرف كان ان ينجز في كل فترة مشروع وطني يستفيد منه ابناء الاردن من الرمثا للعقبه هذا انا اتحدث فقط عن خطين خلويان فقط واترك لمخيلتكم الباقي.



فلماذا نترك هذه الملايين تخرج من الاردن الى جهات خارجية فالاردن اولى بهذه المبالغ التي يمكن ان تغير مجرى حياة الكثيرين وان تنشلهم من طرق الانحراف والانقياد خلف شعارات الاصلاح المسمومه والتي قد تخدم اجندة بعض الدول المعادية الى مواطن منتج يخاف على مصالحه التي اصبحت مصدر رزقه ورزق عائلته.



المحور الثاني : التجارة والاقتصاد العمل على تاسيس شركة استيراد وتصدير ويكون هدفها الاساسي استيراد المواد الاساسية التي تهم المواطن وحياته(مثل الارز,السكر,الزيوت وباقي المواد الاخرى) وتقديمها للمواطن بسعر يتلائم ومدخلاته المادية وكسر قيد تحكم فئه معينة من رجال الاعمال باسعار هذة المواد ,وتصدير المواد الفائضه عن حاجات السوق الاردني وايجاد اسواق جديدة لمثل هذة المواد على اختلاف انواعها والعمل على انشاء اسواق للتسوق داخل كل محافظة من محافظات المملكة ولتسويق منتجات المصانع والمزارع على اختلاف انتاجها.



المحور الثالث : المحور الصناعي انشاء مصانع لانتاج المواد الغذائية باختلاف انواعها وتعددها والصناعية واهم مصنع يجب انشائه من وجهة نظري على الاقل مصنع لاعادة التدوير لمختلف المعادن (حديد,زجاج,المنيوم,نحاس) و وجوب انشاء هذا المصنع تاتي من اهميته في توفير مواد البناء الاساسية من حديد والمنيوم وزجاج وحتى اسلاك التمديد الكهربائي ومواسير الصرف الحصي ليعمل مع باقي المصانع في منظومة الارتقاء بمصلحة المواطن الاردني والتي يجب ان تكون على راس اولوياتنا.



المحور الرابع : المحور الزراعي العمل على ايجاد مزارع للابقار البلدية والمستوردة والكل يعلم مدى حجم الاستفادة من الابقار بشكل خاص من لحوم وحليب وجلود, والاغنام البلدية والمستوردة وكذلك العمل على انشاء هناجر للدواجن على اعتبارها الاكثر استهلاكا من قبل المواطن الاردني بسعات قياسية وبجودة عالمية من اجل اشباع السوق الاردني من هذه المادة التي ارتفع سعرها بشكل خيالي بسعر الايام التي قد ولت من اجل التخفيف عن كاهل المواطن .



وكذلك العمل على استخدام العمالة من اجل زراعة الاراضي الحرجية في كل محافظة من اردننا الاخضر بعون الله والتي فقدت ثوبها لسبب او لاخر ولزراعة الاشجار المثمرة في الاراضي التي يمكن ان تنمو فيها هذة الاشجار .





الاسراع بزراعة الاراضي السهلية والجبليه على حد سواء في شمال وجنوب اردننا العزيز باكثر مادة استراتيجية الا وهي القمح وادخال بعض المحاصيل الجديدة مثل فول الصويا والذرة وزرعها بشكل كثيف لما لها من تاثير استراتيجي في دعم امان واستقرار الامن الغذائي .



المحور الخامس: محور التعليم من المعلوم لدى الجميع انه لايوجد بيت في الاردن ولله الحمد يخلو على الاقل من متعلم جامعي ولكن الذي يثير في نفسي الدهشه والغرابه ان طالب الجامعة والذي هو احق انسان فيها عندما يتوجه الى دائرة القبول والتسجيل من اجل الحصول على كشف علامات او وثيقة اثبات طالب يتوجب عليه دفع مبلغ مالي من اجل ذلك وان اسعار ساعات التخصص بدون الهندسة والطب تتفاوت بشكل كبير وملفت للنظر ومن هنا ياتي السوال ما الذي يميز دكتور او استاذ في التخصص (ا) عن زميلة في التخصص(ب) لتكون رسوم ساعات التخصص(ا) تفوق باضعاف رسوم التخصص(ب) ولذلك سوف نعمل على انشاء جامعة وطنية يكون لها تواجد في كل محافظة من محافظات المملكة لتخفيف من العبئ المالي والنفسي للطالب وعائلته وتكون فيها الرسوم موحدة باستثناء الطب والهندسة مهما اختلف التخصص لانه في النهايه كل صاحب عمل في الجامعة يتسلم راتبه في نهاية الشهر دون النظر الى التخصص الذي يدرسه صاحب هذا العمل وكذلك العمل على دعم المدارس التي تعاني من ضيق الموارد الماليه وشح في الجهاز التدريسي والعمل يدا بيد مع زارة التربية والتعليم لانجاز ذلك.



المحور السادس : المحور الاعلامي العمل على ايجاد قناة تلفزيونية تكون الممثل الرسمي للمواطن الذي تشتت بين القنوات الفضائية على اختلاف اتجاهاتها ولتكون صوته المسموع للمسوؤل وكذلك ايجاد موقع الكتروني من خلاله يمكن ان يتناول المواطن قضاياه وهمومه وليكون بعون الله وتوفيقه منبرا حراو صارخا بوجه كل من تسول له نفسه العبث بامن ومشاعر رعية جلالة مليكنا المفدى الملك عبدالله الثاني بن الحسين ومن خلال هذه القناة والموقع يكون المواطن على دراية واطلاع بسير العميلة التنموية والتي سوف تقوم بتغطيتها من لحظة ولادتها.



المحور السابع : المحور الصحي العمل على تاسيس مصنع للادويه على اعلى المواصفات العالمية من اجل رفد السوق الاردني بما يحتاجة من انواع الادويه المختلفة وان تضاهي بجودتها المنتجات العالمية وكذلك العمل على تشجيع العقول الاردنيه في مجال ايجاد انواع جديدة من المنتجات الدوائية.والسعي بكل جدية من اجل تحسين المستوى الصحي للمواطن على مختلف مستويات دخلهم وكذلك توائمة العمل مع وزارة الصحة من اجل تزويدها بالاهزة الطبية الازمة حسب حاجاتها وان دعت الحاجة لاستقدام الاطباء من دول خارجية.



المحور الثامن : المحور الاجتماعي وبما ان الانسان اغلى ما نملك فيجب العمل على ايجاد لجان في كل محافظة من اجل عمل الدراسات والمسح اللازم من اجل توفير العيش الكريم لهم بكل اتجاهات الحياة تماشيا مع تطلعات جلالة سيدنا الملك عبدالله الثاني بن الحسين .



وكذلك شراء الاراضي لانشاء مساكن تاوي شبابنا وتوفير البيئة المناسبة للاستقرار مما يمكنه من الزواج بعد شعوره بالامن والطمانينه بعد توفير كل مستلزمات البناء الاساسية من انتاج المصانع سالفة الذكر في كل محافظة حسب حاجاتها وايجاد الصناديق اللازمة لدعم المشاريع الخاصة ضمن مجموعات شبابية مدروسة من مختلف المهن والاعمال واعطائهم قروض بدون فوائد تسدد على اقساط شهريه تتناسب وحجم المشروع.



المحور التاسع: محور الطاقة ولله الحمد فان الاردن على اختلاف الاراء وطن ليس فقير كما يدعي العديد من اصحاب القرار بل على العكس تماما فان الاردن من اغنى بلدان العالم على الاطلاق بادئا من غناه بامتلاك العائلة الهاشمية قيادتة وتوجيهه ومرورا بالثروات الدفينة في باطن الارض ولااريد الخوض بما هو في باطن الارض ولنبقى فقط على سطح الارض فاذا قلت لاحدكم انه يمكن لكاس من الماء(250)مل ان يشغل سيارته لمدة عام مثلا فلابد انه سوف يضحك ويحسبني استخف بعقله ولكن الحقيقة انها قادرة على ذلك كيف؟



ساجيب كالتالي الطالب في المرحلة الابتدائية يعلم ان الماء مكون من ذرتي هيدروجين وذرة اكسجين والكل يعلم ان غاز الهيدروجين قابل للاشتعال وهو من ناحية اخرى صديق للبيئة وغير ضار في حال استخدامة بالطريقة الصحيحة وان شرط من شروط الاشتعال توفر الاكسجين لحدوث عملية الاحتراق ؛ ومن هنا ان عرضنا الماء بحالته السائله لشعاع من الليزر بتردد معين فانه سوف يعمل على كسر الروابط بين الاكسجين والهيدروجين وبما ان الهيدروجين اخف من الاكسجين فانه سوف ينطلق مبتعدا عنه والاكسجين يذهب بالاتجاة الاخر .



فاذا ما جمعنا بينهما في خزان اخر بعد اشتعال الهيدروجين فانه سوف يولد لنا طاقه دفع عاليه يمكن استخدامها في تشغيل السيارات والمصانع وتوليد الطاقة الكهربائية ومن ناحيتي فانني لست ضليع في القيزياء او المكانيكا ولكن اترك هذة الفكرة بين ايديكم من اجل الطريقة المثلى من اجل تحقيق هذا الهدف الذي به ان شاء الله سوف نكسر قيد البترول وتحكم الدول المنتجة.



ولكم المجال لتتخيلوا مدى سهولة الحياة في حال حدوث متل هذا الامر وهو ليس خيال وانما علم قائم بحد ذاته وانني على ثقة تامه بانه يوجد في اردننا العزيز العقول القادرة على ترجمته الى واقع ملموس.



هذا مجمل لما اريد طرحة على المواطن الاردني وعلى الجهات المسوؤلة (وان لم اذكر كل شي بالتفصيل في مختلف المحاور) في اردن ابا الحسين اطال الله عمره وسدد على طريق الخير خطاة ورزقه البطانه الصالحة من ابناء الاردن الاحرار الغيورين على الاردن وعلى شعبه .العاملين على رفعتة وعلو شانه فنحن اردنيون الولاء هاشميون الانتماء .



ولكم ان تقرروا ان تولد مثل هذة الشركة العامة المعنية بحياة المواطن وايجاد كافة الطرق للارتقاء بمستوى معيشته او ان تقراوها مجرد قراءة عابرة كاي مقال او اعلان)ان الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا مافي انفسهم).



واخيرا الخيار لكم ومنكم ولانكم يجب ان تعوا ان الحكومة لا تستطيع مساعدة كل فرد على حدة وان تترك باقي المواطنين فيجب ان نقف سويا يدا بيد (يد الشعب ويد الحكومة) من اجل خدمة بلدنا الواحد والذي سيبقى واحد ان شاء الله لان الاردن فوق اي اعتبار شخصي وعشائري فيكفيني القول الاردن اولا واخيرا و ان شاء الله ان نجحت في الاردن فانها سوف نكون مثالا يحتذى في باقي البلدان العربية وغير العربية و سوف تكسر قيود التحكم بالشعوب وتجعلة سيد لقمتة وكرامتة وان يكون هو الطرف القوي في المعادلة لا الضعيف وان يقول للمجموعة المعدودة من رجال الاعمال التي تتحكم بحياته كفى وحان دوري لاقول كلمتي .





والله من وراء القصد... ووفقنا جمعيا لما فيه خير ومصلحة الاردن .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: المواطن عدنان الحوامدة يقدم دراسة تقضي على البطالة بين صفوف الشباب   5/4/2011, 17:30

مشكلة ما رح تنتهي اطلاقا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ازهار القدس




مُساهمةموضوع: رد: المواطن عدنان الحوامدة يقدم دراسة تقضي على البطالة بين صفوف الشباب   5/4/2011, 20:22

يسلمووووووووووووووووووووووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المواطن عدنان الحوامدة يقدم دراسة تقضي على البطالة بين صفوف الشباب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: منتدى الاخبار :: المنتدى الاقتصادي-
انتقل الى: