اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 خواطر سورة الانفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد الرواضيه




مُساهمةموضوع: خواطر سورة الانفال    31/3/2011, 03:18

الحمد لله رب العالمين

والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

اما بعد

عناصر المضوع

1- مقدمه

2- قواعد هامة فى سورة الانفال

3- خاتمة

4- حكمة اليوم

فى اعقاب غزوة بدر وانتصار المسلمين نزلت سورة الانفال وفيها ما فيها من الحكم والعبر والعظات والمنهج الذى وضعه الله عزوجل للأمة لكى تحقق الانتصار والسورة تتكون من حزب واحد اى من اربعة ارباع وقد بدأت السورة ببيان السؤال على الأنفال ثم تنتقل السورة انتقالا عجيبا والى مقدار ربعين كاملين توجيها من الله للامه وبيان اسباب النصر ثم فى بداية الربع الثالث يجيب الله عزوجل على سؤالهم وهو نوع من التشويق والاثارة ومن البلاغة القرآنية وفيما يلى نذكر بعض هذه الآيات قواعد وسنن بتوجيه الله تعالى لنا بها

1 – قول الله تعالى ( وما النصر الا من عند الله)

لقد جاءت هذه الاية بعد استغاثة المؤمنين لله تعالى واغاثة الله تعالى لهم ولكن الله عزوجل يوضح لنا وللامه جميعا ان اغاثته لهم ما هى الا بشرى فقط لكى تطمئن قلوبهم ولكن القاعدة فى ذلك هى أن النصر من عند الله فلا يرجى النصر الا من عنده ولكن ذذلك لا يكون الا بعد أن نأخذ بالاسباب الكونيه التى امرنا الله بها .

2– قول الله تعالى ( ياايها الذين آمنوا استجيبوالله وللرسول اذا دعاكم لما يحييكم )

لقد جعل الله عزوجل حياة المؤمن فى طاعته لله ولرسوله وجعل المؤمن كالميت اذا تخلى عن دين الله عزوجل وقد قال الله فى موقع آخر ( أفمن كان ميتا فأحييناه)

وكأن الاسلام روح اذا دخل جسد الانسان المؤمن جرت فيه الحياة او هو كالماء للزرع او كالشمس للدنيا فلا نستطيع ان نتخيل الدنيا بلا شمس

فاذ صار المؤمن حيا بطاعة الله اصبح بدريا كأصحاب بدر والذين كتب الله لهم النصر فهل انت على استعداد ان تكون منهم

3- قول الله تعالى ( يا ايها الذين آمنوا ان تتقوا الله يجعل لكم فرقانا )

لقد سمى يوم بدر بيوم الفرقان فاذا اتقى المؤمن الله عزوجل جعل الله عزوجل له فرقان كيوم الفرقان وقد يكون الفرقان هو سمرة الهدايه وقد يكون برهانا وما احوجنا فى هذه الايام الى البرهان لتتضح لنا معالم الطريق ونكون على بينة من امرنا حتى لا نتيه فى ظلمات الجهل والتخلف والتشتت والمعاصى

4 – قول الله تعالى ( واذ يمكر بك الذين كفروا ليثبتوك أو يقتلوك أو يخرجوك )

هذه سنة من سنن الله عزوجل وهى قاعدة توضح ما يريده اعداء الله او اعداء الاسلام او اعداء الدعاة الى الله وهى الثلاثية المشهورة أولها الاثبات ومعناه التحجيز والمنع اى ايقاف الداعية فى مكانه اما بالسجن او التضييق او ما شابه المهم ان الداعيه لا يستطيع أن يتحرك فاذا حازت الدعوة مكانا ما تضييق عليه حتى لا يتقدم على ما هو عليه وقد ينخدع الداعيه فيقف ونسى قول الله ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين؛والقتل التهديد الذى يحاول به اهل الباطل تهديد اهل الحق به كما فعلوا مع ياسر وسميه رضى الله عنهم اما للتخلص منهم على ذلك الوجه واما لاخافة باقى الدعاة وهذه هى الثانيه

اما الثالثة فهى الاخراج والنفى والطرد من البلاد وكأن الله قد ملكها لهم حت وصلوا الى ما يسمى بالغاء الجنسيه فى هذه الايام فيصير المؤمن بلا هويه لقد سمعت من الشيخ القرضاوى حفظه الله ان هناك داعية ظل على ظهر مركب لمدة شهرين لا يجد بلد تقبله

ولا جرم فى ذلك كله وقد تعرض الرسول صلى الله عليه وسلم الى هذا كله اما القتل فقد حاولوا ولكن الله عصمه اما السجن ففى شعب ابى طالب لمدة ثلاث سنوات اما الاخراج فهى عنوان الفتح الاعظم وهو ما نترخ به تاريخنا الاسلامى حتى الآن ليعلم الناس كل الناس ان تلك المحن هى قاعدة من قواعد النصر .

5 – قول الله تعالى (ان الذين كفروا ينفقون اموالهم ليصدوا عن سبيل الله فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة ثم يغلبون والذين كفروا الى جهنم يحشرون )

اننا لا نحزن لما ينفقه اعداء الله لمحاربة الاسلام فأولئك قد تكفل الله بهم تكفل الله باضاعتها ثم ندمهم عليها كما يفعلون اليوم ويراجعون حساباتهم فيما انفق فى العراق مثلا ثم هزيمتهم عندما نتمكن من اعداد انفسنا لذلك ثم جهنم يوم القيامة ولكن ما يحزننا هو بخل المسلمين وعدم انفاقهم ومساهمتهم فى نصرة دين الله .

خاتمة

فينبغى على كل سائر فى طريق الله عزوجل أن يعلم جيدا ان الله خلق الكون وهيأه سبحانه على سنن وقواعد محكمة فمن تمسك بها فاز ورشد ومن زاغ أو قعد عنها فقد أضر بنفسه وبامته وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم كلكم على ثغر من ثغور الاسلام فلا يؤتين للاسلام من قبلكم .

حكمة اليوم

2- ارادتك التجريد مع اقامة الله فى الاسباب من الشهوة الخفية ‘وارادتك الاسباب مع اقامة الله اياك فى التجريد انحطاط عن الهمة العلية.

يقول ابن زروق الناس ثلاثة مقام فى الاسباب وحكمه الرضا والصبر والاستسلام و علامته استقامة النفس فى الحقوق الشرعية والثانى مقام فى التجريد وحكمه الشكر والتشمير وعلامته القيام بالحقوق والاعراض عن كل مخلوق والثالث منخرج عماهوفيه من احدهما وحكمه التتثبت فى الامور للانتقال للمثل

قلت والمقصود هو ان ترك الاسباب (التجريد) مع امر الله بها من شهوات النفس والاعتماد على الاسباب مع نسيان الله هو تعب للنفس وارهاقا لها والمقصود هو الاخذ بالاسباب مع الاعتماد على الله وليس عليها وللامام ابن تيميه قول ينفس المعنى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
KLIM




مُساهمةموضوع: رد: خواطر سورة الانفال    31/3/2011, 03:21

في ميزان حسناتك اشكرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد الرواضيه




مُساهمةموضوع: رد: خواطر سورة الانفال    31/3/2011, 11:53

مروركم شرفني واضاء مقالي تقبلوا مني خالص التحيه والتقدير
طمنيننا عن الاخت انثى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خواطر سورة الانفال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: قسم الشعر و الخواطر-
انتقل الى: