اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 جلجامش وانكيدو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: جلجامش وانكيدو    10/2/2011, 01:22





اللوح الأول: الحقل الأول

هو الذي رأى كل شيء فغني بذكره يا بلادي
وهو الذي عرف جميع الأشياء وأفاد من عبرها
وهو الحكيم العارف بكل شيء :
لقد أبصر الأسرار وكشف عن الخفايا المكتومة
وجاء بأنباء ما قبل الطوفان
لقد سلك طرقاً بعيدة متقلباً ما بين التعب والراحة
8- فنقش في نصب من الحجر كل ما عاناه وخبره
9- بنا السوار ( أوروكا ) المحصنة
10- وحر (أي – أنّا ) المقدس والمعبد الطاهر
11- فأنظر إلى سوره الخارجي تجد أفاريزه تتألق كالنحاس
12- وانعم النظر في سوره الداخلي الذي لا يماثله شيء
13- واستلم ( امسك ) أسكفّته الحجرية الموجودة منذ القدم
14- أقترب من (أي أنّا) مسكن عشتار
15- الذي لا يماثله صنع ملك من الآتين ولا إنسان
16- أعلو فوق أسوار (أوروك)
17- وامشي عليها متأملا
تفحص أسس قواعدها وآجر بناءها
18- أفليس بناءها بالآجر المفخور
19- وهلا وضع الحكماء السبعة أسسها
20- سار واحد مساحة المدينة، وسار الراعي
وسار لحفر الطين ، وهي الأرض المخصصة لمعبد عشتار
21- ثلاثة سارات كلها، وكذلك الأرض الخلاء لمدينة ( أوروك )
22- ابحث عن اللوح المحفوظ في صندوق الألواح النحاسي
23- وافتح مغلا قه المصنوع من البرونز
24- واكشف من فتحته السرية
25- تناول لوح حجر اللازورد واجهر بتلاوته
26- وستجد كم ( عانى جلجامش ) من العناء والتعب
27- وفاق جميع الحكام، انه ذو الهيئة البهية السامية
28- انه البطل ، سليل أوروك ، والثور والنطاح
30- انه المقدم في الطليعة
31- انه المظلة العظمى ، حامي(أتباعه) من الرجال
32- انه موجة طوفان عاتية تحطم حتى جدران الحجر
33- نسل (لوكال – بندا ) انه جلجامش المكتمل القوة
34- ابن البقرة الجليلة (رمات –ننسن )
35-..... جلجامش المكتمل في الجلال والالوهيه
36- انه هو الذي فتح مجازات الجبال
37- وحفر الآبار في مجازات الجبال
38- وعبر البحر المحيط ،إلى حيث مطلع الشمس
39- لقد جاب جهات العالم الأربع، وهو الذي سعى لينال الحياة الخالدة
40- وبجهده استطاع إن يصل إلى (( اوتو-نبشتم ))، القاضي
41- (وأعاد الأحياء ؟ ) التي دمرها الطوفان
42- ......
43- من ذا الذي يضارعه في الملوكية ؟
44- من غير كلكامش من يستطيع أن يقول :أنا الملك
45- ومن غيره من سمي جلجامش ساعة ولادته .
46- ثلثاه اتله ، وثلثه الباقي بشر
47- لقد صممت هيئة جسمه الآلهة العظيمة
48- 52 ( مشوهة لا يمكن ترجمتها )

العمود الثاني :

بعد إن خلق جلجامش وأحسن الإله العظيم خلقه
حباه ( شمش )السماوي بالحسن وخصه ( ادد) بالبطولة
جعل الآلهة العظام صورة جلجامش تامة كاملة
كان طوله احد عشر ذراعا وعرض صدره تسعة أشبار
ثلثاه اله وثلثه الآخر بشر
وهيئة جسمه مخيفة كالثور الوحشي
وفتك سلاحه لا يضاهيه ويصده شيء
وعلى ضربات الطبل تستيقظ رعيته
لازم أبطال (( أوروك )) حجراتهم ناقمين مكفهرين
لم يترك (( جلجامش )) ابنا طليقاً لأبيه
لم تنقطع مظالمه عن الناس ليل نهار
أهذا (( جلجامش )) راعي (( أوردك )) المسورة ؟
أهو راعينا القوي، الكامل الجمال والحكمة
لم يترك جلجامش عذراء طليقة لامها
ولا ابنة المقاتل ولا خطيبة البطل .
وأخيراً أستمع الآلهة إلى شكاتهم واستغاثتهم
فأستدعى الآلهة السماء رب((أوردك)) وقالوا له:
ألم تخلق(( اورورو )) هذا الثور الوحشي الجبار !
الذي لا يضاهي فتك أسلحته سلاح أخر
والذي تستيقظ رعيته على ضربات الطبل
جلجامش الذي لم يترك ابناً طليقاً لأبيه
وما فتئ يضطهد الناس بمظالمه ليل نهار
هو راعي (( اوروك )) المحصنة .
هو راعيهم وهو قوي وجميل وحكيم
أن جلجامش لم يترك عذراء لأمها
ولا ابنة المقاتل ولا خطيبة البطل
استمع الإله ((آنو)) إلى شكواهم
ودعوا (( اورورو )) العظيمة وقال لها :
يا (( اورورو )) أنت التي خلقت هذا الرجل .
فاخلقي الآن غريماًُ له
وليكن مضاهياً له في قوة اللب والعزم
وليكونا في صراع مستديم ، لتنال (( أوروك )) الراحة والسلام .
حالما سمعت ((اورورو )) ذلك غسلت يديها
تصورت في لبها صورة لأنو
وغسلت ((اورورو)) يديها
وأخذت قبضة من طين ورمتها بالبرية
وفي البرية خلقت(( انكيدو )) القوي،
نسل (( ننورتا ))
يكسو جسمه الشعر الكث
وشعر رأسه كشعر المرآة
ونمت فروع شعر رأسه جدائل كشعر (( نصابا ))
لا يعرف الناس ولا البلاد
ويلبس لباس مثل (( أسموقان ))
ومع الظباء يأكل العشب
ويتدافع مع الوحش عند مساق الماء
ويسر قلبه مع الحيوان عند موارد الماء
( وحدث ) أن صياداً قانصاً التقى به عند مورد الماء
وأبصره يوماً ثانياً وثالثاً عند مسقى الماء
ولما رآه الصياد شلّ وامتقع وجهه من الخوف
فدخل هو ووحوشه إلى بيته
وهو لا يزال مشلولا مذعوراً
أضطرب قلبه، وامتقع وجهه
حل بقلبه الرعب وصار وجهه كمن جاء من سفر بعيد

العمود الثالث

( جاء ) الصياد إلى أبيه وفتح فاه وقال له :
(( يأبي ! رأيت رجلاً عجيباً قد انحدر من التلال ))
أنه أقوى من في البلاد ، وذو بأس شديد
وهو في شدة بأسه وقوته مثل عزم (( آنو ))
أنه يجوب التلال
يرعى الكلأ مع حيوان البر
ويسقى معها عند ورود الماء
لقد ذعرتُ منه فلم أقوى على الاقتراب منه
ملأ أوجارى التي حفرت
وقطع شباكي التي نصبت
فجعل الصيد وحيوان البر تفر من يدي
وحرمني من صيد البر
ففتح أبوه فاه وخاطب الصياد أبنه قائلاً :-
(( يابني ! يعيش في (( أوروك )) جلجامش
الذي لامثيل له في البأس والقوة
وهو في شدة بأسه مثل عزم (( آنو ))
فأذهب إلى ((أوروك )) ، وول وجهك شطرها
وأنبيء جلجامش عن بأس هذا الرجل
وليعطك بغيا مومساً تصحبها معك أيها الصياد
دعها تسيطر عليه وتروضه
وحينما يأتي ليستقي مع الحيوان من مورد الماء
دعها تخلع ثيابها وتكشف عن عورتها ومفاتن جسمها
فحالما يراها فأنه سيقترب منها وينجذب إليها .
وعندئذ ستنكره حيواناته التي ربيت معه في البرية ))
لقد أرهف السمع ووعى مشورة أبيه
وقصد الصياد جلجامش
أغذّ السير في الطريق وأستقر به المقام في ((أوروك ))
مثل أمام جلجامش وخاطبه قائلاً :-
(( هناك رجل عجيب أنحدر من التلال
أنه أقوى من في البلاد ،وذو بأس شديد
وهو في شدة بأسه وقوته مثل عزم (( آنو))
أنه يجوب البراري ويأكل العشب
ويرعي الكلأ مع حيوان البر ويستقي معها عند مورد الماء
لقد ذعرت منه فلم أقوَ على الاقتراب منه
لقد ملأ الاوجار التي حفرتها
ومزق شباك التي نصب
فجعل الصيد وحيوان البر تفر من يدي
لقد حرمني من القنص في البرية )).
فقال جلجامش له ، قال للصياد :-
(( أنطلق يا صيادي وأصطحب معك بغيا مومساً ))
وحينما يأتي إلى مورد الماء ليسقي الحيوان
دعها تخلع ثيابها وتكشف عن مفاتن جسمها وعورتها
فإذا ما رآها أقترب منها وانجذب إليها
وعندئذ ستنكره حيواناته التي ربيت معه في البرية ))
فانطلق الصياد وأصطحب معه البغي (( المومس ))
شرعا بالسفر وسارا قدماً في الطريق
وفي اليوم الثالث بلغاً الموضع المقصود
جلس الصياد والبغي في ذلك المكان ومكثا فيه .
ومكثا يوماً ويوماً ثانياً عند مسقى الماء
جاء حيوان البر إلى المورد ليسقي الماء

العمود الرابع

قصدت وحوش البر الماء ففرحت وسرت قلوبها
أما (( انكيدو )) الذي كان مولده في التلال
والذي يأكل العشب مع الظباء ، ويرد الماء مع الحيوان
ويفرح لبه مع حيوان البر عند مسقى الماء
فان البغي رأته، رأت الرجل الوحش
أبصرت البغي المارد ، الآتي من قلب الصحاري
( فأسر إليها الصياد ) : هذا هو أيها البغي فاكشفي عن نهديك
اكشفي عن عورتك لينال من مفاتن جسمك
لا تحجمي ، بل راوديه وابعثي فيه الهيام
فانه متى ما رآك انجذب إليك
انضى عنك ثيابك ليقع عليك
علمي الوحش الغر فن ( وظيفة ) المرأة
ستنكره حيواناته التي ربيت معه في صحرائه
إذا حفي بك وانعطف بحبه إليك
فأسفرت البغي عن نهديها وكشفت عن عورتها
فتمتع بمفاتن جسمها
لم تحجم بل راودته وبعثت فيه الشوق
نضت عنها ثيابها فوقع عليها
وعلمت الوحش الغر فن المرأة
فانجذب إليها وتعلق بها
لبث (( انكيدو )) يتصل بالبغي ستة أيام وسبع ليال
وبعد إن شبع من مفاتنها
وجه وجهه إلى ألفه من حيوان الصحراء
فما أن رأت الظباء (( انكيدو )) حتى ولت عنه هاربة
وهربت من قربه وحوش الصحراء
ذعر (( انكيدو )) ووهنت قواه
خذلته ركبتاه لما أراد اللحاق بحيواناته
أضحى انكيدو خائر القوى لا يطيق العدو كما كان يفعل من قبل
ولكنه صار فطنا واسع الحس والفهم
رجع وقعد عند قدمي البغي
وصار يطيل النظر إلى وجهها
ولما كلمته أصاخ بأذنيه إليها
كلمت البغي انكيدو وقالت له :
(( صرت تحوز على الحكمة يا انكيدو وأصبحت مثل إله
فعلام تجول في الصحراء مع الحيوان ؟
تعال آخذك إلى ((أوروك )) ، ذات الأسوار
إلى ((البيت )) المقدس ، مسكن (( آنو )) و(( عشتار))
حيث يعيش جلجامش الكامل الحول والقوة
المتسلط على الناس كالثور الوحشي ))
ولما كلمته تقبل منها قولها
وفرح قلبه لأنه كان ينشد صاحبا له
فأجاب (( أنكيدو )) البغي وقال لها :
(( هلمي أيتها البغي ، خذيني إلى (( البيت)) الطاهر ، مسكن آنو وعشتار
حيث يحكم جلجامش الكامل الحول والقوة
والمتسلط على الناس كالثور الوحشي
وأنا سأتحداه وأغلظ له في القول

العمود الخامس

سأصرخ في قلب ((أوروك أنا الأقوى
أجل !أنا الذي سأبدل المصائر
أن الذي ولد في الصحراء هو الأشد والأقوى
(فقالت البغي ) : (( هلم نذهب كي يرى وجهك
سأدلك على جلجامش ، فأنا أعلم أين هو
أجل ! تعال يا ((انكيدو)) إلى أوروك ، المحصنة
حيث يلبس الناس أبهى الحلل
وفي كل يوم تقام الأفراح كالعيد
حيث ... غلمان ... الآسنو ...
والفتيات ... الحسان ؟
.... ينفح منهم العطر والطيب
اللواتي أخرجن العظماء من مضاجعهم ؟
وأنت يا أنكيدو الذي تنشد البهجة في العيش
سأريك جلجامش المبتهج بالحياة
وعليك أن تنظر إليه وتفترس في وجهه
وستلقاه مزهوا برجولته وبأسه
وتحليَ جسمه المباهج والمفاتن
أنه أشد بأساً منك ، وهو لا يستقر مساء نهار
فيا انكيدو خل عنك غلواءك وتبجحك
إن جلجامش يرعاه ((شمش)) ويحبه
وحباه (( آنو)) و((انليل )) و((اِيا ))((بالفهم الواسع ))
وقبل أن تأتي من الصحراء
سيراك جلجامش في الرؤى وهو في ((أوروك))
وفعلا استيقظ جلجامش في تلك اللحظة
وأخذ يقص على أمه رؤياه قائلا لها :
(( يا أمي لقد رأيت الليلة الماضية حلما
رأيت أني أسير مختالا بين الأبطال
فظهرت كواكب السماء
وقد سقط أحدها إلى وكأنه شهاب السماء ((آنو))
أردت أن أرفعه ولكنه ثقل علي
وأردت أن أزحزحة فلم أستطع أن أحركه
تجمع حوله أهل بلاد (( أوروك))
ازدحم الناس حوله وتدافعوا عليه
واجتمع عليه الأبطال
وقبل أصحابي قدميه ....
أحببته وانحنيت كما أنحني على امرأة
ورفعته ووضعته عند قدميك
فجعلته نظيرا لي )) .
فأجابت جلجامش أمه البصيرة العارفة وقالت له :
قالت : (( ننسون )) العارفة بكل شيء لجلجامش :
(( إن رؤيتك نظيرك كوكب السماء
والذي سقط إليك وكأنه شهاب سماء (آنو)
والذي أردت أن ترفعه فثقل عليك
والذي أردت أن تزحزحه فلم تستطع
وأحببته وانحنيت عليه كما تنحني على امرأة
والذي وضعته عند قدمي
فجعلته أنا نظيرا لك
انه صاحب قوي ، يعين الصديق (عند الضيق ) سيأتي إليك
أنه أقوى من في البلاد وذو عزم شديد
وعزمه مثل عزم (( آنو )) وذو بأس شديد
وأما أنك أحببته فأنحيت عليه كما تنحني على امرأة
فمعناه انه سيلازمك ولن يتخلى عنك
وهذا هو تفسير رؤياك )) .
ثم قص جلجامش على أمه حلما ثانيا وقال :
يا أمي رأيت رؤيا ثانية
في (( أوروك )) ‘ المحصنة رأيت فأسا مطروحة
تجمع أهل أوروك عندها وازدحم الناس حولها
أجبتها وانحنيت عليها كأنها امرأة
ثم وضعتها عند قدميها أنت نظيرا لي ))
فقالت أم جلجامش الحكيمة المحبوبة لأبنها
قالت ننسون الحكيمة البصيرة لجلجامش :-
(( إن الفأس التي رأيت رجل
وأما أنك أحببتها وانحنيت عليها كما تنحني على امرأة
والتي سأجعلها أنا نظيرا لك
فتعتبره انه صاحب قوي يعين الصديق سيأتي إليك
انه أقوى من في البلاد وذو عزم شديد
وهو في شدة بأسه مثل عزم (( آنو ))
ففتح جلجامش فاه وقال مخاطبا أمه :
(( عسى أن يتحقق هذا الفأل بمشيئة انليل العظيم
فيكون لي صاحب وصديق ناصح
وسأكون له صاحبا وصديقا وفيا
وحينما كان جلجامش يستفسر عن رؤياه الثانية
كانت البغي تحادث أنكيدو وهو جالس قدامها
وكان الاثنان يمارسان الهوى وملذته
لقد نسي أنكيدو المكان الذي ولد فيه في البراري
ولبث (( أنكيدو )) يجامع البغي ستة أيام وسبع ليال
ثم كلمت البغي (( أنكيدو )) وقالت له :
(( كلما نظرت إليك يا (( أنكيدو )) ‘ بدوت لي مثل إِله
فعلام تجول في الصحراء وترعى مع الحيوان
تعال أقدك إلى (( أوروك )) ‘ الأسواق
إلى البيت المقدس ‘ مسكن (( آنو ))
أنهض يا (( انكيدو )) لآخذ بيدك إلى (( اِى – أنا )) ، مسكن (( آنو ))
إلى حيث جلجامش المكتمل القوة والفعال
وأنت ستحبه كما تحب نفسك
فهيا وانهض من على الأرض ، فراش راعي ))
لقد سمع كلامها وتقبل قولها
وقع النصح المرأة في لبه موقع الرضا
ثم شقت ثوبها شقين ، ألبسته بواحد منهما واكتست بالثاني
وأمسكت به من يده وقادته كما يقاد الطفل
أخذته إلى كوخ الرعاة ، إلى موضع الحظائر
فتجمع الرعاة حوله

العمود الثالث

ربى على رضاع لبن الحيوانات البرية
ولما وضعوا أمامه طعاماً تحير واضطرب ،
وصار يطيل النظر إليه
اجل لا يعرف (( انكيدو )) كيف يؤكل الخبز
لأنه شب على رضاع لبن حيوان البر
ولم يعرف كيف يؤكل الخبز
ولا كيف يشرب الشراب القوي
فتحت البغي فاها وخاطبت ((انكيدو )) :
(( كل الطعام يا انكيدو ، فإنها سنة الحياة
وأشرب من الشراب القوي ، فهذه عادة البلاد ))
فأكل انكيدو من الطعام حتى شبع
وشرب من الشراب القوي سبة أقداح
فانطلقت روحه وانشرح صدره وطرب لبه ونور وجهه
نظف جسده المشعر ومسحه بالزيت
وأضحى إنسانا ، لبس اللباس وصار كالعريس
اخذ سلاحه وأنطلق يطارد الأسود ليريح الرعاة في المساء
اصطاد الذئاب وقهر الأسود
فاستطاع الرعاة أن يهجعوا في الليل مطمئنين
صار انكيدو حارسهم وناصرهم
انه الرجل القوي والبطل الأوحد

العمود الرابع :

. . . . . . . . .
لقد سر ( أنكدو ) وأقام الأفراح
ولما أن رفع عينيه أبصر رجلا
فقال للبغي آتني بالرجل يابغي
فعلام جاء إلى هنا ؟
دعيني أعرف اسمه
نادت البغي على الرجل ،
فجاء إليه ورآه فقال له :
علام أنت مسرع أيها الرجل ؟
وعلام عانيت هذا السفر الشاق ؟
ففتح الرجل فاه وقال لـ (( أنكيدو ))
لقد اقتحم (( بيت الاجتماع ))
الذي خصص لتقدير مصائر الناس والأعراس .؟
لقد أحل في المدينة العار والدنس
وفرض على المدينة المنكودة المنكرات وأعمال السخرة
لقد خصصوا الطبل إلى الملك (( أوروك )) ذات الأسواق
ليختار على صوته العروس التي يشتهيها ؟
إلى جلجامش ، ملك أوروك ، ذات الأسواق
يخصصون الطبل ليختار العرائس قبل أزواجهن
فيكون هو العريس الأول قبل زوجها
(وهم يقولون ) : لقد أراد الآلة هذا الأمر
وقدروه له منذ إن قطع حبله سرته ))
ولما فاه الرجل بهذا القول امتقع وجه (( انكيدو ))
. . . . . . . .

العمود الخامس :

سار انكيدو إلى الإمام وخله البغي
ولما دخل (( أوروك )) ، ذات الأسواق الواسعة
تجمع الناس حوله
حين وقف في شارع (( أوروك)) ذات الأسواق
تجمهر الناس حوله وقالوا عنه :
انه مثيل لجلجامش في البنية
ولكنه أقصر قامة وأقوى عظما
انه أقوى من في البلاد ، وذو بأس شديد
لقد رضع لبن حيوان البر في البادية
وفي ((أوروك )) لن تنقطع قعقعة السلاح
فرح الأبطال وهللوا قائلين :-
لقد ظهر بطل ند وكفؤ للبطل الجميل
أجل ظهر الفراش لجلجامش ، الشبيه بالإله ، نظيره ومثيله
ولما هيأ الفراش لـ (( اشخارا ))
واقترب جلجامش ليتصل بالإلهة مساء
وقد ((انكيدو )) في الدرب يسد الطريق في وجهه

العمود السادس :

. . . . . . . (نقص من نحو 13 سطرا)
أي جلجامش ((انكيدو )) الهائج
الذي ولد في البادية ويجلل رأسه الشعر الطويل
فانقض عليه وهاجمه
تلاقيا في موضع سوق البلاد
سد (( انكيدو )) الباب بقدميه
ومنع جلجامش من الدخول
امسك أحدهما بالآخر وهما متمرسان (بالصراع)
وتصارعا وخارا خوار ثورين وحشيين
حطما عمود الباب وارتج الجدار
وحينما أنثنى جلجامش ركبته وقدمه ثابتة في الأرض (ليرفع انكيدو)
واستدار ليمضي
هدأت سورة غضبه
كلمه ((انكيدو )) وقال له:-
((انك الرجل الأوحد ، أنت الذي ولدتك أمك ))
ولدتك أمك ((ننسونا )) ، البقرة الوحشية المقدسة
ورفع (( انليل )) رأسك عاليا على الناس
وقدر إليك الملوكية على البشر ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد الرواضيه




مُساهمةموضوع: رد: جلجامش وانكيدو    10/2/2011, 03:13

اشكرك على موضوعك المميزلك من كل تقدير واحترام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: رد: جلجامش وانكيدو    10/2/2011, 03:30

كل الاحترام لمرورك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جلجامش وانكيدو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: قسم الشعر و الخواطر-
انتقل الى: