اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 صبّاغو أحذية الغزاة !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: صبّاغو أحذية الغزاة !!    4/2/2011, 20:31




صباغو أحذية الغزاة !!


بدر شاكر السياب


أنا ما تشاء : أنا الحقيرْ
صبّاغ أحذية الغزاة ، وبائع الدم والضمير
للظالمين . أنا الغراب
يقتات من جثث الفراخ . أنا الدمار ، أنا الخراب !
شفة البغي أعف من قلبي ، وأجنحة الذباب
أنقى وأدفأ من يديّ . كما تشاء .. أنا الحقير !
لكنَّ لي من مقلتيّ ـ إذا تتبَّعتا خطاك
وتقرّتا قسمات وجهك وارتعاشك ـ إبرتينِ
ستنسجان لك الشراكْ
وحواشي الكفن الملطخ بالدماء ، وجمرتينِ
تروّعان رؤاك إن لم تحرقاك !
وتحول دونهما ودونك بين كفيّ الجريدة
فتند آهتك المديدة
وتقول : أصبح لا يراني .. بيد أن دمي يراك
إني أحسّك في الهواء وفي عيون القارئين .
لِمَ يقرؤون وينظرون إليّ حيناً بعد حين
كالشامتين ؟
سيعلمون من الذي هو في ضلال
ولأيّنا صدأ القيود .. لأيّنا صدأ القيود ..
لأيّنا ..
نهض الحقير
وسأقتفيه فما يفرّ ، سأقتفيه إلى السعير .
أنا ما تشاء : أنا اللئيم ، أنا الغبيّ ، أنا الحقود
أنا حامل الأغلال في نفسي ، أقيّد من أشاء
بمثلهنّ من الحديد ، وأستبيح من الخدود
ومن الجباه أعزَّهنّ ، أنا المصير ، أنا القضاء .
الحقد كالتنور فيّ : إذا تلهّب بالوقود
ـ الحبر والقرطاس ـ أطفأ في وجوه الأمّهات
تنورهنّ ، وأوقف الدم عن ثديّ المرضعات .
في البدء كان يطيف بي شبحٌ يقال له : الضمير
أنا منه مثل اللص يسمع وقع أقدام الخفير .
شبحٌ تنفس ثمّ مات
واللص عاد هو الخفير .
في البدء لم أكُ في الصراع سوى أجير
كالبائعات حليبهنّ ، كما تؤجّر ـ للبكاء
ولندب موتى غير موتاهنّ ـ في الهند النساء .
قد أمعن الباكي على مضضٍ ، فعاد هو البكاء !
الخوف والدم والصغّار ، فأي شيء أرتجيه ؟
فعلى يديّ دمٌ وفي أذنيّ وهوهة الدماء
وبمقلتيّ دمٌ ، وللدّم في فمي طعمٌ كريه !
أثقل ضميرك بالآثام فلا يحاسبك الضمير
وانسَ الجريمة بالجريمة والضحية بالضحايا .
لا تمسح الدم عن يديك فلا تراه وتستطير
لفرط رعبك أو لفرط أساك .. واحتضن الخطايا
بأشدّ ما وسع احتضانٌ تنجُ من وخز الخطايا .
قوتي وقوتُ بنيّ لحمٌ آدمي أو عظام
فليحقدنّ علي كالحمم المستعرة ، الأنام
كي لا يكونوا إخوةً لي آنذاك ، ولا أكون
وريث قابيل اللعين سيسألون .
عن القتيل فلا أقول :
" أأنا الموكل ويلكم بأخي ؟ " فإن المخبرين
بالآخرين موكلون !
سحقاً لهذا الكون أجمع وليحل به الدمار!
مالي وما للناس ؟ لست أباً لكل الجائعين
وأريد أن أروي وأشبع من طوىً كالآخرين
فلينزلوا بي ما استطاعوا من سباب واحتقار
لي حفنة القمح التي بيدي ودانية السنين
ـ خمسٌ وأكثر .. أو قلَّ ـ هي الربيع من الحياة
فليحلموا هم بالغد الموهوم يبعث في الفلاة
روحَ النماء ، وبالبيادر وانتصار الكادحين
فليحلموا إن كانت الأحلام تشبع من يجوع
إني سأحيا لا رجاء ولا اشتياق ولا نزوع
لا شيء غير الرعب والقلق الممض على المصير
ساء المصير !
رباه إن الموت أهون من ترقُبه المرير
ساء المصير :
لِمَ كنت أحقر ما يكون عليه إنسانٌ حقير ؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: صبّاغو أحذية الغزاة !!    4/2/2011, 23:59

بدر شاكر السياب
رائع يا انثى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: رد: صبّاغو أحذية الغزاة !!    5/2/2011, 00:27

احترم تاريخ هذا الرجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صبّاغو أحذية الغزاة !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: قسم الشعر و الخواطر-
انتقل الى: