اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 عاجل/آخر اخبار الأحداث في لبنان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
theredrose




مُساهمةموضوع: عاجل/آخر اخبار الأحداث في لبنان   26/1/2011, 01:00




تجمع الاف الاشخاص الثلاثاء في طرابلس في شمال لبنان للمشاركة في "يوم غضب" دعا اليه سعد الحريري احتجاجا على ما يعتبره "فرضا" من جانب حزب الله الشيعي للمرشح نجيب ميقاتي في رئاسة الحكومة.



في الوقت نفسه، يقوم مناصرون لرئيس حكومة تصريف الاعمال بقطع طرق واحراق دواليب في بيروت وعلى الطريق الساحلي المؤدي الى الجنوب، وكانت المحكمة في اساس الخلاف بين الفريقي السياسيين الاساسيين على خلفية تقارير تشير الى احتمال توجيه الاتهام في جريمة اغتيال الحريري الى حزب الله.



وكانت حركة احتجاجات واسعة عمت مساء الاثنين مناطق عديدة من لبنان بعد ان اتضح ان الاستشارات النيابية التي بدأها رئيس الجمهورية ميشال سليمان تتجه نحو ترجيح كفة رئيس الحكومة الاسبق نجيب ميقاتي المدعوم من حزب الله وحلفائه، على سعد الحريري، الشخصية السنية الاكثر شعبية.



وقال شهود عيان ان أنصار الحريري أشعلوا النيران في سيارة تستخدمها قناة الجزيرة الفضائية التلفزيونية في مدينة طرابلس.



وقال صحفيون من القناة ومراسلون اخرون انهم يحتمون في مبنى قريب.



وذكر مراسل الجزيرة ماجد عبد الهادي في مكالمة على الهواء مباشرة مع القناة انه اذا لم يسرع الجيش ويساعدهم فسيكونون في خطر.



وحصل ميقاتي على تأييد 65 نائبا لبنانيا من 128 يشكلون اعضاء البرلمان، لترؤس حكومة جديدة، بحسب تعداد اجرته وكالة فرانس برس الثلاثاء واستند الى تصريحات النواب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
KLIM




مُساهمةموضوع: رد: عاجل/آخر اخبار الأحداث في لبنان   26/1/2011, 03:47

توتر لبناني جديد.......... اشكرك وعد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kingsam




مُساهمةموضوع: رد: عاجل/آخر اخبار الأحداث في لبنان   26/1/2011, 06:38

بس هل مرة غير شكل و رح تكون حرب كبيرة و بلا نهاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kingsam




مُساهمةموضوع: رد: عاجل/آخر اخبار الأحداث في لبنان   26/1/2011, 06:42

من بيروت، إلى طرابلس، إلى عكار والضنية، فالبقاع وإقليم الخروب وصولاً إلى صيدا وغيرها، انفجر الشارع غضباً واحتجاجاً على فرض "حزب الله" مرشحه لرئاسة الحكومة. وقد دفع الاستهتار بالعقول والمشاعر، والموقع والدور، بالآلاف إلى النزول للشارع تعبيراً عن الاستنكار والاستهجان، ورفضاً للتطاول والاستفزاز والهيمنة، كما توالت المواقف والدعوات لقيادات سياسية وشبابية ومدنية الى تحركات مفتوحة، وإلى إضراب عام اليوم احتجاجاً على ما يجري،
فيما دلّت كل المؤشرات إلى أن سياسة الغَلبة والقهر وصلت إلى خطوط حمراء، ومعها يبقى الوضع مفتوحاً على كل الاحتمالات.
سياسياً، وفي ما يسحب كل إمكانية للتأويل أو التفسير أو التغطية لما يجري، حسم الرئيس سعد الحريري الجدل، معلناً قبل توجهه الى الاستشارات أن "أي كلام عن وجود مرشح توافقي هو محاولة لذر الرماد في العيون"، وأكد "هناك مرشح إسمه الرئيس الحريري، ومرشح آخر لقوى الثامن من آذار، والخيار في هذا المجال واضح لا لبس فيه"، معلناً رفض "تيار المستقبل" المشاركة في "أي حكومة يرأسها مرشح الثامن من آذار"، وبأن "مرحلة ما قبل الاستشارات شيء وما بعدها شيء آخر(..)".
هذه المواقف حددت معالم المرحلة المقبلة، خصوصاً بعدما تحولّت الاستشارات النيابية الملزمة، بفعل الكيديّة والاستلاب والتهديد بالسلاح، من عملية دستورية إلى معركة إلغاء ومواجهة مفتوحة، لم يخفف من وقعها تبني مرشح "حزب الله" وحلفائه، الرئيس نجيب ميقاتي صفة "التوافق".
وإذا كانت الاستشارات النيابية، التي تستكمل اليوم، ستسفر عن تسمية الرئيس العتيد لحكومة ما بعد سقوط أعراف "تسوية الدوحة"، فإن إدارة المرحلة المقبلة، من داخل السلطة أو من خارجها، لن تكون سائبة، وهو ما عبّر عنه رئيس كتلة "المستقبل" الرئيس فؤاد السنيورة، بعد تسمية الرئيس الحريري، بتحديده "ثلاث ثوابت في هذه المرحلة"، هي "أولاً وضع العلاقات اللبنانية ـ السورية على أسس راسخة مستمدة من التاريخ والجغرافيا والإنتماء العربي والمستقبل وأن تكون قائمة على الإحترام المتبادل، وثانياً، مسألة السلاح الموجه الى صدور الناس ما عدا سلاح المقاومة الموجه ضد إسرائيل عبر استراتيجية دفاعية يتفق عليها اللبنانيون، وثالثاً، تكريس الدستور واتفاق الطائف باعتبارهما المرجع الوحيد والدائم لتداول السلطة بشكل هادئ ورصين، بعد المخالفات الجسيمة بحق الدستور طيلة عقدين"، مشيراً إلى أن "هذه الثوابت في حاجة إلى تمثيل نيابي وطائفي وتمثيل وطني، نرى أنَّه لا يعبر عنها غير الرئيس الحريري مع الإحترام الشديد الذي نكنه للجميع مرشحين وغير مرشحين(..)".
من جهته قال الرئيس الحريري "نحن دائماً كنا ندعو للحوار والكلمة الطيبة، وهذا إيماننا"، وكرر التأكيد "أننا في مرحلة استشارات ملزمة ستصدر نتائجها غداً (اليوم) ومن ثم لكل حادث حديث".
الاستشارات
وكانت محصلة اليوم الأول من الاستشارات الملزمة التي أجراها رئيس الجمهورية ميشال سليمان في قصر بعبدا أفضت إلى نيل الرئيس الحريري (49 صوتاً)، مقابل (59 صوتاً) للرئيس ميقاتي، على أن تستكمل اليوم الاستشارات لتبدأ بعدها مرحلة استشارات التأليف.
وقد سمّى الحريري كل من: كتلة "المستقبل"، وكتلة "القوات اللبنانية"، وكتلة "نواب زحلة"، وكتلة "الكتائب"، ومن تبقى من "اللقاء الديموقراطي" النواب: مروان حمادة، فؤاد السعد، هنري حلو، انطوان سعد، محمد الحجار، والنائبين ميشال المر ونايلة تويني. فيما سمّت كتلة "حزب الله"، وكتلة "التنمية والتحرير"، و"التيار الوطني الحر"، و"جبهة النضال"، و"وحدة الجبل"، و"لبنان الحرّ الموحد" مرشح المعارضة الرئيس ميقاتي.
وقالت مصادر مواكبة للاستشارات لـ"المستقبل" إنه "إذا كان نيل الرئيس ميقاتي أكثرية الأصوات بات محسوماً، قانونياً ودستورياً، إلا أن هذا الأمر قد يخلق سجالاً طائفياً يمكن أن يؤثّر على عملية التشكيل لاحقاً"، وأشارت إلى أن "رئيس الجمهورية سيسهر على أن يبقى مسار التشكيل على السكة الدستورية والقانونية طالما أن الاستشارات النيابية ملزمة، كما أنه سيصرّ على تطبيق اللعبة الديموقراطية في تشكيل الحكومة العتيدة، وسيدفع لأن تكون حكومة وحدة وطنية".
مواقف وتحركات
وبعيداً عن الاستشارات، كانت أجواء من الغضب الشعبي تعمّ المناطق، من الشمال إلى العرقوب، ومن بيروت إلى الجبل والبقاع. وفي طرابلس سجّلت حركة اعتراض شعبي واسعة، ومسيرات شعبية حاشدة، فيما دعا النائب محمد كبارة الى "يوم غضب عام في كل لبنان استنكاراً لما يقوم به الآخرون من تدخل في شؤون لبنان وشؤون اللبنانيين السنّة".
وأمّ ساحة الشهداء مئات من الشباب والطلاب، من مناصري "تيار المستقبل" وقوى 14 آذار، تأييداً لمرشح الغالبية الرئيس سعد الحريري، وأطلقوا شعارات تندد بـ"عودة قمع الديمقراطية في لبنان"، رافضين "كل عمليات التنكر لنتائج الإنتخابات النيابية الأخيرة"، مؤكدين أن "لا أحد يستطيع إلغاء حركة 14 آذار، سواء من داخل لبنان أو من خارجه"، داعين الشعب اللبناني إلى "المشاركة في يوم الغضب" اليوم.
جعجع
في المواقف، أكّد رئيس الهيئة التنفيذية في "القوات اللبنانية" سمير جعجع في رسالة مفتوحة وجهها إلى السيد نصر الله، "التمسك بالعملية الديموقراطية حتى النهاية على رغم كل التعديات"، مشدداً على أن "التاريخ لن يعود الى الوراء ولو تعثر". وعلّق على قول نصرالله إن "موقع رئاسة الحكومة ليس موقعاً تمثيلياً بل موقع قيادي تنفيذي"، وسأله "وهل موقع رئاسة مجلس النواب هو موقع تمثيلي أم موقع قيادي ايضاً؟ وهل كنت يا سيد حسن لتقبل بغير مرشحكم رئيساً للمجلس؟". وأضاف أما "قولكم إن تكليف من سترشحه المعارضة ليس معناه المس بموقع الطائفة السنية، وكيف لا يكون مساً بهذا الموقع بعد شنّ حرب إلغاء على من يمثل 70 أو 80 في المئة من الطائفة السنية؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: عاجل/آخر اخبار الأحداث في لبنان   26/1/2011, 15:33

يسلمو على مروركم ويسلمو سامو على الخبر ولكن هيك بده سعد الحريري وانا بتوقع هو السبب الرئيسي بقتل ابوه والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عاجل/آخر اخبار الأحداث في لبنان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: منتدى الاسرة :: منوعات عربية :: منوعات عربية-
انتقل الى: