اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 ضحايا الحب د . عائض القرني ج 6

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يوسف علاوي




مُساهمةموضوع: ضحايا الحب د . عائض القرني ج 6   27/12/2010, 22:11


براهين الحب
 
الأبطال يقدمون الرؤوس والنفوس لتلك المعالي والضروس ، فيا عابد الدراهم والفلوس، عش في عبوس، ودم في نكوس.
قال نور الدين محمود: (( اللهم احشرني في حواصل الطير وبطون السباع، فرزق الشهادة. وقال ابن الطرماح: اللهم لا تجعل وفاتي علي سرير في الدار، ولكن اقتلني بسيف الكفار. وقال طلحة يوم أحد: اللهم خذ من دمي هذا اليوم حتى ترضي. وقال عبد الله بن جحش: اللهم إنك تعلم أني أحبك.. وقال إعرابي رب أرسل علي في المعركة سهماً يقتلني.. وصح في الحديث : (( من سأل الله الشهادة بصدق بلغه الله منازل الشهداء وإن مات علي فراشه))، وسأل ابن رواحه ربه أن يطعن في سبيله طعنة تصل الكبد‍ !..
 
يا ليت أنك قد حـضرت نزالنا *** ورأيت كيف تقطع الأعناق
كأس المنايا بيننا نحـــسو به *** حب المهـــيمن كله ترياق
صارت كأغماد السيوف دورنا *** والرمح في أحشائنا خفاف
متضرجين دماً فلو أبصرتنــا *** أنسـاك ما قلد أنشد العشاق
 
طعن الإمام المحدث النابلسي بالخنجر في سبيل الله، فكلما طعن طعنة قال: الله الله الله !، فمات وهو يقول الله الله !.. قال أهل السير نزف دمه، فكتب علي الأرض الله الله الله ، فالله أعلم ، والعهدة علي الرواة:
 
إذا قتـلوا صحت بحق دماهــم *** وكانت قديماً من مناياهم القتل
تدوس الخيول الصافنات رؤوسهم *** غريبون لمال لديهم ولا أهل
تكسرت الأسياف يوم نزالهم *** وفلت رماح الموت وانقطع النبل
 
تضحية برجال لا بجمال ‍!
 
وفي عالم التضحية يتقدم عضد الدولة الملك المشهور بذبح ثلاثة ملوك من الكفار في عيد الأضحى المبارك ويهنئه الشاعر فيقول:
 
صل ياذا العــلا لـربك وأنحـر *** كل ضد وشانئ لك أبتر
أنت أعلي من أن تكون ذوي السؤدد *** تيجانهم أمامك تنثــر
كلما خر سـاجــدا لك رأس *** منهم قال سيفك: الله أكبر‍ ‍!
 
وهذا مثل أضحية الأمير خالد القسري لما صعد المنبر يوم عيد الأضحى ، فخطب الناس وقال أيها الناس: ضحوا تقبل أضحيتكم ، فإني مضح بالجعد بن درهم،إنه زعم أن الله لم يتخذ إبراهيم خليلاً، ولم يكلم موسى تكليماً، يقول ابن القيم:
 
ولذاك ضحي خـالد بالجـعـد *** يوم ذبائح القـــربـان
إذ قال إبراهيم ليس خليلــه *** كـلا ولا مـوسى الكليم الداني
شكر الضحية كل صاحب سنة *** لله درك من أخي قربـــان
 
(يحبهم ويحبونهم)
 
( يحبهم) ‍!.. هذا عجيب، لأنه غني عنهم، وهم فقراء إليه، ولا يعتمد عليهم، ويعتمدون عليه ، ولا يطلب شيئاً منهم، وهم يطلبونه في كل شئ .
وعجيب أن يحبهم وهم مخلوقون ، وهو الذي خلق، ومرزوقون وهو الذي رزق.
(ويحبونه) .. ليس بعجيب، فقد صورهم وهم أجنة ، ثم أخرجهم من بطون أمهاتهم وله المنة ، ثم هداهم بالكتاب والسنة.
ويحبونه؛ لأنه أعطاهم القلوب، والأسماع ، والأبصار ، وسخر لهم الشمس والقمر والنهار، وحماهم من الأخطار في القفار والبحار.
ولو قال: يحبهم، وسكت لتوهم منهم الجفاء، ولو قال: يحبونه، وسكت، لقيل ليس لهم عنده اختفاء، فلما قال:  (يحبهم ويحبونه)، تم الوداد والصفاء، وظهر الوفاق والوفاء.
 

ضحايا الحب .. شعراً
 
الحب في لغة الـهوي حرفان          ***           لكنه يوم النوى لغــتان
لغة القلوب ولا يفك رموزها        ***            إلا فؤاد دائم الخفقان
متوهد بهليب ذكري لو هوت          ***          في البحر ظل البحر في هيجان
ومضرج بدم الشهادة معلناً            ***          أسماء من ذبحوا علي القربان
ذابت حشاشة ورق خطابه        ***               فتجاوبت لحنينه العينان
بعثت له بالدمع ألف رسالة          ***            مظروفة بكمائم الأجفان
فإذا قرأت حروفها في ليلة        ***              أيقنت أن الحب شئ ثان
الحب ليس قصيدة عربية           ***            محبوكة الأطراف والأوزان
الحب ليس رواية منسوجة          ***            للعرض والأعلام والإعلان
الحب ليس تهتكا وتهافتاً          ***               وتظاهراً بمرارة الحرمان
الحب ليس من الدعي مقالة       ***              منحوتة بعجائب البلدان
كلا وليست خيمة بدوية           ***              مضروبة الأطنان في الصوان
ما كان حباً مسرحية عابث         ***             أدوارها تصميك بالدوران
الحب أن يقف الفؤاد مولهاً        ***              أنفاسه من لاهب النيران
لو سال من جسم المحب دماؤه        ***          كتبت حروف الحب في الجدران!
ترمي العيون إليه وهي نواعس           ***              سهمين من وصل ومن هجران
فإذا التقي سهم الوصال بقلبه      ***              هزته ذكر ملاعب الولدان
وإذا أتي بالهجر سهم صائب        ***            فهو الشهيد بساحــة الميدان
وتثير أنفاس الصباح بروحه ‍        ***           أشواق من رحلوا من الأوطان
فيظل في بحر التذكر باكياً         ***             ما عاد من صبر ومن سلوان
وإذا الصبا هبت وحل أريجها       ***            هجر الكرى ومجالس الإخوان
لو مر طيف حبيبه بمنامة           ***            لارتاع وهو يعد في الشجعان ‍!‍
أما الضلوع فلو لمست لهيبها         ***           لظننتهـا مـن لاهب النيران ‍!
هجر الرقاد وقد تصدق بالكرى      ***            فكأنه يشكو إلي الدبــران
خلعت له الجوزاء من أسمالها         ***          ثوب السهاد بليلة الأحـزان
وكساه حتى الليل بردة عاشق       ***             تغنيه عن خلع وعن قمصان
تلقاه مفجوعاً يقلب كفه             ***             متلهفاً كـالواله الحــيران
فإذا غفا فحبيبه في جفنه            ***            متمثلاً في صـورة الخجلان
وإذا صحا من يهوي غدا           ***             في كل ناحية وكل زمــان
إن لاح برق قال بسمة عاشق       ***            أو ناح رعد قال صوت فلان!
والصبح طلعة وجهه وجماله          ***          والغيث يشبه دمع من يهواني!
ونشيد طير الروض يحيي ميتاً        ***          من شوقه في سالف الأزمان
فهو المعذب ما قد راعه يحنو له      ***           حساده فهو البعيد الــداني
يا لائمي في الحب ليتك ذقنه         ***           وسقاك من جفنيه من أسقاني!
إن كنت تعذلني فجرب ساعة       ***            هجر المحب وفرقة الخلان
فلسوف تعذرني وتفقه قصتي         ***           وتبيت أنت مجرح الأركان
أنا ما هويت مربرباً ألحاظه          ***           سحر وفوق لماته خالان
ورموشه كسيوف هند اشرعت        ***          ضرباتها تهدي الردى لجنان
وعلي الجبين من الجمال مهابة      ***            وحلاوة من منطق فتان
فالنور من تلك الثنايا ذائب          ***            والشهد ترشف شمعة شفتان
وكلامه سحر حلال مترف           ***           ينسيك عذب معازف العيدان
وكلامه سحر حلال مترف          ***            لا يصح سامعه من الإدمان
سكر من النغم البريء وآخر        ***            من دفء حب إنه سكران
قالوا الثريا علقت بجبينه           ***             وتوضأت بضيائها كفان
ما روضة فيحاء باكر الندي       ***              والغيث مساها علي إبان
والمسك في أعطاف كل خميلة         ***         ما شئت من شيح ومن ريحان
والطل في أردانها متمارج           ***            لله من طل ومــن أردان
يوماً بأذكى من تضوع عطره         ***          كلاً ولا في الحسن يستويان
لم يسبني هذا ولم أهدي له         ***             حبى ولم أراهن عليه جناني
كلا وما أحللته من مهجتي         ***              روضاً وما اسكنته بستاني
عهد الزيانب كله أنسيته             ***            وذكرت كل العمر ما أنساني!
حبي لمن منح الجميل وزادني        ***          شرفاً وبصرني الهدي وحباني
حبي لمالك مهجتي ولخالقي            ***         ولرازقي هو صاحب السبحان
شرفي بأرني عبده يا فرحتى       ***             والفخر لي بعبادة الرحمن
وعليه سار الفائزون جميعهم         ***           متوهجين إلي عظيم الشان
ولأجله بذلوا النفوس وعلقت         ***           تلك الجماجم والتقي الجمعان
سالت علي حد السيوف دماؤهم     ***             وسعوا دامي الملابس قاني
ومقطع الأوصال يسحب جسمه        ***          فوق اللظي، يشوي علي الصوان
ومبعثر الأشلاء لو جمعته             ***          ألفيته بحواصل الغربـــان !
قتلوا لأجل محبهم وحبيبهم            ***          وسواهمو لمحبـــة النسوان!
فاعرف( ضحايا الحب) وافعل فعلهم     ***        إن كان ذاك الفعل في إمكان
فإذا جبنت من القتال وخفت من       ***          وهج السيوف وزحمة الشجعان
وخشيت من وخز الرماح ولم تطق      ***        ضرب الردى من فارس طعان
وبخلت بالنفس النفيسة موقناً           ***         أن العلا حرمت علي الكسلان
فاهجر فراشك والمنام مهللاً          ***           يوم الاذان يضج في الآذان
واحضر إلي الصف المقدم ضارعاً     ***         متملقاً للواحـــد الديان
واسكب دموعاً لا تصان لموقف       ***          عند العظيم مصور الأكوان
واهتف بصوت خافت متخشع         ***          متصدع لعجائب القــرآن
ومعفراً منك الجبين ومعلناً           ***           ندمـاً بنطق مقصر خجلان
فإذا أبيت ولم تطق هذا ولم         ***             تقدر عليه لسطوة الشيطان
فتمن موتاً عاجلاً وارحل فما        ***            أقسى البقاء لمفلس خسران!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
KLIM




مُساهمةموضوع: رد: ضحايا الحب د . عائض القرني ج 6   28/12/2010, 03:11

يسلمو يوسف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف علاوي




مُساهمةموضوع: رد: ضحايا الحب د . عائض القرني ج 6   28/12/2010, 03:42

الله يسلمك يا كلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: ضحايا الحب د . عائض القرني ج 6   8/9/2011, 17:24

ضحايا الحب د . عائض القرني ج 6
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف علاوي




مُساهمةموضوع: رد: ضحايا الحب د . عائض القرني ج 6   13/9/2011, 01:17

هلا وغلا يا وعد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ضحايا الحب د . عائض القرني ج 6
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: مكتبة اربد-
انتقل الى: