اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 ملف شامل عن الاحافير بالصور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
kingsam




مُساهمةموضوع: ملف شامل عن الاحافير بالصور    24/11/2010, 08:09

ملف شامل عن الاحافير بالصور

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

علم الاحاثة Paleontología


منذ أيام اليونانين القدماء, قد تمت الاشارة لبعض الشروحات عن الاحفوريات الشديدة الشبه للراهنة. من وجهة نظر جيولوجية, العثور على احفوريات متميزة محددة, خاصة بحقبة, في طبقات أرضية متقطعة وبعيدة, يسمح بارتباط الاعمار النسبية للطبقات. علم الاحاثة يوجد ضمن قاعدة علم التطور, علم الحيوان وعلم النبات. متصاهراً, اضافة, بشكل مباشر مع علم الوراثة, علم الاجنة ومع علم تطور الفرد, مسهلاً بدوره لعلم التصنيف وتاريخ الجماعات.

علم الاحاثة يمكن أن يوفّر سلسلة من الشهادات حول الآثار لبعض الاحداث المحددة, التي تضيء تاريخ الارض, وعناصرها التي علم البيئة يكمّلها.

توجّب تخصص هذا العلم بالعديد من الجوانب: Paleobotánicaعلم الاحفوريات النباتية { معرفة بازهار الماضي }, Paleozoología علم الاحفوريات الحيوانية { دراسة الحيوانات بحقب مختلفة ماضية }, Paleoclimatología علم احفوريات المُناخ وPaleoecología علم احفوريات البيئة, اللذان يحددان علم Paleobiogeografía أحفوريات الجغرافية { دراسة الحيوان والازهار بعلاقة مع البيئة وتوزعها الجغرافي }, و Paleoantropologíaعلم احفوريات الانسان أو تاريخ الانسان.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الأحفوريات


الاحفوريات عبارة عن بقايا أو آثار للانواع, لحيوان أو نبات, متضمنة في الطبقات الارضية, والتي قد عاشت قبل بدء الحقبة الحالية, وصولا لنا.

علماء الاحاثة يحصلون على اغلب المعلومات, عبر دراسة مخزونات الصخور الرسوبية, التي تشكّل طبقات والتي حدثت خلال ملايين الاعوام. بالاضافة, لأنّ اغلب الاحفوريات توجد في تلك الصخور الرسوبية.

التحجُّر يتأسس في التحوّل للبقايا العضوية, عبر افعال كيميائية وميكانيكية. الشرط الاساسي ليتم حفظ البقايا الحيوانية والنباتية, يكون بعدم بقائها زمناً طويلاً بالهواء الطلق, حيث تتحلّل وتختفي. لأجل أن يتحقق الحفظ للبقايا العضوية بتحوّل أكبر أو أصغر للمادة المُشكّلة, يوجد شرط اساسي, بأن تبقى موجودة ضمن رواسب, حرّة من أيّ فعل للتحلُّل.

لحساب عمرها, يتم اخضاعها لعناصر لمواد تسمى عناصر اشعاعية, مثل اليورانيوم والكاربون. يوجد صيغتان اساسيتان لمعرفة العمر لاحفور: نظام الكاربون 14 والنظام الاشعاعي.

تصنيف الاحفوريات

تُقسم الاحفوريات الى: احفوريات لافقارية + احفوريات فقارية.

الاحفوريات اللافقارية, تُقسم إلى:


1- احفوريات لحيوانات احادية الخليّة Protozoos.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

2- نوع من الطلائعيات Foraminíferos


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

عبارة عن كائنات حيّة بحرية تقوم بانشاء قوقعة من كربونات الكالسيوم تختفي ضمنها. يوجد كثير من الانواع الاحفورية منها, حضورها في منطقة ما يساعد بتحديد مواقع المخزونات النفطية.
تعيش في اعماق القاع الرملي البحري.


3- احفوريات اسفنجية

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

4- احفوريات اللاسعات Celentéreos{ مرجانيات } :

أ- كورالاريوس Coralarios
ب- تيرامورالاريوس Teracoralarios
ت- هيكساكوراليوس Hexacoralarios

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا . إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها . أبعاد الصورة الأصلية 650x488 وحجمها 68 كيلو بايت .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

المرجانيات عبارة عن حيوانات لافقارية بحرية, التي قد ظهرت قبل العصر البازوليكي { بنحو 700 مليون عام } متطورة بشكل واسع حتى الوصول للانقراض بنهاية ذاك العصر.
ببداية عصر الميسوزويكا يصدف ظهور انواع جديدة من المرجانيات { قبل 250 مليون عام تقريباً }, والتي تتابع حضورها بالوقت الراهن. تفضِّل البحار الاكثر دفئاً, قليلة العمق ووفيرة الضوء.

تفضِّل المياه النقية والنظيفة, لا تقبل المياه المختلطة مع الماء العذب او العكر. بالتالي لن نجد المرجانيات في مصاب الانهار في البحار, ..الخ

يعيش حيوان المرجان في هيكل من الحجر الجيري مسمى مِدخة { قاعدة كلسية } { عندما يكون غير متزوج }. تراكم المِدخات يشكّل الشُعب المرجانية, التي تصنع جبال حقيقية وحتى يمكن ان تصنع جزر صغيرة.
تتغذّى جامعة مجساتها عبر " الثقب " أو المِدخة التي يعيشون فيها, جاذبة فرائسها بمساعدة مادة سُميّة تحتويها تلك المجسات.
بعض انواع المرجان تمتلك صيغة غُصنيّة أو باقاتيّة { من باقة }, والتي بسببها سابقاً كان يُظّن بأنها نباتات بحرية.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا . إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها . أبعاد الصورة الأصلية 698x552 وحجمها 99 كيلو بايت .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

5- الاحفوريات القواقعية Braquiópodos

القواقع عبارة عن لافقاريات بحرية مختلفة عن المحار, حيث ان قوقعتها مكونة من مصراعين مختلفين بالحجم, الشكل والزخرفة.
يعيشون في الاعماق مثبتين بانبوب يسمى " سويقة " الذي به تُمسك.
عموماً يفضلون المياه الباردة كثيفة الحركة, ولو أنه قد توجب عليهم السكن ببحار مدارية.
تتغذى بتموضعها عكس التيار مع مصراع مفتوح جاذبة عبر مجساتها الصغيرة جدا الاشنيات, التي بعد هضمها في جسمها, تحرر الفضلات.
منذ ما يقارب 500 مليون عام وحتى يومنا هذا, قد انقرض حوالي 2000 جنس احفوري موصوف, فقط يتبقى حوالي 70 نوع في الوقت الراهن. انتشار قواقع المصراعين, كان محدداً ضمن هذا النوع.
الاجناس الاكثر تواجداً بصيغة متحجرة احفورية في جبالنا تكون تيريبراتولاس ورينكونيلاس Terebrátulas y Rhynchonellas ودوماً تظهر بتجمعات تعبر عن صيغة حياتها { المتوقف ايضاً على صعف انتشار يرقاتها }.
خط التماس بين مصراعي القوقعة يسمى " مِقرن أو الوصلة ".


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

6- الاحفوريات الرخوية Moluscos:

أ- لاميليبرانكيوس Lamelibranquios
ب- غاستيروبودوس Gasterópodos – بطنيات القدم:
تلك الرخويات الاكثر تكيفاً عبر تاريخها بأيّ بيئة: أولها بيئة بحرية, وبعدها مياه عذبة وأرضية.
في البحار تسكن في كل الاعماق { حتى 5000 متر }, تكون ملتفة ضمن قوقعة " وحيدة المصراع " ملتفة تقليدياً على شكل حلزون. ايضاً توجد انواع اخرى عارية { كالبزّاق } وأخرى مع قوقعة تقريبا مسطحة مثل { لاباس }.
القوقعة فيها شقوق رفيعة ضيقة توافق خطوط النمو.
تتحرك زاحفة وتتغذى { اشياء كالمحار } مصفية الماء عبر شفطه, ولو انه يوجد بعض الانواع اللحمة منها أو الآكلة لكل شيء.
لقد ظهرت في بحارنا منذ 450 مليون عام, ويُعرف الآن اعداد لا تُحصى من الانواع.
في معظم بطنيات القدم التي تظهر كاحفوريات, يوجد القوالب الداخلية فقط, حيث قوقعتها مشكلة من كربونات الكالسيوم المتبلور الذي قد ذاب خلال عملية التحجُّر. فقط في بعض الحالات, تظهر مع قوقعتها المتحولة لحجر جيري.
ت- الرأس قدميات – سيفالوبودوس Cefalópodos:
راسيات القدم عبارة عن حيوانات لافقارية تُعتبر الاكثر كبراً, مما وُجد وما هو موجود حالياً { كالاماريس بطول 15 متر, الاخطبوط بحجم معتبر, ..الخ}.
لكن ما يهمنا منها ما وجدنا من احفوريات, تلك التي قد عاشت منذ 100 إلى 200 مليون عام, خلال عصري الجوراسي والكريتاسي.
في تلك الحقب, بحارنا كانت مسكونة بتلك الكائنات الممتازة, التي تكون آمونيتس Ammonites , ناوتيلوس Nautilus وبيليمنيتس Belemnites.
تسمى راسيات القدم, لان اقدامها او مجساتها تكون في الرأس.
تتحرك بحسب مبدأ الاندفاع الخلفي { بطرد الماء الذي يكون بداخلها }.
الانواع الممتلكة لقوقعه خارجية مثل الناوتيلوس والآمونيتيس, قد طورت نظام غرف داخلية متصلة بانبوب يوحدها والتي يتم توظيفها لتحديد المستويات التي تتواجد فيها واختيار العمق, مالئة هذه الغرف جزئياً بالماء وطردها بعد تحقيق المستوى المطلوب.
اغلب تلك الانواع قد اختفت من بحارنا منذ 65 مليون عام { ذات الوقت الذي قد اختفت فيه الديناصورات }. اليوم نعثر عليها متحولة لاحجار في جبالنا.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

7- مفصليات الارجل Artrópodos

أ- تروبوليت ب- عقارب ت- حشرات


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

8- شوكيات الجلد Equinodermos

معروفة باسم قنافذ البحر, واحد من الاحفوريات الاكثر توفراً والاسهل تعرفاً من الهواة. اصله يعود للعصر الاوردوفيشي, يوجد في وقتنا الراهن 850 نوعاً منه تقريباً.

يكون نادراً جداً العثور على احفوريات كاملة لهذا النوع, الاكثر اعتياداً هو العثور على الترس أو قطع منه وريش متفرقة, التي تسقط بعد موت الحيوان. قطع اخرى يكون ممكناً العثور عليها, على الرغم من صغر حجمها وهي اجزاء من الجهاز الفموي.
حالياً القنافذ البحرية موجودة في كل المناطق المناخية, من الشاطيء حيث تكون متوفرة كثيراً وحتى اعماق بعيدة الغور.



أحفوريات الفقاريات, تقسم إلى:

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا . إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها . أبعاد الصورة الأصلية 800x600 وحجمها 175 كيلو بايت .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

1- احفوريات الاسماك

الاسماك تكون أوائل الفقاريات التي قد ظهرت في بحارنا منذ 500 مليون عام. يوجد أكثر من 24000 نوع منها تعيش في البحر أو في المياه العذبة والبحيرات.
بصورة عامة يمكننا تقسيمها لأربع أصناف: الآغناتوس´AGNATOS, بلاكوديرموس PLACODERMOS, العظمية ÓSEOS وكارتيلاخينوسوس CARTILAGINOSOS.
اسماك الآغناتوس تكون الفقاريات الاكثر بدائية { آغناتوس تعني بلا فكوك }. كانت منقرضة في حقبتها, لكنها اعطت الخطوة لانواع اخرى في الفعل التطوري.
لقد تابع خطاها البلاكوديرموس التي تكتسب اسمها بسبب حضور قطع عظمية طبيرة تحمي الجزء الخلفي للجسم.
لقد امتلكت فكوك وقد انقرضت بكل البحار. ظهور الاسماك العظمية { المتطورة أكثر من تلك السابقة } كان على حساب ذاك الصنف الذي قد انتهى منقرضاً.
الاسماك العظمية تكون الاكثر عدداً, وقد تكيفت مع كل انواع البيئة { اسماكنا الحالية }, مكتسبة القوة بفضل عمودها الفقري المتشكل من عظام كلسية. من هذا الصنف قد تطورت البرمائيات منذ 350 مليون عام تقريباً.
اسماك كارتلاخينوسوس تمتلك عمود فقري مشكّل من غضروف عظمي { عظام لدنة } من الصعب تحجرها, ولو أن اسنانها تذكرنا بما يمتلك القرش. قد ظهرت في الوقت الذي قلّت فيه الاسماك العظمية, لكنها كانت شبيهة بالقرش العملاق " بروكارتشاردون " الذي قد وُجد منذ 15 مليون عام, وقد وصل طوله لحوالي 20 متر.
خاصيّة للقرش, تكون بنمو متواصل لاسنان الجزء الخلفي من فكوكها. بهذا الشكل, عندما تعض القواقع القاسية التي تكسر اسنانها, الاسنان الجديدة الخلفية تحلّ مكانها.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

2- احفوريات برمائيات Anfibios

أ- استيغوثيفالوس Estegocéfalos


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

3- احفوريات زواحف:

أ- كوتيلوساوريوس Cotilosaurios
ب- ديناصورات Dinosaurios
ت- برونتوساوريوس Brontosaurios
ث- إكتيوساوريوس Ictiosaurios


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

4- احفوريات الطيور:

أ- ديورنيس Diornis
ب- إيبيورنيس Aepyornis


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

5- احفوريات الثدييات

أ- مارسوبياليس Marsupiales
ب- تيتانوريتوس Titanoteritos
ت- دينوتيريوم Deinotherium
ث- الماموث Mamuts
ج- قرود Simios
ح- ليموريدوس Lemurridos
خ- بلاتيررينيوس Platirrinios
د- كاتيررينيوس Catirrinios


العثور على أحفور الحلقة المفقودة في الديناصورات


بقايا احفورية معثور عليها في الارجنتين لديناصور آكل لكل شيء, الذي قد عاش منذ 228 مليون عام, المُعتبر السلف الاكثر قدماً للديناصورات العاشبة الضخمة والحلقة المفقودة مع اللواحم من الديناصورات.
" الحديث عن ديناصور قد أكل كل شيء, يشكّل الحلقة المفقودة بين الديناصورات اللاحمة والعاشبة الضخمة ذات الاربع قوائم ", أكّد Oscar Alcober, مدير متحف العلوم الطبيعية في منطقة San Juan, البعيدة 1200 كم جنوب غرب العاصمة بوينس آيرس. Oscar Alcober قد قال بأن:" هذا يكون جزءاً شديد الاهمية في لغز أصل الديناصورات ".


العالم قد كان في عداد البعثة التي منذ 3 أعوام, قد عثرت على بقايا في حديقة Ischigualasto-Valle de la Luna , بشمال غرب الارجنتين, حيث تحققت الابحاث لتحديد طبيعتها.


الخبر كان مذاعاً الاثنين { 16/2/2009 } من قبل Oscar Alcober وRicardo Martínez, رئيس قسم علم الاحفوريات بالمتحف, عضو آخر بالبعثة, بالتزامن ينشر بمجلة علمية اميركية Plos One الآتي:

" اخترنا نشر الخبر هكذا, لرؤية الدعم العلمي. واخترنا مجلة Plos لانها متوفرة أون لاين, ما يوفر ويعزز دمقرطة العلوم { جعل العلوم ديموقراطية }", علّقAlcober .


الأرجنتين لفتت انتباه المؤسسات العلمية, بتحولها " لحديقة جوراسيّة " بنهايات الثمانينات من القرن العشرين, عندما تمّ اكتشاف احفوريات Argentinosaurus Huinculensis للديناصور العاشب الاكثر ضخامة بين ما هو معروف { طوله حوالي 40 متر }, في منطقة Neuquén, بالجنوب الغربي للبلد.

في العام 1993, ايضا عُثر على بقايا Giganotosaurus Carolinii الديناصور اللاحم الاكثر كبراً في العالم, بين كثير من اللُقى التي ما تزال تحت الكشف.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الديناصور - الحلقة المفقودة بعد اعادة بنائه الجزئي.


الحلقة المفقودة 'Panphagia protos' بين رباعيات الاقدام اللاحمة وبين العاشبات الضخمة ذات الاربع اقدام, المحددة باسم saurópodos, التي قد عاشت في الحقب الجوراسية والكريتاسية بعصر الميزوزويكا. " Panphagia تعني باليونانية { من يأكل كل شيء } و protos تعني { الأول }, أشار العالم.

بخلاف خلفائه من الديناصورات, 'Panphagia protos' امتلك طولاً قدره 1.5 متراً وارتفاع 30 سم, وكان آكل لكل شيء, مع اسنان متكيفة مع الطعام سواء كان لحم او اعشاب. " عندما درسنا فكّه, رأينا بأنه أكثر ضعفاً وأن اسنانه لم تكن مثل اسنان اللواحم من الديناصورات التقليدية ", قال Alcober.

البنية العظمية لهذا الديناصور تعكس أيضاً انتقالاً بين النوعين. مدير متحف العلوم الطبيعية قد اشار لأن اللقية قد سمحت بتحديد زمن سابق قدره 35 مليون عام قبل أصل saurópodos, الذي " سابقا تمّ إقراره في 205 ملايين عام للوراء والآن نكتشف بأنه 240 مليون عام ".


" كنا محظوظين لامتلاك 45% تقريباً من الهيكل العظمي, وقطع من كل الاجزاء, الامر الذي سمح باعادة بنائه بسهولة وغنى كبير بالمعلومة, لأنه احياناً نعثر على عظمة واحد فقط ", أضاف.

البعثة العلمية كانت مموّلة من قبل التلفزيون الياباني TV Tokio, الذي قد صوّر اللقية والاحفوريات في حديقة Ischigualasto, المعروفة بوصفها " مهد الديناصورات ". " اليابانيين حلموا بلقية لديناصور ضخم, مثل Argentinosaurus. بحثوا عن شيء كبير الحجم, لم يتخيلوا بأن شيئاً صغيراً كهذا الديناصور يمتلك قيمة أعظم, أشار Alcober.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا . إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها . أبعاد الصورة الأصلية 620x250 وحجمها 22 كيلو بايت .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أحفوريات لحيتان بدائية تُظهر بأنها قد وُلدت على اليابسة
Fósiles de ballenas primitivas revelan que parían en tierra


احفوريات حوت حامل وذكر من ذات النوع, اللذين قد عاشوا منذ 48 مليون عام تقريباً, عُثر عليهم في الباكستان, في الاعوام 2000 و 2004, من قبل فريق علمي بقيادة عالم الإحاثة الاميركي Philip Gingerich من جامعة ميشيغان. تحليل الاحفوريات تلك, قد أظهر بأن الحيتان البدائية قد وُلدت أبناءها على اليابسة, بحسب ما نشرته هذا الاسبوع المجلة العلمية الالكترونية PLoS


Philip Gingerich يحكي بأنه:" عندما رأيت لأول مرة الاسنان الصغيرة, فكّرت بأنها تعود لحوت بالغ صغير, لكن لاحقاً, تابعنا الحفر وعثرنا على أضلاع, تظهر كبيرة زيادة لتكون جزء من ذات الهيكل العظمي الذي فيه الاسنان ". " بالنهاية انتبهت لأننا قد عثرنا على انثى مع جنين ". يُعتبر الاكتشاف الاول لهيكل عظمي جنيني لحوت منقرض, من المجموعة المعروفة باسم Archaeoceti ومن نوع جديد, محدّد باسم Maiacetus inuus , حسب الدراسة. Maiacetus يعني الحوت الام و inuus كانت إلهة الخصب عند الرومان.


الجنين المُكتشف قد كان متموضعاً ولادياً, بما يشبه تموضع الاجنة عند الثدييات الارضية, لكن يختلف عمّا لدى الحيتان الحديثة, الامر الذي يشير لأنّ الحيتان البدائية قد وضعت على اليابسة. اضافة, لان الاسنان المتطورة للجنين توحي بأنّ Maiacetus الحديثة الولادة قد امكنها الاعتماد على انفسها ببداية حياتها.


الحوت الذكر قد كان بطول 2.6 متر, كان مكتشفاً بعد 4 اعوام بذات المنطقة الاحفورية الباكستانية. يتقاسم الميزات التشريحية مع الانثى التي تكون من ذات النوع, لكن هيكله العظمي, كامل تقريباً, يكون أكبر بنسبة 12% واسنانه وانيابه أكبر بنسبة 20%. تلك الفروقات بالحجم لا تكون غريبة بين الحيتان: في بعض الانواع الإناث يكن أكبر, وفي أنواع اخرى الذكر يكون أكبر بقليل أو بكثير من الانثى. الفرق بالحجم بين الذكر والانثى من Maiacetus يكون فقط معتدلاً, ما يشير لأن الذكور لم يسيطروا على البيئة الارضية حيث عاشوا, أويقوموا بقيادة الإناث.

الاسنان الكبيرة للحوت, مهيئة جيداً لالتقاط وأكل الاسماك, تُوحي بان تلك الحيوانات قد عاشت في البحر وعلى الغالب قد قصدت البرّ فقط للراحة, التزواج والولادة. Archaeoceti كغيرها من اعضاء مجموعة Maiacetus , التي امتلكت 4 قوائم معدّلة لأجل السباحة, ولو أنها قد استطاعت حمل وزنها باعضائها الشبيهة للزعانف, محتمل انها لم تتمكن من التنقل في اليابسة لمناطق بعيدة. " بوضوح تلك الحيتان كانت مرتبطة بالشط ", يؤكد Gingerich . " قد عاشت حيث البحر واليابسة متقاربين وذهبت من مكان لآخر".

بمقارنة هذه الاحفوريات مع أخرى لحوت سابق,Maiacetus احفوريات تشغل وضع متوسط بتطور الحيتان من اليابسة للبحر. لهذا السبب, تلك الاحفوريات توفر معلومة جديدة حول التغيرات التي صاحبت هذا التحول. " تلك النماذج الكاملة كتلك, تكون نسخاً اصلية توفر معارف حول الطاقات الوظائفية والتاريخ الحيوي لتلك الحيوانات المنقرضة, والتي لا يمكن نوالها بصيغة أخرى ", يستخلص Gingerich

متاحف تتصل بعلم الإحاثة { علم الأحفوريات }
- متحف التاريخ الطبيعي لندن .. يمكن الدخول الى موقعه من هنا
http://www.nhm.ac.uk/

- متحف العلوم الطبيعية بمدريد .. يمكن دخول موقعه من هنا
http://www.museociencias.com/

- متحف علم الإحاثة بجامعة ثاراغوثا اسبانيا .. يمكن دخول الموقع من هنا
http://wzar.unizar.es/acad/fac/geolo/index.html

- متحف علم الإحاثة في أوسلو .. يمكن دخول الموقع من هنا
http://www.toyen.uio.no/palmus/english.htm

- متحف علم الإحاثة في بروكلي – كاليفورنيا – الولايات المتحدة الاميركية .. يمكن دخول الموقع من هنا
http://www.ucmp.berkeley.edu/

- متحف الوورد وايد للتاريخ الطبيعي .. يمكن الدخول للموقع من هنا
http://www.wmnh.com/

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
معرفة أحفوريات شبه الجزيرة الإيبيرية { إسبانيا }

الهدف من التطبيق

تعلُّم كيفية التعرُّف على بعض الاحفوريات البسيطة, لأجل امكان تحديد عمرها وكيفية حياتها. هذا سيسمح للطالب بتأريخ الطبقات المحتوية للاحفوريات في حقل التطبيقات, وتحقيق استنتاجات حول بيئة الترسيب عموماً.


مفاهيم أساسية

الأحفور عبارة عن بقايا كائن حيّ, تمّ حفظها في السجل الرواسبي عبر عملية تحجُّر. التحجُّر عبارة عن عملية تعدين, عبرها الانسجة العضوية تكون مستبدلة بمكونات كيميائية جديدة. عموماً, فقط يتم حفظ الاجزاء العضوية التي قد تحجرت { قواقع, هياكل عظمية, ..الخ}. مع ذلك, في ظل ظروف خاصة بالوسط الترسبي { طاقة منخفضة, بيئة منخفضة التأكسد, سريعة الطمر, ..الخ } امكن حفظ الانسجة الطرية. الايقونات الاحفورية تشكل اشارات النشاط لكائن, قد بقي محفوظاً في السجل الجيولوجي { بصمات اقتفاء }.

الاحفوريات تمتلك قيمة أحفورية بيولوجية بحد ذاتها, حيث تسمح بدراسة مشاهد بيولوجية عديدة, كمثال, التطور, البيئة القديمة, ...الخ. بالاضافة, في الدراسات الجيولوجية تسمح بتحقيق سلسلة من التأريخات الدقيقة وفهم الترسبات المهمة, التي تساعد, بين اشياء اخرى, على تحديد العمر النسبي للصخور, الربط بين الطبقات, وتوفير بيانات لاقرار تفاصيل حول بيئة الرسوبيات.


أحفوريات قياسية

لأجل تحديد وتعيين عمر طبقة رسوبية بدقة, يتم استعمال احفوريات بمثابة " دليل " أو " مثال ", والتي تكون احفوريات مستخدمة لأجل توصيف حقبة جيولوجية محددة, والتي تظهر فقط في طبقات تلك الحقبة. لا تنفع كل الاحفوريات للعمل كأحفور " دليل ", يتوجب امتلاكهم لسلسلة من المتطلبات, بين متطلبات اخرى: قد تطورت سريعاً, حضور واسع بانتشار جغرافي, وأن يكون ضمن مجموعة بيولوجية متوفرة بكثرة.

لأجل التحديد بدقة لعمر الطبقات, يتم توظيف احفوريات عديدة كدليل مجتمعة. تلك الاحفوريات تنتمي لذات المجموعة الحيوية, وتحضر بحقب زمنية مختلفة التي تتفق بجزء, محددة بمجموعة, معدل زمني للتوزع المشترك الذي يمكنه اقرار عمر الطبقة بدقة كافية.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

علم البيئة القديمة – بيئة الرسوبيات

وجود الاحفوريات المعثور عليها كمجموعات بذات الطبقة, يسمح لنا بإقرار البيئات المرافقة التي كانت موجودة خلال ترسيب هذه الطبقة. مع هذه المعطيات سيكون بامكاننا تحقيق معلومات دقيقة حول وسط الرسوبيات { بيئتها }.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
في هذا الشكل, لدينا بيئة رسوبية بحرية قديمة, خلال العصر الباليوزويكو*. إنها تمثل الحيوانات التي قد عاشت في عمق البحر والتي في يومنا هذا, نعثر على ما تركته كايقونات احفورية, هكذا بوصفها بصمات قد تركتها.

تمرين

الاحفوريات التي يتوجب تحديد هويتها في هذا التطبيق, موجودة ضمن التشكيلة العملية, بعضها سنقوم بتفصيله لاحقاً.
قم بتحقيق رسم صغير لكل أحفور, حيث تظهر ميزاته الاساسية, مسجلا ايضا جنسه, مرتبته ونوعه, طبيعته الحيوية وعمره. يمكنك استعمال جدول خاص.

لأجل تحديد هوية بعض الاحفوريات أو أجزاء منها, سيكون ضرورياً استخدام مكبّرات تتمتع بامكانية الزيادة للحجوم.


اشارات

* سيتم توضيح هذا العصر وعصور أخرى بفقرة مستقلة وموضوع منقول غير مُترجم.


حقبة الباليوزوي

حقبة الباليوزي Paleozoic era (حقبة الحياة القديمة) ظهرت منذ 543 –280 مليون سنة.وتتميز بصلابة صخورها التي أشد من الرسوبيات بعدها وحفرياته واضحة المعالم . وتضم 6عصور هي:

العصر الكامبري Cambrian period: منذ 600 500 مليون سنة .ويطلق عليه عصر التريلوبيتات التي كانت تشبه سوسة الخشب وكان ظهرها مصفحا ولها بطن رخوة وناعمة . وعند الخطر كانت تتكوم كالكرة . وقد عاشت حتي حقبة الميزوني ( الميزوسي).وفي الكمبري ظهرت أيضا ..اللافقاريات البحرية كالمفصليات البدائية والرخويات المبكرة والأسفنج وديدان البحر.كما ظهرت به أسماك فقارية . وفي أواخره إنقرض 50%من الأحياء بسبب الجليد.ومن أحافيره التريلوبيتات .

العصر الأوردوفيني: Ordovician Period منذ 500 425 مليون سنة.ظهرت فيه النباتات الأولية و الأشجار الفضية آكلة اللحوم فوق اليابسة ، كما ظهرت الشعاب المرجانية ونجوم وجراد البحر والأسماك البدائية والحشائش المائية والفطريات الأولية .ومنذ 430 مليون سنة ظهرت قنافذ ونجوم البحر بين حدائق الزنابق المائية الملونة . وبينها ظهرت كائنات بحرية لها أصداف وأذناب تحمي بها أنفسها. وكان بعضها يطلق تيارا كهربائيا صاعقا.

العصرالسيلوري Silurian period: منذ 425 405مليون سنة. وكان فيه بداية الحيوانات فوق اليابسة كالعقارب والعناكب وحشرة القرادة المائية و أم أربعة وأربعين رجل وبعض النباتات الفطرية الحمراء التي كانت تلقي بها الأمواج للشاطىء لتعيش فوق الصخور وفيه أيضا.. ظهرت منذ 400 مليون سنة الأسماك ذات الفكوك بالبحر والنباتات الوعائية فوق اليابسة.وأهم أحافيره العقارب المائية .

العصر الديفوني Devonian period: منذ 405 345 مليون سنة.وفيه ظهرت منذ 400 مليون سنة بعض الأسماك البرمائية وكان لها رئات وخياشيم و زعانف قوية. كما ظهرت الرأسقدميات كالحبار والأشجار الكبيرة .ومن أحافيره الأسماك والمرجانيات الرباعية والسرخسيات.

العصر الكربوني الحديدي .Carboniferous period: منذ 345-280 مليون سنة .كان فيه بداية ظهور الزواحف وزيادة عدد الأسماك حيث ظهر 200 نوع من القروش. ثم ظهرت الحشرات المجنحة العملاقة وأشجار السرخس الكبيرة .وفي طبقته الصخرية ظهر الفحم الحجري و بقايا النباتات الزهرية بالغابات الشاسعة التي كانت أشجارها غارقة بالمياه التي كانت تغطي أراضيها . فظهرت أشجار السرخس الطويلة وبعض الطحالب كانت كأشجار تعلو . وكانت حشرة اليعسوب عملاقة وكان لها أربعة أجنحة طول كل منها مترا . وكانت الضفادع في حجم العجل وبعضها له 3عيون وكانت العين الثالثة فوق قمة الرأس وتظل مفتوحة للحراسة .

العصر البرمي Permian period: منذ 280- 230 مليون سنة . وفيه زادت أعداد الففاريات والزواحف وظهرت فيه البرمائيات .وانقرضت فيه معظم الأحياء التي كانت تعيش من قبله . وفيه ترسبت الأملاح بسبب إرتفاع حرارة الجو .

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

حقبة وسطى

الحقبة الوسطى أو حقبةالميزوزوي Mesozoic era او حقبة الميزوسي أو حقبة الحياة الوسطى:

وفيها عصر الزواحف الكبري ( 248 إلى 65 ) مليون سنة. وظهر فيه عصر الإنسان منذ ( 65 مليون سنة ) وحتي الآن، وهذه الحقبة تضم 3 عصور وهي:


العصر الثلاثي (الترياسي) Triassic Period: منذ 230 إلى 180 مليون سنة، وفيه ظهر الديناصور الأول والثدييات والقواقع وبعض الزواحف كالسلحفاة والذباب والنباتات الزهرية، وقد إنتهي هذا العصر بانقراض صغير قضى علي 35% من الحيوانات منذ 213 مليون سنة بما فيها بعض البرمائيات والزواحف البحرية مما جعل الديناصورات تسود في عدة جهات فوق الأرض.

العصرالجوراسي Jurassic period: عصر الديناصورات العملاقة منذ 181 إلى 135 مليون سنة، وفيه ظهرت حيوانات الدم الحار وبعض الثدييات والنباتات الزهرية. مع بداية ظهور الطيور والزواحف العملاقة بالبر والبحر. ومنذ 170 إلى 70 مليون سنة كانت توجد طيور لها أسنان وكانت تنقنق وتصدر فحيحا، كما ظهرت في هذه الفترة الدبلودوكس أكبر الزواحف التي ظهرت وكانت تعيش في المستنقعات، وكان له رقبة ثعبانية طويلة ورأس صغير يعلو به فوق الأشجار العملاقة. وظهرت الزواحف الطائرة ذات الشعر والأجنحة وكانت في حجم الصقر. وظهر طائر الإركيوبتركس وهو أقدم طائر وكان في حجم الحمامة. وكانت أشجار السرخس ضخمة ولها أوراق متدلية فوق الماه وأشجار الصنوبر كان لها أوراق عريضة وجلدية (حاليا أوراقها إبرية). ومنذ 139 مليون سنة ظهرت الفراشات وحشرات النمل والنحل البدائية. وقد حدث به إنقراض صغير منذ 190 إلى 160 مليون سنة.

العصر الطباشيري (الكريتاسي) Cretaceous period : منذ 135 إلى 23 مليون سنة. وفيه تم إنقراض الديناصورات بعد أن عاشت فوق الأرض 100 مليون سنة، وزادت فيه أنواع وأعداد الثدييات الصغيرة البدائية كالكنغر والنباتات الزهرية التي إنتشرت. وظهرت أشجار البلوط والدردار والأشنات. كما ظهرت الديناصورات ذات الريش والتماسيح. ومنذ 120 مليون سنة عاشت سمكة البكنودونت الرعاشة وطيور الهيسبرنيس بدون أجنحة والنورس ذو الأسنان وكان له أزيز وفحيح. وكانت الزواحف البحرية لها أعناق كالثعابين. ومنذ 100 مليون سنة ظهرت سلحفاة الأركلون البحرية وكان لها زعانف تجدف بها بسرعة لتبتعد عن القروش وقناديل البحر. ومنذ 80 مليون سنة كان يوجد بط السورولونس العملاق الذي كان يعيش بالماء وكان إرتفاعه 6 م وله عرف فوق رأسه. وفي هذه الفترة عاش ديناصور اليرانصور المتعطش للدماء وكان له ذراعان قصيرتان وقويتان ليسير بهما فوق اليابسة، وكانت أسنانه لامعة وذيله لحمي طويل وغليظ ومخالبه قوية وكان يصدر فحيحا. وكان يوجد حيوان الإنكلوصور الضخم وهو من الزواحف العملاقة وكان مقوس الظهر وجسمه مسلح بحراشيف عظمية.
وشهد هذا العصر نشاط الإزاحات لقشرة الأرض وأنشطة بركانية، وفيه وقع إنقراض أودي بحياة الديناصورات منذ 65 مليون سنة، وقضي علي 50% من أنواع اللافقاريات البحرية، ويقال أن سببه مذنب هوي وارتطم بالأرض والبراكين المحتدمة التي تفجرت فوقها. ومنذ 70 مليون سنة ظهرت حيوانات صغيرة لها أنوف طويلة، وكانت تمضغ الطعام بأسنانها الحادة وتعتبر الأجداد الأوائل للفيلة والخرتيت وأفراس البحر والحيتان المعاصرة.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

حقبة السينوزوي


حقبة السينوزوي (Cenozoic) أو حقبة الحياة الحديثة وهي وتضم فترتين هما الزمن الثلاثي ويضم خمسة عصور والزمن الرباعي ويضم عصرين .

ويضم (الزمن الثلاثي):

العصر البليوسيني Pliocene epoch : منذ 65-54 مليون سنة . وفيه ظهرت الثدييات الكبيرة الكيسية المشيمة كحيوان البرنتوثيريا الذي كان له صوت مرعب وأسنانه في فمه الذي كان يطلق ضوءا مخيفا وكان يكسو جسمه شعر غزير. كما ظهرت الرئيسيات الأولية ومن بينها الفئران الصغيرة وقنافذ بلا أشواك فوق جسمها و خيول صغيرة في حجم الثعلب لها حوافر مشقوقة لثلاثة أصابع.

العصرالإيوسيني Eocene epoch: منذ54-38 مليون سنة. وفيه ظهرت القوارض والحيتان الأولية.

العصر الأوليجوسيني Oligocene epoch: منذ 38 – 24 مليون سنة . معظم صخوره قارية ولقد وجد به أجداد الأفيال المصرية المنقرضة بسبب حدوث إنقراض صغير منذ 36 مليون سنة . وظهرت به أيضا.. ثدييات جديدة كالخنازير البرية ذات الأرجل الطويلة . وكانت تغوص في الماء نهارا وتسعي في الأحراش ليلا . كما ظهرت القطط وحيوان الكركدن( الخرتيت) الضخم وكان يشبه الحلوف إلا أن طباعه كانت تشبه طباع الزرافة . كما ظهر الفيل المائي الذي كان يشبه سيد قشطة وكان فمه واسعا وله نابان مفلطحان لهذا أطلق عليه حيوان البلاتيبلادون الذي كان يعيش علي الأعشاب المائية .وكانت الطيور كبيرة وصغيرة وكان من بينها النسور والطيور العملاقة التي كانت نشبه النعام إلا أنها كانت أكبر منها حجما. وكانت لا تطير بل تعدو وكان كتكوتها في حجم الدجاحة إلا أنها كانت مسالمة . ووجد طائر الفوروهاكس العملاق وكان رأسه أكبر من رأس الحصان ومنقاره يشبه الفأس وعيناه لاترمشان و يمزق فريسته لأنه كان يعيش علي الدم .

العصر الميوسيني Miocene epoch: منذ 24 – 5 مليون سنة وفيه عصر الفيلة بمصر . وفي رسوبياته البترول . وظهر به ثدييات كالحصان والكلاب والدببة والطيور المعاصرة والقردة بأمريكا وجنوب أوروبا .

العصر الباليوسيني Paleocene epoch: منذ 5- 1,8 مليون سنة . وفيه بدأ ظهور الإنسان الأول البدائي (أشباه الإنسان) والحيتان المعاصرة بالمحيطات .



(الزمن الرباعي):
ويضم فترتين هما:



البليستوسيني Pleistocene Epoch: منذ 1,8 مليون 0 1100 سنة. و فيه العصر الجليدي الأخير حيث إنقرضت الثدييات العظمية (الفقارية) عندما غطي الجليد معظم المعمورة .وقبله منذ مليون سنة كان الجو حارا وكانت الطيور وقتها مغردة والحشرات طائرة .وعاش فيه حيوان البليوتراجس الذي كان يشبه الحصان والزرافة وكان له قرون فوق رأسه وأرجله مخططة وأذناه تشبه آذان الحمير . وبهذا العصر ظهر الإنسان العاقل الصانع لأدواته و عاشت فيه فيلة الماستدون و الماموث وحيوان الدينوثيرم الذي كان يشبه الفيل لكن أنيابه لأسفل وحيوان الخرتيت وكانوا صوفي الشعر الذي كان يصل للأرض.وهذه الفيلة كانت أذناها صغيرتين حتي لاتتأثرا بالصقيع . كما ظهر القط (سابر) ذات الأنياب الكبيرة والنمور ذات الأسنان التي تشبه السيف وكانت تغمدها في أجربة بذقونها للحفاظ علي حدتها. وفيه كثرت الأمطار بمصر رغم عدم وجود الجليد بها . وصخور هذا العصر عليها آثار الجليد . وقد ترك الإنسان الأول آثاره بعد إنحسار الجليد.وقد حدث به إنقراض كبير للثدييات الضخمة وكثير من أنواع الطيور منذ 10 آلاف سنة بسبب الجليد حيث كانت الأرض مغطاة بالأشجار القصيرة كأشجار الصنوبر والبتولا.

العصر الهولوسيني Holocene : منذ 11000 سنة وحتي الآن.آخر العصور الجيولوجية وقد بلغ فيه الإنسان أعلي مراتبه .و معظم الكائنات الحية التي آلت لهذا العصر منذ مطلعه ظلت كما هي عليه اليوم . إلا أن في هذا العصر ظهرت الحضارة الإنسانية والكتابة.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

هم الاحفوريات في حقبة الباليوزي Paleozoic era في اسبانيا:

ALETHOPTERIS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

GONIATITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

SANGUINOLITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

CALAMITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

LEPIDODENDRON

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

SPIRIFER

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

NESEURETUS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

MONOGRAPTUS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

SPIROGRAPTUS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

CUPRESSOCRINUS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ORTHOCERAS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ECTILLAENUS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

PHACOPS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

FAVOSITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

PHILLISTRAEA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا . إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها . أبعاد الصورة الأصلية 1280x960 وحجمها 544 كيلو بايت .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


أهم الاحفوريات في الحقبة الوسطى أو حقبةالميزوزوي Mesozoic era في اسبانيا:


ALECTRYONIA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ICHTHYOSAURUS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

RAPHIDONEMA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

BELEMNITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

MACROCEPHALITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

RHYNCHONELLA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

CONCORNIS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

MICRASTER

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

TEREBRÁTULA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

CYCLOLITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

MONTLIVALTIA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

TOUCASIA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

DIPLOTECNIUM

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ORBITOLINA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

TRIGONIA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

EXOGYRA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

OSTREA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

TYLOSTOMA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

GRYPHAEA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

PENTACRINUS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

VELOCIRAPTOR

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

HETERASTER

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

PHOLADOMYA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

HILDOCERAS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

PLACOSMILIA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

HIPPURITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

RADIOLITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



أهم الاحفوريات في حقبة السينوزوي (Cenozoic) في اسبانيا:

CARCHARODON

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

NUMMULITES

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

SMILODON

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

CONUS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

PECTEN

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

TURRITELLA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

CLYPEASTER

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

PLANORBIS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

HELIOPHORA

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

Restos de Vertebrados

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

HIPPARION

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

STROMBUS

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

فريق من العلماء قد عثر في البيرو Perú على احفور لطائر, يعود إلى ما قبل 10 مليون عام, في صحراء Ica, إلى الجنوب من العاصمة ليما Limaبمسافة 300 كيلومتر.

وفق رأي عالم الاحاثة في متحف التاريخ الطبيعي,Mario Urbina , اللقية تكون شديدة الاهمية, لأن الجمجمة تكون الاكثر كمالاً مما قد تمّ العثور عليه حتى الآن للنوع المعروف باسم pelagortínidos

تلك الطيور الماقبل تاريخية, التي قد سكنت العالم في حقبة Paleoceno Medio وحتى Plioceno, بين 60 مليون عام و3 ملايين عام للوراء, بلغ قياسها حوالي 6 أمتار مع أجنحة ممدودة.


أحفور استثنائي

بحسب العلماء, الطيور التي كانت تتغذى عموماً حيوانات بحرية واختفت منذ 2.5 مليون عام بسبب التغير المناخي. واحدة من خواصها الاكثر اهمية تكون بأنها قد امتلكت اسنان.

لأجل الطيران, تلك الطيور امتلكت بضع عظام مع جدران رقيقة, ولم يتم العثور على هياكل عظمية كاملة لها.


لهذا, بحسب ما شرح صحافي البي بي سي George Morsbach, الجمجمة المعثور عليها في البيرو, بقياس 40 سنتمتر طول, تشكّل لُقية استثنائية.

الجمجمة ستكون معروضة اعتباراً من أوائل شهر آذار 2009 في متحف التاريخ الطبيعي في البيرو.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nermeen




مُساهمةموضوع: رد: ملف شامل عن الاحافير بالصور    24/11/2010, 14:37

موضوع متكامل يسلموا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: ملف شامل عن الاحافير بالصور    24/11/2010, 15:01

ابداع حقيقي يا غالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ملف شامل عن الاحافير بالصور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: فلك و جيولوجيا-
انتقل الى: