اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 مواطنون يستقبلون العيد بالأمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
theredrose




مُساهمةموضوع: مواطنون يستقبلون العيد بالأمل    9/9/2010, 20:09

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


"صويلح"، سوق تجاري قديم ينقسم على شارعين، سفلي وعلوي يرتبطان بمجموعة من الأدراج والممرات، وتحيط بذلك السوق أحياء تلك المدينة التي تبعد نحو 15 كيلومترا عن وسط العاصمة عمّان. وتعتبر واحدة من أقدم بلدات العاصمة وأعرقها.
وعشية استعداد الأردنيين لاستقبال عيد الفطر؛ امتلأ ذلك السوق بالمتسوقين من أهل المدينة البسطاء، رجالاً ونساء ممسكين بأيدي أطفالهم، يجوبون المحلات، التي امتلأت بالبضائع وفاضت ليتم عرضها على الأرصفة، فيما اجتهد التجار بتزيين محالهم مستخدمين الأضواء الملونة والبالونات، ليتحول السوق إلى مهرجان عيد وفرح، لا يمكن أن تراه في مناطق غرب العاصمة الأكثر ثراء.
ويقول أبو أيمن، وهو متسوق كان يصطحب عائلته المكونة من زوجته وأطفاله الثلاثة، عشية إعلان أن يوم الخميس (9 أيلول) هو المكمل لشهر رمضان، ليكون العيد غدا الجمعة، إنه لا يريد أن يتحدث عن ارتفاع الأسعار والتحدي المالي الذي يواجهه "فقط أريد أن أرى هؤلاء الأطفال فرحين كأترابهم".
وأضاف أبو أيمن، متحدثا لمراسلة "قدس برس" يقول: "في كل عيد يلتقطنا الصحفيون في الأسواق لكي نتحدث عن الغلاء وقصر ذات اليد .. أنا أقول لكم برغم كل شيء؛ الكل سعداء والكل يفرح بطريقته ووفق إمكانياته، نحن صمنا لله عز وجل ثلاثين يوماً ونحن نثق بكرمه وسعة رزقه .. نريد أن نرى أطفالنا سعداء فقط".
وأوضح أبو أيمن، كما فضل الإشارة إلى اسمه، أنه سيشتري لأطفاله ملابس وحاجيات العام الدراسي الجديد، الذي سينطلق بعد عطلة العيد مباشرة، لتبدو وكأنها هدية العيد لهم، متحايلاً بذلك على التحدي الناجم عن حلول العيد والمدارس في الوقت نفسه، ليفرح الأطفال بحاجيات المدرسة الجديدة وبالعيد في آن واحد.
ويعرض التجار في سوق "صويلح" بضائع ذات منشأ صيني في أغلبها، ووفق مواصفات تمكّن التجار من بيعها بأسعار أزهد من تلك البضائع التي تعرض في المجمعات التجارية الفاخرة.
وكان جلالة الملك عبدالله الثاني، قام قبل نحو أسبوعين، بزيارة مفاجئة خلال نهار رمضان إلى أحد أحياء "صويلح" وهو حي "الرحمانية"، حيث التقى بسكان ذلك الحي واستمع إلى مطالبهم، في الوقت الذي أمر فيه بتحسين الأوضاع هناك وتطوير البنى التحتية والخدمات.
وعزا تاجر كان يعرض ملابس نسائية في السوق، السبب في انتعاش الحركة، إلى التوقيت المناسب الذي صرفت فيه رواتب الموظفين، حيث صادف نهاية شهر آب الماضي، الثلث الأخير من شهر رمضان، عندما قبض الموظفون رواتبهم بعد أكثر من أسبوعين من بداية رمضان، استهلكت خلالها كل مداخيلهم التي أنفقت لاستقبال الشهر الفضيل.
إلا أن مشتغلين في قطاع السياحة، اشتكوا من تزامن العيد مع بداية العام الدراسي، معتبرين أن ذلك قلل بصورة كبيرة، من إقبال الأردنيين على قضاء عطلة العيد في فنادق مدينة العقبة الساحلية أو فنادق البحر الميت.
وبالرغم الازدحام الشديد في سوق "صويلح"، واختلاط حركة السيارات مع حركة المشاة، والأرصفة التي ازدحمت بالبضائع، إلا أن ذلك لم يؤدي إلى حدوث أي توتر بين المتسوقين، الذين ارتسمت على شفاههم ابتسامة، تحكي قصة الرغبة في الحياة والفرح، وعدم الاستسلام لأي واقع مرير. وأن القلوب العامرة قادرة على التغلب على أحزان الجيوب الفارغة، بل وقادرة على تنشيط حركة السوق أيضاً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف علاوي




مُساهمةموضوع: رد: مواطنون يستقبلون العيد بالأمل    9/9/2010, 23:52

الله يعينهم اخذوا الراتب واشتروا فيه مستلزمات المردسه وقعدوا على الحديدة



يسلموا يا وعد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو الطيب




مُساهمةموضوع: رد: مواطنون يستقبلون العيد بالأمل    10/9/2010, 01:37

يسلمووووووووووووووو وعد
والله في بعض الناس او الغلبيه متحيره بين العيد والمدارس

على كل حال

كل عام وانتم بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: مواطنون يستقبلون العيد بالأمل    10/9/2010, 02:01

رمضان
عيد
مدارس
شي بكسر الظهر


يوسف
ابو الطيب
يسلمو على المرور الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مواطنون يستقبلون العيد بالأمل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: منتدى الاخبار :: المنتدى الاقتصادي-
انتقل الى: