اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 الرفاعي : إجراءات قانونية صارمة بحق المتلاعبين بتوزيع المياه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسمر66660




مُساهمةموضوع: الرفاعي : إجراءات قانونية صارمة بحق المتلاعبين بتوزيع المياه   31/8/2010, 19:43




الرفاعي : إجراءات قانونية صارمة بحق المتلاعبين بتوزيع المياه




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
جرش والزرقاء - حسني العتوم وزاهي رجا وبترا

أكد رئيس الوزراء سمير الرفاعي ضرورة اتخاذ مختلف الاجراءات الكفيلة بعدم تكرار أزمة نقص مياه الشرب التي شهدتها بعض المحافظات في المملكة أخيرا.

وشدد رئيس الوزراء خلال جولة ميدانية قام بها أمس الى محافظتي جرش والزرقاء على ضرورة وضع الخطط والبرامج المسبقة لحل ومواجهة أي أزمة فور وقوعها خاصة ما يتعلق بقضايا المياه والكهرباء.

وقال الرفاعي "يجب اتخاذ بعض الاجراءات الاحتياطية حتى لا تتكرر الأزمة ، وان تكررت يجب ان تكون لدينا المقدرة على التغلب عليها في وقت قصير حتى لا يتحمل المواطن أي أعباء" ، معربا عن شكره للمواطنين على تحملهم لأزمة نقص المياه التي مرت بها بعض المناطق.

واضاف رئيس الوزراء خلال ترؤسه اجتماعا في محافظة جرش بحضور نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية ووزير المياه والري وممثلي مختلف الجهات المعنية ، ان واجبنا جميعا ان نتأكد أن الخدمات المقدمة للمواطنين تليق بكل أردني وأردنية ، مؤكدا على توجيهات جلالة الملك الى هذه الحكومة والى الحكومات المتعاقبة بتحسين وإيصال أفضل خدمة للمواطن.

واشار الرفاعي الى ان الحكومة أعدت حلولا آنية ومتوسطة وطويلة الاجل للتعامل مع مشكلة نقص المياه في محافظة جرش حيث سيتم اعتبارا من يوم الجمعة المقبل ضخ المياه من ابار مشتل فيصل مما سيسهم في إيجاد حل جزئي للمشكلة حيث سيعود دور ضخ المياه الى قصبة جرش بشكل اسبوعي وخارج القصبة مرة كل اسبوعين ، مؤكدا التزام الحكومة بالعمل على تحسين الشبكة لايصال المياه بشكل منتظم وأدوار أقصر.

وشدد رئيس الوزراء على ضرورة اتخاذ إجراءات صارمة حسب القانون بحق كل من يتلاعب بدور المياه او عملية توزيعها او العبث بالمحابس مثلما أكد ضرورة القضاء على الواسطات والمحاباة في هذا المجال.

وقال "صحيح ان نسبة الفاقد في جرش أقل من باقي المحافظات وهي بحدود 25 بالمئة ولكن في ذات الوقت ما زال هناك فاقد يجب العمل على التقليل منه ، مؤكدا واجب المواطن بالمحافظة على شبكات المياه ضمانا لحقه في الحصول على أفضل خدمة دون التأثير على حقوق المواطنين الاخرين.

وكان رئيس الوزراء تفقد سير العمل في آبار مشتل فيصل في محافظة جرش واستمع الى ايجاز من وزير المياه والري المهندس محمد النجار حول أهمية هذا المشروع في توفير مصادر مياه إضافية لسكان المحافظة.

وطلب الرفاعي من وزير المياه والمسؤولين عن قطاع المياه والحكومة المحلية ضرورة زيادة التنسيق والتعاون بين مختلف الجهات المعنية على أعلى مستوياتها ، والعمل على تذليل الصعوبات التي تواجه سير العمل وإنجاز مشروع الآبار ليكون جاهزا في موعد أقصاه يوم الجمعة المقبل ، حيث ستقوم الحكومة بتفقد سير العمل والضخ من الآبار في ذلك اليوم. وأعرب الرفاعي عن شكره لشركة الكهرباء على تجاوبها السريع في إيصال الكهرباء للمضخات في المشتل مما اسهم في تقليص مدة إنجاز المشروع ، داعيا الشركة الى إيصال التيار الكهربائي لمختلف المضخات التي تعمل على آبار المياه في مختلف المناطق وتجنب فصل التيار عنها لضمان وصول المياه إلى مختلف مناطق جرش.

وكان وزير الداخلية نايف القاضي استعرض الإجراءات التي تم اتخاذها خلال الأيام القليلة الماضية لمعالجة الأزمة المائية التي عانت منها محافظة جرش في الأسابيع القليلة الماضية ، مشددا على أن "القانون سيأخذ مجراه بحق كل من يتلاعب بالمحابس وأدوار المياه للمواطنين".

من جهتها اوضحت محافظة جرش رابحة الدباس ان المحافظة ما زالت تواجه مشكلة في نقص مياه الشرب ، مؤكدة ضرورة البحث عن حلول مستقبلية وإيجاد مصادر مياه إضافية لضمان عدم تكرار وقوع المشكلة.

واشارت الدباس الى أن الضخ من ابار مشتل فيصل ستخفف المشكلة ولكنها لن تنهيها. وخلال زيارته الى محافظة الزرقاء ، أعرب رئيس الوزراء عن شكره وتقديره لجميع الجهات التي عملت على التغلب على أزمة نقص المياه في محافظة الزرقاء ، مؤكدا ان المحافظة وبفضل تكاتف الجهود تغلبت على أزمة المياه التي استمرت قرابة الشهر. وأكد الرفاعي خلال ترؤسه اجتماعا في مبنى محافظة الزرقاء بحضور نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية ووزير المياه والري ان متابعة القضايا ووضع الحلول الجذرية لها هدف من أهداف الحكومة والاجهزة التابعة لها.

وقال "لقد تعامل الجميع مع هذه الازمة بكل وعي ودراية وتعلمنا من هذه الازمة ضرورة اتخاذ بعض الاجراءات الاحتياطية حتى لا تتكرر الازمة ، وان تكررت يجب ان تكون لدينا المقدرة على التغلب عليها في وقت قصير".

واضاف رئيس الوزراء "يجب ان يكون لدى سلطة المياه قدرة أكبر على التخزين وتوفير المولدات الكهربائية للتغلب على انقطاع التيار الكهربائي والاخذ بعين الاعتبار الزيادة في عدد المشتركين في المياه" ، مشيرا الى ان نسبة الفاقد في مياه الزرقاء البالغة 45 بالمئة هي نسبة عالية.

ودعا الرفاعي الى مراقبة الشبكة واستبدال القديم منها ومحاسبة من يثبت تورطه في سرقة المياه او الكهرباء ، مبينا ان من يتعدى على الشبكة انما يعتدي على غيره من المشتركين ومن الواجب ردعه حفاظا على حق الدولة وحق الاخرين.

من جهته أشاد نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية نايف القاضي بتكاتف جهود جميع الجهات الرسمية للتوصل الى الحلول المتعلقة بمشكلات المياه وإيصالها للمواطن ضمن الدور المتبع وبعدالة وشفافية دون انقطاع ، داعيا الاجهزة الرسمية الى عدم مسايرة أي مواطن على حساب المصلحة العامة والوقوف مع القانون وعدم حل أي قضايا على حساب الوطن.

وكان محافظ الزرقاء الدكتور سعد الوادي المناصير استعرض أسباب مشكلة انقطاع المياه في الزرقاء المتمثلة بزيادة الطلب على المياه بشكل كبير لاسيما في فترة ارتفاع الحرارة وتكرار انقطاع الكهرباء ما يؤدي الى وقف ضخ المياه في الشبكات وتلف شبكات المياه نظرا لقدمها اضافة الى سوء ادارة توزيع المياه بسبب عدم وجود إدارة فعلية تتابع مشكلات المياه في تلك الفترة.

واشار الى الاجراءات التي تم اتخاذها بعد تفاقم المشكلة حيث تم تشكيل لجنة متابعة وفتح غرفة عمليات خاصة في دار المحافظة لتلقي شكاوى المواطنين ومتابعتها وايجاد الحلول المناسبة لها ومتابعة قضايا المواطنين ميدانيا في مديرية مياه الزرقاء ومحطات الضخ اضافة الى الالتقاء بموظفي قسمي الشبكات والتوزيع في ادارة مياه الزرقاء واتخاذ اجراءات ادارية ضد المتقاعسين واجراء مناقلات بين الموظفين لغايات تنظيم العمل ، مبينا ان اهم معوقات ضخ المياه في الزرقاء وجود ابار متوقفة عن الضخ وقيام مواطنين بسرقة كوابل الكهرباء المغذية لعدد من الابار والنقص في كميات المياه المخصصة للزرقاء بمقدار 700 متر مكعب في الساعة.

وقدم مدير ادارة مياه الزرقاء مساعد أمين عام سلطة المياه لاقليم الوسط المهندس احمد الرجوب شرحا عن جذور المشكلة وابعادها والاجراءات التي تم اتخاذها لمعالجتها ، مؤكدا ان المشكلة انتهت. وبين الرجوب ان عدد مشتركي المياه في الزرقاء بلغ 137 ألفا 300و مشترك يضخ اليهم 4782 مترا مكعبا في الساعة بنقص مقداره 550 مترا مكعبا في الساعة عن العام الماضي ، مشيرا إلى ان مجموع الابار الموجودة في المحافظة تضخ 6162 مترا مكعبا في الساعة منها مياه تضخ الى عمان. وأوضح انه تم رصد جميع شبكات المياه في المحافظة وتصنيفها حيث تبين وجود ضعف في الضغط على الشبكة وانسدادات عكست عملية الضخ بشكل سلبي أدى الى عدم وصول المياه لعدد من المناطق ، لافتا إلى أنه تمت معالجة مشكلة توزيع المياه بشكل جذري من خلال تشغيل بعض الابار التي كانت متوقفة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف علاوي




مُساهمةموضوع: رد: الرفاعي : إجراءات قانونية صارمة بحق المتلاعبين بتوزيع المياه   31/8/2010, 21:13

مشكلة المياة مشكله بدها حل جذري


يسلموا اسمر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اسمر66660




مُساهمةموضوع: رد: الرفاعي : إجراءات قانونية صارمة بحق المتلاعبين بتوزيع المياه   31/8/2010, 21:17

اكيد اخي يوسف وهي فعلا بدها حل جدري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الرفاعي : إجراءات قانونية صارمة بحق المتلاعبين بتوزيع المياه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: منتدى الاخبار :: المنتدى الاقتصادي-
انتقل الى: