اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 !!التميز بين العقل والجنون!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عدي الزعبي




مُساهمةموضوع: !!التميز بين العقل والجنون!!   21/11/2009, 10:03

..
..


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




التميز بين العقل والجنون


بيع رقم هاتف جوال في مزاد علني


في قطر بأكثر من 75 ر2 مليون دولار ليصبح بذلك


اغلى رقم خلوي يباع في العالم ويدخل بالتالي موسوعة غينيس للارقام القياسية



بيعت لوحة سيارة مميزة تحمل رقم "أأأ-1111"


في مزاد بيع اللوحات المميزة الجديدة والذي نظمه مرور


الرياض في مدرسة دلة بحي النخيل، بـ6 ملايين و450 ألف ريال،

وشهدت اللوحة منافسة شديدة بين رجال أعمال


وشخصيات معروفة أدت إلى امتداد موعد المزاد حتى وقت متأخر


من مساء أمس ووصول سعرها إلى هذا المبلغ.


كما بيعت لوحة تحمل الرقم "أأأ - 2222" بمبلغ 400 ألف ريال، ،


وتجاوز سعر اللوحة التي تحمل الرقم "أأأ - 4444" المليون ريال.




عندما نقرأ أخبارا كهذه الأخبار نستغفر الله تعالى


ونخشى أن يكون ذلك إيذانا للناس بهلاك _ نعوذ بالله _ ونستجير به_ من ذلك


فالله تعالى يقول ((وإذا أردنا أن نهلك قرية أمرنا مترفيها


ففسقوا فيها فحقعليها القول فدمرناها تدميرا))


وأي ترف بعد شراء لوحة أو رقم هاتف بمبلغ يتجاوز الملايين ريال


في حين نجد أن أبناء العالم الإسلامي يعاني أكثرهم


من قلة الطعام والتعليم وأدنى ضروريات الحياة بينما


نجد من سيطر عليهم جنون التميز فيقتنون لوحة فقط لوحة


لا تغني ولا تنفع يشترونها بملايين ليس لشيء إلا ليتميزوا عن غيرهم


وذلك ظنهم هم فقط أنهم تميزوا والحق يقال


أنهم لم يتميزو ا بشيء فضلا عن إن لم يكونوا بتصرف


كهذا قد شككوا في قدرتهم العقلية قد يقول


البعض إنها أموالهم يفعلون بها ما يشاؤونالحقيقة أنها أموال


الله ولن تزول قدم عبد يوم القيامة حتى يسأل عن ماله من اين اكتسبه وفيم أنفقه




هناك أيضا من النساء من تريد التميز


عن غيرها بشراء أفخم الأشياء


فالبعض منهن مثلا تقوم بتفصيل فستان


بمبلغ ضخم تجر ذيلا طويلا وراءها


مع التحذير في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم لمن جر ثوبه خيلاء


(( من جـرّ ثوبه من الخيلاء لم ينظر الله إليه .


قالت أم سلمة : يا رسول الله فكيف تصنع النساء بذيولهن ؟


قال : يرخينه شِـبراً . قالت : إذا تنكشف أقدامهن !


قال : يُـرخينه ذراعا ، لا يَـزدن عليه . رواه الإمام أحمد والترمذي والنسائي .





لو كان هذا التصرف من غير المسلمين


ما كان غريباأما أن يكون ممن يقرؤون قول الله تعالى


(( وءات ذا القربى حقه والمسكين وابن السبيل ولا تبذر تبذيرا*


إن المبذرين كانوا إخوان الشيطين وكان الشيطن لربه كفورا* آية (26)(27) الاسراء


فا الأمر جدير بوقفة ونصح





لماذا نتنافس في حب الدنيا ونريد أن نتميز


على غيرنا ونحن نعلم يقينا أن أيامنا فيها معدودة ومهما


جمعنا وتميزنا فالأمر إلى زوال



التنافس للتميز أمر محمود لكن إن كان تنافس


للخيروفي الخير وابتغينا به وجه الله لا حب الظهور في الدنيا



قال أحد السلف من نافسك في دينك فنافسه ومن نافسك في دنياك فألقها في وجهه


قال تعالى((وفي ذلك فليتنافس المتنافسون ) أي في أعمال الخير ,


ويقول تعالي : ( فاستبقوا الخيرات ) أي يصل كل واحد قبل الآخر إلي الخيرات ,


ويقول تعالى(( أولئك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون ))




التميز أن تنفق أموالك في سبيل الله لخدمة الدين وأبناء الدين


فتبني مسجدا أو تقيم مدرسة أو تحفر بئرا


أو ترمم بيت لمسكين أو تكفل أيتاما أو تبني دارا


أو ترشد محتار تنشر دينا تتلمس احتياج اخوانك المسلمين


في شرق الأرض ومغاربها


التميز أن تكون في أماكن الفقر والحاجة تطعم


المساكين وتداوي المرضى وتنشر دين الله وتعلمهم كتاب الله


ولا تتركهم لمنظمات نصرانية يفعلون ذلك فيرون


دينهم خيرا من ديننا وكثير تنصر بسبب ما يرونه


من منظمات نصرانية من إسراعهم لإنقاذهم وتفانيهم في خدمتهم




إن التميز الحقيقي ما يخلد اسمك با لأفعال


في صفحات التاريخ كما قال تعالى(( واجعل لي لسان صدق في الآخرين))



التميز أن تعطي لتسعد الآخرين لا لتسعد نفسك


بشهوات زائلة في الدنيا محاسب عليها في الآخرة





التميز ما قام به عثمان بن عفان في عام الرمادة ”


…. وقد رأيت عثمان بن عفان ، تأتيه تجارة من الشام في


فترة اشتدت فيها حاجة الناس الى الطعام ، وانتهز التجار الفرصه


فرفعوا اثمان الاشياء التي يبيعونها ، وصار على المشتري


ان يدفع دنانير كثيرة في السلع التي كان يدفع فيها دينارا واحدا ،


وقد سميت هذه السنة ، عام الرماده ، اي عام المجاعه .


جمع عثمان بن عفان الناس ، وحوله اكوام البضائع وسألهم :


كم تدفعون ثمنا للشئ الذي كان ثمنه دينار؟


قالوا : ندفع دينارين …ندفع ثلاثة دنانير .


فابتسم عثمان وقال ( جاءني فيها ثمن قدر ثمنها عشر مرات ،


هل يستطيع احد منكم ان يدفع هذا الثمن ؟ ) .


صمت الناس .. ان الثمن مرتفع جدا لا يقدرون عليه ،


صمتوا في عجز وفي فزع من ان يشتد بهم الجوع ،


وقطع عثمان الصمت وقال في ثقة وايمان ( ان الله يعطي عن الحسنة عشرة امثالها ،


فانا اعطى هذه التجاره كلها لله ) .


ووزع عثمان بن عفان تجارته على المسلمين دون


ان يأخذ منهم دينارا واحدا ، انه يطيع الرسول الكريم الذي شبه


من يمنع ماله عن الناس بعبد الدينار ( تعس عبدالدينار والدرهم ! )


التميز أن تعطي لله وتمنع لله لا أن تعطي لنفسك وتمنع لنفسك




وأخيرا إلى كل من أراد التميز بمتاع من متاع الدنيا الزائل


أقول ما قاله أبو العتاهية


عـــش مــــــابدا لــك ســـالمــــــا = في ظـــــل شاهقــــــــة القصـــــــورِِِِ


يسعـــي إليــك بمـــــا اشتهــيــت = لــــدى العشيــــــــــــة و البكـــــــورِ


واذا النفــــــــوس تغــــــرغــــرت = بــزفيــــر حشـــــرجة الصـــــــــــدورِ


فهنـــــاك تعلـــــم مــوقنـــــــــا = مـــــا كنــت إلا فـــي غـــــــــــــــرورِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
b.inside




مُساهمةموضوع: رد: !!التميز بين العقل والجنون!!   21/11/2009, 16:41

انا شفت شي من ذا القبيل في الامارات

شراء ارقام سيارات بملايين الدولارات !!!!!!!!!!

والله انه كفر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: !!التميز بين العقل والجنون!!   21/11/2009, 22:20

مشكور صديقي على مقالتك الرائعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
b.inside




مُساهمةموضوع: رد: !!التميز بين العقل والجنون!!   22/11/2009, 16:30

بين العقل والجنون شعرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
!!التميز بين العقل والجنون!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: ترفيه :: تسالي و فرفشة :: دردشة اربد-
انتقل الى: