اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني , اخر اخبار تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Princess




مُساهمةموضوع: تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني , اخر اخبار تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني   5/6/2012, 19:16

تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني , اخر اخبار تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني
تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني , اخر اخبار تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني

تفرض جدلية تجنيس أبناء الاردنية المتزوجة من غير الاردني نفسها على الساحة النسائية بشكل كبير، وتتفرع بمطالباتها لدرجة وصلت تنظيم اعتصامات واطلاق حملات جعلت من القضية تتجاوز الحد النسائي المدني الى حد سياسي وطني واسع.

قضية تجنيس ابناء الاردنية ليست قضية بلون واحد يمكن التعامل معها بحل او بقرار سريع، كونها تحمل أبعادا مختلفة، تتطلب التعامل معها بحذر ودراسة موسعة، ففي حين لا بد من حل اشكالية هؤلاء الابناء، فإنه بالمقابل على الاب حامل الجنسية غير الاردنية ان يتحمل ايضا مسؤولياته تجاه ابنائه.

ووفق اضاءة لـ»الدستور» على هذه القضية التي تحتل الصف الاول على اجندة الحراك النسائي حاليا، كشفت المنظمة العربية لحقوق الإنسان/ فرع الاردن عن وجود عشرات الشكاوى لديها من نساء اردنيات تزوجن من غير اردنيين وبعد مدة من الزمن فر الزوج هاربا تاركا وراءه أولادا ومسؤوليات، الامر الذي اوجد مشكلة بعدم تحمل هؤلاء الاباء مسؤولية ابنائهم، وترك الامر للأم، وبالتالي للاردن.

من الجانب الرسمي، الموضوع قيد الدراسة وفق وزيرة الدولة لشؤون المرأة نادية هاشم العالول، كونها القضية الاكثر طرحا امامها منذ توليها مسؤولياتها الحكومية، لكنه لا يوجد أي توجه أو إجراء حالي لتجنيس الابناء او اتخاذ قرارات بشأنهم.

وتذهب آراء نسائية الى أن من حق المرأة منح أبنائها حق التجنس، كون الدستور كفل لها ذلك، كما كفله للرجل على حد سواء، مطالبات بالبدء بالحقوق المدنية كحد أدنى، وصولا الى الحقوق المطلقة بمنح الجنسية.

رئيس المنظمة العربية لحقوق الانسان/ فرع الاردن المحامي عبد الكريم الشريدة اعتبر أنه لا ثوابت بهذا الموضوع، ولا يمكن حسم المسألة بقرارات غير مدروسة. وقال إنه يصعب أن يهرب الاب ومن ثم تتحمل الام والبلد مسؤولية أبنائه، فلا بد من وضع ضوابط عامة تضبط هذه القضية، قبل أن نلقي بالكرة في مرمى الحكومة ونطلب حلولا لقضية ليست سهلة.

وفي موضوع منح الحقوق المدنية لابناء الاردنية من غير الاردنيين بين الشريدة ان هذه الحقوق ممنوحة بالاساس لهم، وحتى لضيوف الاردن من دول الجوار وتحديدا في موضوع التعليم والصحة.

من جانبها، شددت الوزيرة العالول أنه لا يوجد حتى الآن أي إجراء حكومي يخص أبناء الاردنية المتزوجة من غير الاردني، مؤكدة أنه لا يمكن في الوقت الحالي اتخاذ إجراءات بهذا الخصوص.

ولفتت العالول الى أن هذا الموضوع طرح أمامها أكثر من مرة منذ حملها الحقيبة الوزارية، وتمت مناقشته بشكل موسع مع جميع الاطراف ذات العلاقة، فيما لم يتخذ بموضوع تجنيس الابناء أي قرار.

وفيما يتعلق بمنح أبناء الاردنية حقوقا مدنية خاصة بالتعليم والصحة وإجراءات الاقامة، بينت الوزيرة أن هذه الامور ممنوحة بالاصل لأبناء الاردنية، «ولكن، نحن نعمل على تسهيلها ومنحهم الاولوية فيها من بين غير الاردنيين»، مشددة على التوجه الحكومي بمنح هذه الحقوق بسهولة وأولوية.

وحول ما تردد على لسان العالول بهذا الشأن أوضحت قائلة: «سئلت في وقت سابق وخلال مناسبة لحملة (أنا أمي أردنية) حول وضع أبناء الاردنية من غير الاردني وأجبت آنذاك أن هناك توجها لمنح تسهيلات في موضوع منحهم الحقوق المدنية وتحديدا في التعليم والصحة، والاقامة، نظرا لوجود صعوبات تواجههم في بعض الاحيان بهذا الخصوص».

بدوره، قال الشريدة ان الدستور منح حق التجنيس للمرأة، وترك هذا الحق مطلقا، كونه لم يفصل بين المرأة والرجل في هذا الامر ولم يميز بينهما، وبالتالي «قانونيا ودستوريا هو حق مصان».

ولفت الشريدة الى أن موضوع الجنسية حق سيادي للدولة، يجب ان يكون له عدة اعتبارات وألا يتم التعامل معه بصورة عشوائية وغير مدروسة، «فهناك الكثير من الآباء من غير الاردنيين لا يتعاملون مع وضع ابنائهم بمسؤولية، وليس من العدل والانصاف هنا ان تتحمل اي جهة او شخص نتيجة أخطاء عدم مسوؤلية أحد».

وبين الشريدة أن المنظمة تسلمت الكثير من الشكاوى من سيدات بعدما تزوجن من غير أردنيين هرب أزواجهن، وتركوا لهن مسؤولية الأبناء وقال «هنا نقع في اشكالية تحمل عبء هؤلاء الابناء نتيجة لعدم مسوؤلية الآباء، وعليه فالمسألة بحاجة الى ضوابط اكثر من موضوع حل لاشكالية قائمة».

وزاد الشريدة بهذا الخصوص «هذا الموضوع ليس له ثوابت، ويجب ان يتم التعامل مع كل حالة على حدة، كون عدد من هذه الحالات نتجت عن عدم المسؤولية، كما ان الخوف من موضوع التوطين والوطن البديل، مسألة هامة في التعامل مع هذا الملف، ذلك أن عددا كبيرا من السيدات اللاتي يطالبن بتجنيس أبنائهن متزوجات من فلسطينيين، وهنا تبرز إشكالية كبرى تحمل البعد السياسي، في تحويل القضية الى قضية التوطين».

وأشار الشريدة الى أن عددا من الدول منحت هذا الحق للمرأة المواطنة لديها، ولم تمنحه للمواطنة المتزوجة من الفلسطيني، كحل مؤقت لهذه الاشكالية، ذلك أن هذه الجزئية هي الاكثر حساسية بهذا الملف.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني , اخر اخبار تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني   10/6/2012, 01:35

موضوع شائك وصعب حله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Princess




مُساهمةموضوع: رد: تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني , اخر اخبار تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني   13/6/2012, 02:54

قالت وزيرة الدولة لشؤون المرأة ناديا العالول إن "تجنيس أبناء الأردنيات، المتزوجات من غير أردنيين، قضية سياسية بامتياز، قد تحدث خللا في البنية الديموغرافية للمملكة، وتعد خطوة في طريق التوطين".
وخلال ندوة قدمتها في مقر حزب الاتحاد الوطني الأردني مساء أمس الأول، اعتبرت العالول أن الكوتا النسائية في قانون الانتخاب لا ضرورة لها فهي إفراز لبنية ثقافية محلية، تفرض وجودها مؤقتا.
وفي تقديرها لمكانة المرأة الأردنية حاليا، بينت العالول أنها باتت "عنصرا فاعلا" في المجتمع، مشيرة إلى دورها في الأحزاب السياسية؛ إذ إن نمو وازدهار الأحزاب في العالم رهن توفر بيئة حاضنة ومناسبة، تساعد على التقدم".
وبينت الوزيرة أن "تبلور ثقافة مجتمعية جديدة، تلبي طموحات المجتمع والمرأة، سيدفع إلى الاستغناء عن الكوتا النسائية نهائيا".
واعتبرت العالول أن "تمكين المرأة الأردنية سياسيا واجتماعيا، لم يترافق مع تمكينها اقتصاديا"، مميزة – في ذلك – بين المرأة في العاصمة والمحافظات.
ودعت العالول إلى استثمار صندوق تنمية المحافظات في تمكين المرأة الأردنية، عبر خلق مشاريع تنموية واستثمارية تعينها في الأرياف والبوادي".
ودعا مشاركو الندوة إلى "دعم فكرة إقامة وزارة دائمة للمرأة"، و"بذل المزيد من التعاون بين الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني، عبر وضع استراتيجيات وبرامج تشاركية لتحقيق أهداف الوزارة".
وأشادت التوصيات بـ "المكانة المتقدمة التي حققتها المرأة في الأردن"، داعين إلى "مزيد من التمكين لها، وإبراز دورها ومنحها مزيدا من حقوقها".
ودفع أمين عام الحزب محمد أرسلان باتجاه "تعظيم دور المرأة في جميع مناحي الحياة، بما فيها الحزبية والاقتصادية والاجتماعية".
وكانت الوزيرة العالول في افتتاح الندوة عرضت لرسالة ورؤى الوزارة حول حقوق المرأة، وآليات تكريسها كثقافة اجتماعية شعبية، فضلا عن دورها في مراقبة أوضاع المرأة وتقديم المشورة والمساعدة القانونية لها.
وتخللت الندوة مجموعة من الأسئلة والنقاشات حول واقع المرأة الأردنية ودورها سياسيا واجتماعيا وتنمويا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني , اخر اخبار تجنيس أبناء المتزوجة من غير الأردني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: منتدى الاسرة :: منوعات عربية :: منوعات عربية-
انتقل الى: