اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    16/5/2012, 21:56


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


تشكيلة منتخب انجلترا
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أعلن روي هودجسون مدرب المنتخب الإنكليزي لكرة القدم، يوم الأربعاء 16 مايو/أيار، قائمة من 23 لاعبا للمشاركة في بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2012" المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران والى الاول من يوليو/ تموز المقبلين.

واستبعد روي هودجسون عن تشكيلة "الأسود الثلاثة" قلب دفاع مانشستر يونايتد المخضرم ريو فرديناند البالغ من العمر 33 عاماً، ولعب 81 مباراة دولية منذ عام 1997.

كما خلت القائمة من اسم مدافع توتنهام هوتسبير كايل ووكر بعدما كسر أصبع قدمه في مباراة فولهام الأخيرة،.

وستلعب انكلترا في المجموعة الرابعة الى جانب السويد وفرنسا وأوكرانيا المشاركة في استضافة البطولة، وستقام مباريات هذه المجموعة على ملاعبها.

وفيما يلي تشكيلة الأسود الثلاثة:

- لحراسة المرمى: جو هارت (مانشستر سيتي)، روبرت غرين (وست هام يونايتد)، جون رودي (نوريتش سيتي).

- لخط الدفاع: اشلي كول (تشيلسي)، جون تيري (تشيلسي)، غلين جونسون (ليفربول)، فيل جونز (مانشستر يونايتد)، ليتون بينز (ايفرتون)، جوليون ليسكوت (مانشستر سيتي)، غاري كاهيل (تشيلسي).

- لخط الوسط: ستيفن جيرارد (ليفربول)، فرانك لامبارد (تشيلسي)، سكوت باركر (توتنهام هوتسبير)، غاريث باري (مانشستر سيتي)، جيمس ميلنر (مانشستر سيتي)، ستيوارت داونينغ (ليفربول)، ثيو والكوت (أرسنال)، اليكس اوكسليد تشامبرلين (أرسنال)، إشلي يانغ (مانشستر يونايتد).

- لخط الهجوم: وين روني (مانشستر يونايتد)، داني ويلبيك (مانشستر يونايتد)، اندي كارول (ليفربول)، جيرمين ديفو (توتنهام هوتسبير).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    21/5/2012, 05:16

يسلمو على الخبر الرياضي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    21/5/2012, 12:06

العفو وعد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kingsam




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    21/5/2012, 13:49

عجبني شكل شعار البطولة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    21/5/2012, 14:00

منور اخي سام
فعلا شعار جميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    22/5/2012, 15:34

تدخل منتخبات اسبانيا والمانيا وهولندا الى نهائيات كأس اوروبا التي تحتضنها بولندا واوكرانيا اعتبارا من 8 يونيو المقبل وهي مرشحة للفوز باللقب نظرا الى النتائج التي حققتها في الاعوام الاخيرة والى النجوم التي تضمها في صفوفها.

وسيكون المنتخب الاسباني على رأس لائحة المرشحين للفوز باللقب كونه حامل اللقب وبطل مونديال جنوب افريقيا 2010، ورغم فشل اي من العملاقين ريال مدريد وبرشلونة في الوصول الى نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا هذا الموسم فان هذا الامر لن يؤثر على معنويات «لا فوريا روخا» الساعي لان يكون اول منتخب يتوج بثلاثية كأس اوروبا-مونديال-كأس اوروبا على التوالي.

ويبدأ المنتخب الاسباني حملته وهو يبحث عن انجاز تاريخي جديد يضيفه الى ذلك الذي سطره في يوليو الماضي عندما اضاف لقب بطل العالم الى اللقب القاري وهو يدخل بقيادة مدربه الفذ فيسنتي دل بوسكي وترسانة نجومه الرائعين الى النهائيات وهو مرشح لرفع الكأس القارية للمرة الثالثة في تاريخه في صيف 2012.

ويبحث دل بوسكي عن منح بلده انجازا لم يحققه اي منتخب في السابق وهو الاحتفاظ باللقب القاري، وقد اصبحت الانجازات متلازمة المسار مع «لا فوريا روخا» الذي تصدر تصنيف الفيفا لاول مرة في تاريخه عام 2008 ثم عادل الرقم القياسي من حيث عدد المباريات المتتالية دون هزيمة (35)، بينها 15 انتصارا على التوالي (رقم قياسي).

كما اصبحت اسبانيا اول منتخب يتوج بلقب كأس العالم بعد خسارته المباراة الاولى في النهائيات، ونجح الرجل الهادئ دل بوسكي الذي يعمل تحت الرادار ودون الضجة الاعلامية التي تحيط بالمدربين الاخرين، في ان يجعل منتخب بلاده ثاني بلد فقط يتوج باللقب الاوروبي ثم يضيفه اليه اللقب العالمي بعد عامين، وكان سبقه الى ذلك منتخب المانيا الغربية (كأس اوروبا 1972 وكأس العالم 1974).

وسيكون بامكان دل بوسكي ان يعول على جميع النجوم الذين قادوا المنتخب الى لقبه العالمي الاول، باستثناء قائد برشلونة كارليس بويول الذي خضع لعملية جراحية في ركبته ستبعده عن النهائيات، فيما سيكون زميله في النادي الكاتالوني دافيد فيا تحت المجهر لمعرفة ما اذا كان سيتعافى في الوقت المناسب.

وترك دل بوسكي مقعدا في التشكيلة لفيا الذي تعرض لكسر في عظمة ساقه خلال مشاركته مع فريقه برشلونة في نصف نهائي كأس العالم للاندية ضد السد القطري في 15 ديسمبر الماضي.

اما بالنسبة لالمانيا، فهي تعتبر دائما من المنتخبات المرشحة في جميع البطولات التي تشارك فيها حتى وان كانت تعاني من غياب الاسماء الكبيرة او لتقدمهم بالعمر، فكيف الحال اذا كانت تضم في صفوفها لاعبين رائعين فرضوا انفسهم بقوة على الساحة الاوروبية مثل توماس مولر ومسعود اوزيل وباستيان شفاينشتايغر وماريو غوميز وتوني كروس وماريو غوتسه...

من المؤكد ان ال»مانشافت» سيسعى جاهدا لكي يعوض خيبة كأس اوروبا 2008 حين خسر في النهائي امام اسبانيا ثم خرج على يد المنتخب ذاته في نصف مونديال جنوب افريقيا 2010. وستكون الانظار موجهة الى المدرب يواكيم لوف الذي تنتظره مهمة اختيار اللاعبين القادرين على منح بلادهم لقبها الرابع في البطولة القارية.

وبامكان لوف ان يعول على القائد الفعلي شفاينشتايغر الذي استعاد مستواه السابق بعد ان تعافى من الاصابة وهو كان صاحب ركلة الترجيح الاخيرة التي قادت فريقه بايرن ميونيخ الى نهائي دوري ابطال اوروبا على حساب ريال مدريد، فيما يأمل قلب دفاع ارسنال الانكليزي بير ميرتيساكر ان يكون قد تعافى من الاصابة قبل انطلاق البطولة القارية.

والى جانب وصول بايرن شفاينشتايغر ومولر وكروس ولام وغوميز ومانويل نوير الى نهائي دوري ابطال اوروبا، فان دورتموند غوتسه وكيفن غروسكروتس وماتس هاملز توج بطلا للدوري المحلي، فيما حرز اوزيل وسامي خضيرة لقب الدوري الاسباني مع ريال مدريد.

والامر الوحيد الذي عكر صفو لوف وتحضيراته للنهائيات هو عدم تمكنه من ضم لاعبي بايرن الى المعسكر الذي اجراه المنتخب في ساردينيا بين 11 و18 الشهر الحالي.

ومن جهته، يعول المنتخب الهولندي الذي خسر نهائي مونديال جنوب افريقيا 2010، مجددا على اسلوبه الهجومي ومن المؤكد ان مدربه بيرت فان مارفيك سيكون شخصا سعيدا للغاية لانه يملك لاعبين مثل مهاجم ارسنال روبن فان بيرسي الذي توج بجائزة افضل لاعب في الدوري الانكليزي وافضل هداف، ومهاجم شالكه كلاس يان هونتيلار الذي توج هدافا للدوري الالماني.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    24/5/2012, 14:38

ابرز لاعبي منتخب المانيا قبل بطولة اوروبا لكرة القدم 2012

حراس مرمى

مانويل نوير: حارس بايرن ميونيخ

ولد في 27 مارس اذار 1986 وخاض 25 مباراة دولية. أصبح الحارس الأساسي بدون منازع بعد تألقه في كأس العالم 2010. وعزز موقعه في التشكيلة الأساسية بعد انتقاله من شالكه إلى بايرن في 2011. يمتاز بالسرعة الكبيرة ويحب ترك موقعه لشغل مركز المدافع المتأخر عند الحاجة. كان متألقا بشكل كبير في النصف الأول من الدوري الالماني قبل أن يدخل مرماه عدد أكبر من الأهداف في المباريات الأخيرة.

- تيم فيسه: حارس فيردر بريمن

ولد في 17 ديسمبر كانون الأول 1981 وخاض ست مباريات دولية.

تنافس مع حارس أصغر سنا ليبقى الحارس الثاني في المنتخب. يتألق بشكل لافت في بعض الأحيان لكنه رغم ذلك يملك رقما سلبيا مع منتخب المانيا إذ فشل في تحقيق أي فوز في مبارياته الست مع الفريق.

مدافعون

- دينيس اوغو: مدافع هامبورغ

ولد في 14 يناير كانون الثاني 1987 وخاض عشر مباريات دولية. مدافع سريع لكنه لم يعد يشارك باستمرار في التشكيلة الأساسية لناديه. يجيد اللعب ناحية اليسار لكنه فشل في الظهور بشكل منتظم في تشكيلة بلاده بسبب اهتزاز مستواه وظهوره بشكل متواضع في مباراة ودية انتهت بالخسارة أمام فرنسا في فبراير شباط الماضي.

- هولغر بادشتوبر: مدافع بايرن ميونيخ

ولد في 13 مارس اذار 1989 وخاض 19 مباراة دولية وأحرز هدفا واحدا. بدا وأن بادشتوبر ضمن مكانه في التشكيلة الأساسية لمنتخب المانيا في مركز قلب الدفاع. يشكل اللاعب الذي يلعب بقدمه اليسرى وقادم من قطاع الناشئين في بايرن خطورة كبيرة عندما يتقدم إلى الأمام في الركلات الثابتة.

- جيروم بواتينغ: مدافع بايرن ميونيخ

ولد في 3 سبتمبر ايلول 1988 وخاض 20 مباراة دولية. تألق في مركز قلب الدفاع بعد فترة من التراجع في المستوى في مانشستر سيتي. يمتاز بالطول والقوة في ألعاب الهواء ولا يتردد في التقدم إلى الأمام في الركلات الثابتة.

- فيليب لام: مدافع بايرن ميونيخ

ولد في 11 نوفمبر تشرين الثاني 1983 وخاض 85 مباراة دولية وأحرز أربعة أهداف. يمثل العمود الفقري لدفاع منتخب المانيا وهو قائد أكثر تحفظا من سلفه مايكل بالاك لكنه يعتبر المدافع الأكثر ثباتا في المستوى في جيله في بلاده. يستطيع اللعب على الجانب الأيسر أو الأيمن واذا وجد المساحة فإنه يجرب حظه في التسديد بعيد المدى.

- بنديكت هوفديز: مدافع شالكه

ولد في 29 فبراير شباط 1988 وخاض سبع مباريات دولية. واحد من الجيل الذهبي لمنتخب المانيا للشباب الفائز ببطولة اوروبا تحت 21 عاما في 2009 وانضم للفريق الأول. يعرف بجهده الكبير كقلب دفاع لكنه يبتعد أحيانا عن المباريات بسبب الإصابات الناجمة عن الالتحامات القوية.

- مات هاملز: مدافع بروسيا دورتموند

ولد في 16 ديسمبر كانون الأول 1988 وخاض 13 مباراة دولية. بعد فوز بروسيا دورتموند بشكل رائع بالدوري الالماني في موسم 2010-2011 انضم هاملز لتشكيلة منتخب بلاده في مركز قلب الدفاع. يمتاز بالمهارة والقوة في ألعاب الهواء.

- مارسيل شميلتسر: مدافع بروسيا دورتموند

ولد في 22 يناير كانون الثاني 1988 وخاض خمس مباريات دولية. بطل آخر فاز ببطولة اوروبا تحت 21 عاما وكان من العناصر الأساسية في تشكيلة دورتموند الفائزة بالدوري الالماني في 2011. معروف بالتحاماته القوية والتسديدات بعيدة المدى لكن من غير المرجح أن ينضم للتشكيلة الأساسية.

- بير مرتساكر: مدافع أرسنال الانكليزي

ولد في 29 سبتمبر ايلول 1984 وخاض 79 مباراة دولية وأحرز هدفا واحدا. كان في وقت ما قلب الدفاع الأساسي في تشكيلة المنتخب لكنه ظهر بشكل متوسط المستوى بعد الانتقال إلى أرسنال من فيردر بريمن. يجب أن يقاتل لدخول التشكيلة الأساسية لكنه يعاني من إصابة في الساق والقدم أبعدته عن الملاعب منذ منتصف فبراير شباط الماضي.

لاعبو وسط

- لارس بيندر: لاعب باير ليفركوزن

ولد في 27 ابريل نيسان 1989 وخاض أربع مباريات دولية. يمتاز بالمهارات العالية وجذب الأنظار اليه سريعا باعتباره موهبة صاعدة رغم امتلاء وسط ملعب المانيا بالعديد من اللاعبين الموهوبين.

- سفين بيندر: لاعب بروسيا دورتموند

ولد في 27 ابريل نيسان 1989 وخاض مباراة دولية واحدة. إلى جانب توأمه لارس يعد من المواهب المرشحة لحجز مكان في التشكيلة في السنوات المقبلة لكن الإصابات حرمته من لعب المزيد من المباريات الدولية.

- سامي خضيرة: لاعب ريال مدريد الاسباني

ولد في 4 ابريل نيسان 1987 وخاض 25 مباراة دولية وأحرز هدفا واحدا. يشكل ثنائيا قويا ومتفاقهما مع باستيان شفاينشتايغر في تشكيلة المانيا. يجيد التقدم إلى الأمام وتطور مستواه البدني كثيرا بعد الانضمام لريال مدريد منذ عامين.

- توني كروس: لاعب بايرن ميونيخ

ولد في 4 يناير كانون الثاني 1990 وخاض 25 مباراة دولية وأحرز هدفين. يعد على نطاق واسع أفضل لاعب وسط متعدد المواهب في جيله ويمتاز بالسرعة والقدرة على ارباك المنافسين بفضل تمريراته الدقيقة وتسديداته بعيدة المدى.

- توماس مولر: لاعب بايرن ميونيخ

ولد في 13 سبتمبر ايلول 1989 وخاض 26 مباراة دولية وأحرز عشرة أهداف.

تقاسم صدارة قائمة هدافي كأس العالم 2010 وأصبح لاعبا في التشكيلة الأساسية لناديه وبلاده منذ ذلك الحين. يستطيع اللعب في قلب وسط الملعب أو على الجانب الأيمن لكن مستواه تراجع بعض الشيء في موسم 2011-2012.

- مسعود اوزيل: لاعب ريال مدريد الاسباني

ولد في 15 أكتوبر تشرين الأول 1988 وخاض 33 مباراة دولية وسجل ثمانية أهداف. يعد بمثابة مايسترو وسط الملعب وكان ضمن التشكيلة الفائزة ببطولة اوروبا تحت 21 عاما وأصبح من الأسماء اللامعة بعد انضمامه مع سامي خضيرة إلى ريال مدريد. تألق بشكل لافت في اسبانيا وأصبح منتخب المانيا يعتمد كثيرا على مهاراته وابداعاته. بعد خسارته مع ريال مدريد في قبل نهائي دوري أبطال اوروبا أمام بايرن ميونيخ سيكون مطالبا الآن بالانضمام لمنافسيه في تشكيلة واحدة من أجل التتويج ببطولة اوروبا.

- ماركو ريوس: لاعب بروسيا مونشنغلادباخ

ولد في 31 مايو ايار 1989 وخاض أربع مباريات دولية. يمتاز بالسرعة وصنع لنفسه اسما بعدما اعتاد تسجيل الأهداف مع بروسيا مونشنجلادباخ هذا الموسم لكنه لم يتألق بعد مع بلاده.

- باستيان شفاينشتايغر: لاعب بايرن ميونيخ

ولد في 1 اغسطس اب 1984 وخاض 90 مباراة دولية وأحرز 23 هدفا. لاعب صاحب حضور دائم في قلب وسط الملعب واطلق يواكيم لوف مدرب المانيا عليه "العقل" بسبب قدراه على ضبط الايقاع وتوجيه زملائه. يشكل ثنائيا متفاهما مع سامي خضيرة وأصبحت لديه مسؤوليات أكبر منذ استبعاد القائد السابق مايكل بالاك العام الماضي.

سايمون رولفس: لاعب باير ليفركوزن

ولد في 21 يناير كانون الثاني 1982 وخاض 26 مباراة دولية وأحرز هدفين. لاعب وسط قوي ساعد ناديه على احتلال المركز الثاني في الدوري في 2011 لكنه سيكون مضطرا للانتظار حتى اللحظات الأخيرة لمعرفة امكانية انضمامه لتشكيلة بلاده في البطولة القارية.

اندريه شورله: لاعب باير ليفركوزن

ولد في 6 نوفمبر تشرين الأول 1990 وخاض 12 مباراة دولية وأحرز خمسة أهداف. يمتاز بالسرعة ويجيد اللعب ناحية اليسار ولديه متوسط جيد لتسجيل الأهداف ويستطيع اجتياز المنافسين ببراعة وسيدخل في تنافس مع لوكاس بودولسكي على مكان في التشكيلة الأساسية.

لوكاس بودولسكي: لاعب انتقل من كولون الى ارسنال

ولد في 4 يونيو حزيران 1985 وخاض 95 مباراة دولية وأحرز 43 هدفا. يملك خبرة كبيرة وقضى أفضل مواسمه في الدوري الالماني وكوفيء على ذلك بالانتقال إلى أرسنال الانكيزي بداية من الموسم المقبل. لديه سجل رائع من الأهداف.

ماريو غوتسه: لاعب بروسيا دورتموند

ولد في 3 يونيو حزيران 1992 وخاض 12 مباراة دولية وأحرز هدفين. لاعب موهوب وصاحب امكانيات كبيرة ومبدع ويعد من أبرز المواهب الالمانية الصاعدة بعدما قاد ناديه للفوز بالدوري وعمره 18 عاما. يتألق في المناسبات الكبيرة.

مهاجمون

- كاكاو: مهاجم شتوتغارت

ولد في 27 مارس اذار 1981 وخاض 22 مباراة دولية وأحرز ستة أهداف. فقد مكانه في التشكيلة الأساسية لناديه هذا الموسم لكن يواكيم لوف مدرب المانيا احتفظ بثقته في اللاعب المولود في البرازيل ويعتبر بديلا مفيدا.

- ماريو غوميز: مهاجم بايرن ميونيخ

ولد في 10 يوليو تموز 1985 وخاض 51 مباراة دولية وأحرز 21 هدفا. بعد سنوات من التساؤلات حول مدى فاعليته تألق غوميز مع ناديه ومنتخب بلاده منذ الانضمام إلى بايرن ميونيخ في 2009. يجيد العاب الهواء ولديه حاسة تهديفية رائعة ورغم ذلك فانه لم يترك بصمته بشكل واضح في البطولات الكبرى.

- ميروسلاف كلوسه: مهاجم لاتسيو الايطالي

ولد في 9 يونيو حزيران 1978 وخاض 114 مباراة دولية وأحرز 63 هدفا.

ماكينة تهديف العقد الماضي واعاد اكتشاف نفسه بعد الانتقال إلى لاتسيو العام الماضي بعدما فقد مكانه في التشكيلة الأساسية لبايرن ميونيخ. يحتاج إلى خمسة أهداف أخرى لمعادلة الرقم القياسي لجيرد مولر كهداف تاريخي لمنتخب المانيا وألمح إلى أنه يستطيع مواصلة اللعب حتى نهائيات كأس العالم 2014.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    24/5/2012, 14:40


نال منتخب المانيا اشادة كبيرة في آخر عامين بسبب جمال ادائه لكن المدرب يواكيم لوف مهندس كرة القدم السريعة التي يقدمها الفريق يدرك أن هذا لا يعني شيئا إذا لم يتوج بلقب في النهاية. وسيخوض لوف (52 عاما) بطولته الثالثة مع منتخب المانيا عندما ينافس في بطولة اوروبا 2012 بما يبدو أنها أقوى تشكيلة للفريق منذ تسلمه المسؤولية.

لكن مع استعادة ذكريات منتخب هولندا في 1974 و1978 عندما كان يقدم كرة شاملة لكنه خسر آنذاك في نهائي كأس العالم مرتين فان بعض النقاد يرون أن لوف يقدم العروض الرائعة مع المانيا لكنه ما زال يفتقد للمسة الأخيرة التي جعلت اسبانيا المدافعة عن لقب بطولة اوروبا وبطلة العالم تملك أفضلية في الترشيحات.

وقال لوف مدرب المانيا التي تتطلع للفوز ببطولة اوروبا للمرة الرابعة في تاريخها والأولى منذ 1996 "اتوق الى إحراز لقب كبير مع الفريق. أريد بالفعل أن يكون لي مكان في كتب التاريخ." ولم يكن لوف الانيق الذي تمثلت خبرته في تدريب اندية متوسطة في المانيا وتركيا والنمسا معروفا بشكل كبير قبل أن ينضم للجهاز الفني لمنتخب بلاده كمساعد للمدرب يورغن كلينسمان في 2004.

وتولى لوف المسؤولية خلفا لكلينسمان في 2006 وقاد المانيا في بطولة اوروبا 2008 وكان الفريق يعتمد على بعض اللاعبين المخضرمين في تشكيلة كلينسمان مثل القائد مايكل بالاك وتورستن فرينغز. لكن المانيا خسرت أمام اسبانيا في المباراة النهائية 1-صفر.

وبعد عامين أشرك لوف تشكيلة شابة هي الأصغر لمنتخب المانيا في كأس العالم في 76 عاما وزادت الامال في هذا الفريق في النهائيات بجنوب افريقيا. وتوقفت مسيرة المانيا مجددا أمام اسبانيا عندما خسرت 1-صفر في الدور قبل النهائي لكأس العالم. لكن التشكيلة الحالية تغلبت على نقاط الضعف السابقة وأصبحت أكثر نضجا وتتكون من مزيج من اللاعبين الشبان واصحاب الخبرة وشهدت استبعاد القائد بالاك العام الماضي.

وأثبت الاسلوب الخططي للوف الذي يعتمد على طريقة 4-2-3-1 نجاحه الكبير في آخر عامين وتمكنت المانيا من الفوز بكل مبارياتها العشر بالتصفيات. ولا يوجد بين ابرز لاعبي المانيا الحاليين أي لاعب يزيد عمره على 28 عاما. ويبقى الطريق طويلا أمام باستيان شفاينشتايغر وفيليب لام ولوكاس بودولسكي وهو الثلاثي الذي شارك في إجمالي 170 مباراة دولية.

كما يملك لوف العديد من البدلاء المؤثرين بجواره على مقاعد البدلاء حتى انه أصبح تقريبا لكل لاعب اساسي بديل مميز ويعود الفضل في ذلك إلى سياسة المدرب التي اعتمدت على ضم العديد من اللاعبين الشبان.

ومنذ نهائيات كأس العالم 2010 عندما سجلت المانيا أربعة أهداف في انكلترا وأربعة أهداف أخرى في الارجنتين ضم لوف العديد من الشبان لتشكيلته مثل ثنائي بروسيا دورتموند ماريو غوتسه والمدافع ماتس هاملز وماركو رويس هداف بروسيا مونشنغلادباخ.

ولدى التشكيلة الحالية رغبة عارمة في التتويج باللقب مثل لوف الذي يتمنى الانضمام للمدربين الألمان المخضرمين الفائزين بالالقاب فرانز بيكنباور وبيرتي فوغتس وهيلموت شوين وسيب هربرغر الذي قاد الألمان للفوز بأول لقب كبير عندما توجوا بكأس العالم 1954.

ورغم الوقوع في مجموعة صعبة تضم البرتغال والدنمارك وهولندا يدرك لوف أنه يتعين على فريقه أن يصعد إلى الصدارة من البداية.

وقال "لا نخاف من هذه المنتخبات لأن لدينا منتخب قوي ولدينا كذلك رغبة شديدة في تحقيق الفوز لو غابت اسبانيا لكنا فزنا باللقب في آخر بطولتين." ويدرك مدرب المانيا أنه سيتعين عليه التفوق على الأرجح على اسبانيا اذا كان يرغب في التتويج باللقب في بولندا واوكرانيا هذا الصيف. وقال لوف مؤخرا "من الخطأ أن نعتقد انه بوسعنا الفوز عليهم من خلال المهارات الفردي أو اللعب بعنف. نحن في حاجة إلى امتلاك نفس المهارات والاستحواذ على الكرة بشكل أكبر في الملعب ولقد تطور مستوانا في ذلك خلال آخر عامين."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    28/5/2012, 14:19



اختار أولسن تشكيلة من 23 لاعبا تضم بين صفوفها 6 من المحليين والآخرون محترفون خارج البلاد، وستحدد نتيجة المباراة الاولى ضد هولندا في مدينة خاركيف الاوكرانية في 9 يوينو بنسبة كبيرة ما يمكن ان يكون عليه مشوار الدنماركيين في هذه البطولة قبل اللقاءين الاخيرين مع البرتغال ثم المانيا.

وفي ما يلي ابرز لاعبي منتخب الدنمارك الذين سيخوضون نهائيات كأس اوروبا 2012



توماس سورنسن



35 عاما، حارس مرمى يلعب لنادي ستوك سيتي الانجليزي. حارس مخضرم يملك خبرة البطولات الكبرى كونه سيشارك للمرة الرابعة في استحقاق كبير مثل كأس اوروبا او نهائيات كأس العالم.



اندريس لينديغارد



28 عاما، حارس مرمى، يلعب لنادي مانشستر يونايتد. الحارس الاحتياطي. تعرض للاصابة في القسم الثاني من الدوري الانجليزي لكنه استعاد عافيته.



دانيال اغر



27 عاما، مدافع يلعب لنادي ليفربول الانجليزي. يستطيع ان يشغل اكثر من مركز في خط الدفاع. رجل اعمال يملك حانة في الدنمارك ومطعمين في انجلترا.



نيكولاي بويلسن



20 عاما، مدافع يلعب لنادي اياكس امستردام الهولندي. ظهير ايسر صاعد عيبه الوحيد كثرة الاصابات.



لارس ياكوبسن



30 عاما، مدافع يلعب لنادي كوبنهاغن. على الرغم من الخبرة التي جناها في الدوريين الالماني والانجليزي، فإنه استدعي للمرة الاولى الى صفوف المنتخب عام 2006. لاعب اساسي في المنتخب خاض جميع مبارياته في التصفيات.



سايمون كيار



23 عاما، مدافع يلعب لنادي فولفسبورغ الالماني. احد ابرز المدافعين في اوروبا كان مرشحا للانتقال الى ريال مدريد الاسباني عام 2008 قبل ان يتخلى عنه فريقه الى باليرمو الايطالي.



سايمون بولسن



27 عاما، مدافع يلعب لنادي اي زد الكمار الهولندي. بدأ مسيرته ظهيرا أيسر قبل ان يلعب في مركز قلب الدفاع او حتى على الجهة اليمنى. شارك في نهائيات مونديال 2010 وسجل هدفا خطأ في مرمى منتخب بلاده في مباراته الافتتاحية التي خسرها امام هولندا.



دانيال فاس



22 عاما، مدافع يلعب لنادي بنفيكا البرتغالي. ظهير ايمن اعير الى نادي ايفيان الفرنسي ويرغب ارسنال في ضمه الى صفوفه. غالبا ما يساند زملاءه في خط الهجوم.



كريستيان اريكسن



20 عاما، لاعب وسط يلعب لنادي اياكس امستردام الهولندي. أحد ابرز المواهب في اوروبا في الآونة الاخيرة. صانع ألعاب بامتياز يعول عليه المنتخب كثيرا في النهائيات.

وليام كفيست 27 عاما، لاعب وسط يلعب لنادي شتوتغارت الالماني. احد ابرز اللاعبين الذين تركوا فريقهم كوبنهاغن الصيف الماضي. يملك شهادة في الاقتصاد من جامعة كوبنهاغن.



كريستيان بولسن



30 عاما، لاعب وسط يلعب لنادي ايفيان الفرنسي. لعب في البطولات الاوروبية الخمس الكبرى. لاعب يملك خبرة كبيرة. عيبه الوحيد ميله الى الخشونة التي كلفته غاليا في بعض الاحيان.



ياكوب بولسن



28 عاما، لاعب وسط يلعب لنادي ميدييلاند. يلعب على الجهة اليمنى من الملعب وفي بعض الاحيان يستعمل كظهير ايمن. هدفه الدولي الوحيد اهل منتخب بلاده الى مونديال 2010.



نيكي زيملينغ



27 عاما، لاعب وسط يلعب لنادي كلوب بروج البلجيكي. يميل الى الواجب الدفاعي.



نيكلاس بندتنر



24 عاما، مهاجم يلعب لنادي ارسنال الانجليزي اعير منه الى سندرلاند الموسم الماضي. يملك بنية جسدية هائلة تخوله اجادة الكرات الرأسية.



دينيس روميدال



33 عاما، مهاجم يلعب لنادي بروندبي. مهاجم سريع غالبا ما يلعب على الجهة اليمنى من الهجوم. صاحب الرقم القياسي في عدد المباريات الدولية لمنتخب بلاده.



ميكايل كروهن ديهلي



28 عاما، مهاجم يلعب لنادي بروندبي. احد المهاجمين البارزين في صفوف فريقه. سجل ثلاثة أهداف في آخر خمس مباريات لفريقه. يتمتع بشعبية جارفة لدى انصار بروندبي.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    28/5/2012, 16:43

أعلنت اسبانيا بطلة العالم وحاملة اللقب اليوم الاحد تشكيلتها لبطولة اوروبا لكرة القدم والتي تستضيفها بولندا واوكرانيا الشهر القادم.

وجاءت تشكيلة المنتخب الاسباني على النحو التالي..

حراس مرمى: ايكر كاسياس (ريال مدريد) بيبي رينا (ليفربول الانجليزي) فيكتور فالديس (برشلونة).

مدافعون: الفارو اربيلوا وسيرجيو راموس وراؤول البيول (ريال مدريد) خوانفران (اتليتيكو مدريد) خوردي البا (بلنسية) جيرار بيكي (برشلونة) خابي مارتينيز (اتليتيك بيلباو).

لاعبو وسط: تشابي وسيرجيو بوسكيتس واندريس انيستا وسيسك فابريغاس (برشلونة) تشابي الونسو (ريال مدريد) ديفيد سيلفا (مانشستر سيتي الانكليزي) سانتي كازورلا (ملقة) خوان ماتا (تشيلسي الانكليزي).

مهاجمون: خيسوس نافاس والفارو نيغريدو (اشبيلية) بيدرو (برشلونة) فرناندو لورينتي (اتليتيك بيلباو) فرناندو توريس (تشيلسي الانكليزي).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    28/5/2012, 21:47


تشكيلة ايطاليا

وضع تشيزاري برانديللي المدير الفني للمنتخب الايطالي تشكيلة الأزوري قبل خوض غمار تصفيات امم اوروبا 2012 ضد استونيا وجزر الفارو ,وجائت التشكيله كالمتوقع بإستثناء غياب مهاجم مانشستر ستي ماريو بالوتلي الذي تعرض للأصابه في الركبه خلال الاسبوع الماضي وجائت التشكيله كالتالي

حراسة المرمى:ميرانتي (بارما),سيرجو (باليرمو), (بولونيا).

خط الدفاع:أنتونيلي (بارما),بونوتشي (اليوفي),بوفو (باليرمو),كاساني (باليرمو),كيليني (اليوفي),دي سلفستري (فيورنتينا),كاستاديلو (سامبدوريا),مولينارو (شتوتجارت).

خط الوسط:دي روسي (روما),لازاري (نابولي),ماركيزيو (اليوفي),مونتليفو (فيورنتينا),بالومبو (سامبدوريا),بيرلو (ميلان).

خط الهجوم: كاسانو (سامبدوريا), باتزيني (سامبدوريا),بيبي ( اليوفي), كوالياريلا (اليوفي),جيوزيبي روسي (فياريال).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    29/5/2012, 13:51


استبعد مدرب منتخب المانيا يواشيم لوف المهاجم كاكاو والشاب يوليان دراكسلر عن التشكيلة التي ستشارك في نهائيات بطولة الامم الاوروبية الـ 14 لكرة القدم التي تستضيفها بولونيا واوكرانيا من 8 حزيران الى الاول من تموز المقبلين.
كذلك استبعد لوف حارس مرمى بوروسيا موينشنغلادباخ مارد - اندري تير شتيغن بعدما اهتزت شباكه خمس مرات في المباراة التي خسرتها المانيا امام سويسرا 3 - 5 السبت الماضي في بازل، الى ساعد الدفاع سفن بندر على عكس شقيقه التوأم لارس.
وتلعب المانيا في النهائيات في المجموعة الثانية التي تضم البرتغال وهولندا والدانمارك.
وهنا اللاعبون:
- حراس المرمى: مانويل نوير (بايرن ميونيخ)، تيم فيسه (فيردر بريمن)، رون - روبرت تسيلر (هانوفر 96).
- المدافعون: هولغر بادشتوبر وجيروم بواتنغ وفيليب لام (بايرن ميونيخ)، بينيديكت هوفيديس (اف سي شالكه 04)، ماتس هاملز ومارسيل شميلتسر (بوروسيا دورتموند)، بير ميرتساكر (ارسنال الانكليزي).
- سواعد الدفاع: لارس بندر واندري شورله (باير ليفركوزن)، ماريو غوتسه وايلكاي غوندوغان (بوروسيا دورتموند)، سامي خضيرة ومسعود اوزيل (ريال مدريد الاسباني)، طوني كروس وتوماس مولر وباستيان شفاينشتايغر (بايرن ميونيخ)، لوكاس بودولسكي (اف سي كولونيا)، ماركو رويس (بوروسيا موينشنغلادباخ).
- المهاجمون: ماريو غوميز (بايرن ميونيخ)، ميروسلاف كلوسه (لازيو روما الايطالي).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    29/5/2012, 14:05


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

رغم مرور 25 عاما على اعتزاله اللعب، ما زال الفرنسي ميشيل بلاتيني متربعا على عرش أبرز الهدافين في تاريخ بطولات كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم برصيد تسعة أهداف، ولا يقترب منه سوى اللاعب الإنجليزي الشهير ألان شيرر الذي اعتزل هو الآخر قبل سنوات.

وسجل بلاتيني الأهداف التسعة جميعها في يورو 1984 ليقود فريقه إلى اللقب ويظل حتى الآن صاحب الرقم القياسي في عدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب في تاريخ مشاركاته ببطولات كأس الأمم الأوروبية وصاحب الرقم القياسي في عدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب في بطولة واحدة من هذه البطولات.

ومع إصابة المهاجم الأسباني ديفيد فيا، الذي سجل أربعة أهداف في يورو 2008، وغيابه عن يورو 2012 لعدم اكتمال لياقته ما زال رقم بلاتيني في مرحلة البحث عن مهاجم يستطيع تحطيمه.

والقائمة التالية توضح أبرز الهدافين في تاريخ البطولة:

الفرنسي ميشيل بلاتيني برصيد 9 أهداف.

الإنجليزي ألان شيرر برصيد 7 أهداف.

الفرنسي تييري هنري - الهولنديان باتريك كلويفرت ورود فان نيستلروي البرتغالي نونو جوميش برصيد 6 أهداف.

الهولندي ماركو فان باستن - الفرنسي زين الدين زيدان - التشيكي ميلان باروش - الألماني يورجن كلينسمان- اليوغسلافي سافو ميلوسيفيتش برصيد 5 أهداف.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    31/5/2012, 16:42


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أعلن مدرب المنتخب الهولندي لكرة القدم بيرت فان مارفييك، أمس، تشكيلة خلت من المفاجآت لخوض كأس اوروبا 2012 في بولندا واوكرانيا من 8 يونيو إلى الأول من يوليو.

وضمت التشكيلة مهاجم برشلونة الأسباني إبراهيم افيلاي رغم عودته الى التمارين في مارس الماضي بعد ابتعاده عن الملاعب لستة اشهر بسبب تمزق في اربطة ركبته اليسرى.

وقال فان مارفييك "إبراهيم تعافى تماما من الناحية الطبية، ولعب بضع دقائق مع فريقه برشلونة في مباريات الأسابيع الأخيرة. ما ينقصه هو ببساطة وتيرة المنافسات التي سيصل اليها بسرعة".

وتضم التشكيلة 16 لاعبا من الذين شكلوا نواة المنتخب وصيف بطل العالم قبل عامين في مونديال 2010 في جنوب افريقيا.

ووقعت هولندا في المجموعة الثانية النارية التي تضم الدنمارك والمانيا والبرتغال.

وهنا اللاعبون الـ23:
- للمرمى: تيم كرول (نيوكاسل الانكليزي) ومارتن ستيكيلنبرغ (روما الايطالي) وميشيل فورم (سوانسي سيتي الويلزي)

للدفاع: خالد بولحروز (شتوتغارت الالماني) وويلفريد بوما ويترو فيلمز (ايندهوفن) وجون هيتينغا (ايفرتون الانكليزي) ويوريس ماتيسن (ملقة الاسباني) ورون فلار (فيينورد) وغريغوري فان دي فيل (اياكس)

- للوسط: مارك فان بومل (ميلان الايطالي) ونايجل دي يونغ (مانشستر سيتي الانكليزي) وشتاين شارز (سبورتينغ لشبونة البرتغالي) وويسلي شنايدر (انتر ميلان الايطالي) وكيفن ستروتمان (ايندهوفن) ورافاييل فان در فارت (توتنهام الانكليزي))

- للهجوم: ابراهيم افيلاي (برشلونة الاسباني) وكلاس يان هونتيلار (شالكه الالماني) ولوك دي يونغ (تونتي انشخيده) وديرك كاوت (ليفربول الانكليزي) ولوتشيانو نارسينغ (هيرنفين) وروبن فان بيرسي (ارسنال الانكليزي) واريين روبن (بايرن ميونيخ الالماني).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    2/6/2012, 00:52


يتجمع نجوم المتعة والإثارة في أوروبا انطلاقاً من 8 يونيو حتى بداية يوليو المقبل، فوق سماء وارسو عاصمة بولندا وكييف عاصمة أوكرانيا ليعلنوا قدوم فصل جديد في لغة الحوارات التكتيكية الفردية والجماعية، وما تحملها المفكرة الفنية لمدربي الفرق الـ16 التي ستخوض هذه النهائيات من طرق تكتيكية للوصول إلى المباراة النهائية والتنافس على لقب البطولة رقم 14 في تاريخ هذه المسابقة التي تعتبر الأقوى فنياً بعد كأس العالم.

في يورو 2012 سيحضر المحللون والمختصون الفنيون لتحليل كل لمسة فنية لمشروع تمريرة حاسمة يسجل منها هدف حاسم، لتقييم كل حركة خادعة بالكرة أو دون كرة تنم عن مهارة فردية، لتحليل كل هدف في البطولة من حيث كيفية التهديف في مهارة التسديد، وتحديد موقع أخطر النقاط التهديفية فاعلية للهجوم، لتحليل أداء الفرق الأكثر تنظيماً في الجماعية التقنية.

وفي الانضباط في كيفية فرض إيقاع اللعب من خلال التحكم على الأداء في التمرير القصير من خلال الانتشار الهجومي الذي يحدد الفريق الأكثر استحواذاً على الكرة والتي هي إحدى عوامل تفوق فريق على الآخر، ومن حيث القوى التنظيمية في الدفاع في كيفية إغلاق مساحات الإبداع الفردي التي تنتج من فقدان التركيز الدفاعي في اللحظات الحرجة التي يمر فيها الفريق خلال المباراة.







تكشف المقارنة البسيطة بين بطولتي أوروبا 2004 و2008 أن كل الأماني ممكنة في يورو 2012. ستكون هناك مفاجآت لا تستند إلى المنطق أو المستوى الفني مثلما حدث في فوز اليونان ببطولة 2004، وأن المغامرات جزء من اللعبة لن تنتهي إلى أي حد، لأن الكثير من النتائج تأتي في غفلة المنافسين واستهانتهم بالفرق التي ستصنع المفاجآت، ولكن علينا أن نؤكد أيضاً أن احترام الفرق التي تمتلك مقومات الفوز بالبطولات جديرة في تحقيق المنطق من خلال مستوياتها التي تعكس مدى تطورها وقوة وإمكانات لاعبيها من خلالها أنديتها مثلما حدث مع إسبانيا في يورو 2008.

ففي يورو 2004 كانت إنجلترا الفريق الأفضل في نسبة التسديدات على المرمى من بين كل أنواع التسديدات بلغت 60 % من إجمالي التسديدات في البطولة، وكانت فرنسا الأعلى نسبة من التمريرات المكتملة بين فرق البطولة.

حيث جاءت 80 % من مختلف تمريراته خلال البطولة مكتملة برصيد 1869 تمريرة، ولكن اليونان فازت بالبطولة بأسلوب الدفاع المنضبط تكتيكياً، في يورو 2008 كانت إسبانيا هي أكثر فريق تسديداً على المرمى بـ51 تسديدة بنسبة 8.50 % إجمالي النسب المئوية من بين الفرق، البرتغال أفضل فريق في الاستحواذ على الكرة بنسبة 56 %، إسبانيا جاءت ثالثة بنسبة 54 % بعد هولندا بنسبة 55 %، إلا أن في النهاية فازت إسبانيا ببطولة يورو 2008.

حقيقة ثابتة

نعم قد تفوز في مباراة حاسمة بهجمة مرتدة في هفوة دفاعية، نعم قد تفوز أيضاً في غفلة تنظيمية من ضربة ركنية، إلا أن الفرق التي تتمتع بإمكانات فردية وجماعية في التنظيم في المرونة التكتيكية أثناء التحول الهجومي السريع تكون قادرة على صنع الفارق في اللحظات الحاسمة من أي مباراة.

ولأننا في نهاية البطولة سنضع أيدينا على النقاط الفنية التي ستحدد نجاح الفرق التي ستصعد إلى نصف النهائي من يورو 2012، والتي سيتوج أحدها بطلاً لهذه البطولة، فلابد من نظرة تحليلية لكل الظواهر الفنية التي ستنتج من مباريات البطولة والتى سنحاول كتابتها عبر هذه الحلقات، وكما هي عادة «البيان الرياضي»، سيكون له السبق الفني في هذا التحليل الفني عن التوقعات الفنية التي من خلالها سنضع المؤشرات عن أقرب الفرق فوزاً بيورو 2012.

أسرار التصفيات

ألمانيا أول المنتخبات المتأهلة قبل ثلاث جولات على نهاية دور المجموعات من التصفيات، ولم تكن هي الوحيدة التي تمكنت من إكمال مجموعتها بالعلامة الكاملة أي عشرة من عشرة انتصارات، فقد كانت إسبانيا حامل اللقب هي الأخرى تمكنت من تحقيق رقم قياسي جديد في هذه المسابقة وهو تحقيق الفوز بجميع مبارياتها، ولكن بعدد مباريات أقل 8 مباريات في التصفيات دون خسارة.

ثم واصلت كل من روسيا وفرنسا وإيطاليا وهولندا وإنجلترا واليونان والدانمارك حجز مقاعدها في العرس الأوروبي في أوكرانيا وبولندا. السويد ضمنت التأهل عن طريق سجلها الجيد بتحقيقها 24 نقطة باحتلالها المركز الثاني في المجموعة بعد هولندا (أفضل ثاني في كل المجموعات)، لتلعب كل من التشيك ضد مونتنيغرو، وأيرلندا ضد أستونيا، والبرتغال ضد البوسنة، وكرواتيا ضد تركيا في مباريات الملحق الأوروبي.

لتقتنص كل من التشيك والسويد وأيرلندا وكرواتيا والبرتغال بطاقات العبور من الملحق. ولأول مرة تمكن منتخبان من شمال أوروبا التأهل إلى يورو 2012 هما السويد والدنمارك مباشرة دون خوض مباريات الملحق الأوروبي.







الطواحين والماكينات قوة هجومية ضاربة





نقرأ في هذا الجدول الإحصائي الذي يعكس أداء الفرق المتأهلة باستثناء بولندا وأوكرانيا، عدة حقائق فنية تمنحنا المؤشر الأول لتوقعاتنا بالقوة الهجومية في الفارق التهديفي لكل فريق على حدة في مباريات التصفيات بغض النظر عن فرق كل مجموعة أو مستوى المنافسين في جدول كل مجموعة، بذلك تكون هولندا تتصدر بفارق تهديفي يبلغ 29 هدفاً، أما ألمانيا فيبلغ الفارق التهديفي لديها 27 هدفاً.

حيث جاء هذا الفارق من 10 مباريات لعبتها في التصفيات، أما الفريق الثالث فهو السويد بالرغم احتلالها المركز الثاني في مجموعتها وبلوغها النهائيات كأفضل ثانٍ بين كل المجموعات وبلغ الفارق التهديفي لديها 20 هدفاً في 10 مباريات، أما إسبانيا فبلغ الفارق التهديفي لها 20 هدفاً في 8 مباريات، السؤال الذي يفرض نفسه فنياً، هل يكفي الفارق التهديفي في مباريات التصفيات المؤهلة لتلك الفرق في بلوغ دور نصف النهائي من البطولة أم أن هناك مؤشرات أخرى ستحسم التوقعات؟ (يتبع)









الحقائق الإحصائية عن الفرق المتأهلة إلى يورو 2012

الفريق لعب فوز تعادل خسارة له عليه الفارق التهديفي النقاط

ألمانيا 10 10 ـ ـ 34 7 27 30

روسيا 10 7 2 1 17 4 13 23

ايطاليا 10 8 2 0 20 2 18 26

فرنسا 10 6 3 1 15 4 11 21

هولندا 10 9 0 1 37 8 29 27

اليونان 10 7 3 0 14 5 9 24

انجلترا 8 5 3 0 17 5 12 18

الدنمارك 8 6 1 1 15 6 9 19

اسبانيا 8 8 0 0 26 6 20 24

السويد 10 8 0 2 31 11 20 24

كرواتيا 10 7 1 2 18 7 11 22

التشيك 8 4 1 3 12 8 4 13

ايرلندا 10 6 3 1 15 7 8 21

البرتغال 8 5 1 2 21 12 9 16

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    4/6/2012, 15:01

نجوم يورو 2012 اضغط على الرابط
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    6/6/2012, 16:27

أضحت بطولات كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم واحدة من أهم البطولات في عالم الساحرة المستديرة بل إنها تحتل مكانة لا تقل أهمية عن كأس العالم.

وبالنسبة للمتابعين وعشاق كرة القدم فإن بطولة كأس الأمم الأوروبية ربما تفوق في قوتها بطولات كأس العالم ولا سيما أنها تشهد مشاركة مجموعة من أفضل منتخبات العالم وتخلو بشكل كبير من الفرق الضعيفة حيث تتأهل المنتخبات المشاركة فيها عبر تصفيات قوية وصعبة.

ورغم أن بطولة كأس الأمم الأوروبية انطلقت في عام 1960 لكن فكرتها بزغت قبل ذلك بعقود طويلة ففي أواخر العشرينيات من القرن الماضي اقترح الفرنسي هنري ديلانوي أول سكرتير عام للاتحاد الأوروبي لكرة القدم يويفا فكرة إقامة هذه البطولة لكن خروج الفكرة إلى حيز التنفيذ تأخر لسنوات طويلة.

وبعد عامين من وفاة ديلانوي في 1955 أدخل اليويفا هذه الفكرة إلى حيز التنفيذ تحت مسمى كأس الأمم الأوروبية وحملت كأس البطولة اسم مخترعها ديلانوي واشترط اليويفا ألا يقل عدد المنتخبات المشاركة في البطولة عن 16 منتخبا وبالفعل وصل العدد المشارك في البطولة الأولى إلى 17 منتخبا.

وتشهد البطولة الحالية التي تنطلق في الثامن من الشهر الجاري بضيافة مشتركة من بولندا واوكرانيا مشاركة 16 منتخبا يتنافسون على اللقب الأوروبي الأغلى في القارة العجوز وزعوا على أربع مجموعات ضمت الأولى منتخبات بولندا والتشيك وروسيا واليونان فيما ضمت الثانية منتخبات المانيا والدنمارك والبرتغال وهولندا وضمت المجموعة الثالثة اسبانيا وإيرلندا و إيطاليا وكرواتيا فيما ضمت المجموعة الرابعة والأخيرة منتخبات أوكرانيا والسويد و فرنسا و إنكلترا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    6/6/2012, 16:28

المرشح القوي
يصنف المنتخب الالماني ضمن المنتخبات المرشحة لإحراز لقب امم اوروبا حيث ستجد منتخبات هولندا والبرتغال والدنمارك نفسها في مواجهة أحد أقوى وأسرع المنتخبات وأكثرها شبابا.

ويحظى المنتخب الالماني بنخبة متميزة مثل توماس مولر ومسعود اوزيل وسامي خضيرة والحارس مانويل نوير صنعت شهرتها في كأس العالم 2010 عندما قدمت المانيا عروضا مبهرة ذات ايقاع سريع وقدرة فائقة على ترجمة الهجمات إلى أهداف حتى انها فازت على انكلترا 4/1 وعلى الارجنتين 4/صفر في طريقها لاحتلال المركز الثالث.

ويضم المنتخب الالماني ماتس هاملز في مركز قلب الدفاع بينما قد يفقد بير ميرتساكر مدافع أرسنال مكانه في التشكيلة الأساسية بعد اصابته في الكاحل والقدم خلال مشاركته مع ناديه الانكليزي في شباط الماضي ومن المرجح أن ينضم أيضا مارسيل شميلتسر للتشكيلة الألمانية فيما يضم في وسط الملعب الثنائي المتفاهم خضيرة وباستيان شفاينشتايجر الى جانب التوءمين لارس وسفين بيندر حيث بامكانهما اللعب في أي مركز في وسط الملعب.

ويشعر لاعبو المنتخب الألماني أن الوقت قد حان لإحراز لقب جديد يضاف إلى خزائنهم بعد أن طال غيابهم عن منصات تتويج الأبطال منذ فوزهم بلقب كأس الأمم الأوروبية عام 1996 التي أقيمت في إنكلترا عقب تغلبهم على المنتخب التشيكي في المباراة النهائية بهدفين مقابل هدف واحد.

والمتابع للمنتخب الألماني في السنوات الأخيرة وتحديدا منذ كأس العالم التي استضافتها ألمانيا عام 2006 يدرك أنه أمام منتخب جدير بالاحترام والتقدير قادر على لعب دور البطولة دائما في المنافسات التي يخوضها إلا أنه دوما ما يخسر الرهان في الأمتار الأخيرة والمثير أنه دائما ما يخرج على يد الدولة التي تحرز اللقب عقب ذلك وهو ما يجعلنا نعتقد أن الماكينات الألمانية أصبحت أمام نوع جديد من /العقد الكروية/ وهي عقدة الأدوار النهائية.

وكان المنتخب الألماني قد صعد إلى نصف نهائي مونديا ل 2006 التي استضافها على أرضه إلا أنه عاد وخسر أمام إيطاليا بهدفين دون رد ثم تمكن وبتشكيلة شابه من التأهل إلى نهائي كأس الأمم الأوروبية عام 2008 قبل أن يفقد اللقب عقب خسارته أمام إسبانيا بهدف دون رد وفي مونديال 2010 أبهرت الماكينات الألمانية العالم أجمع عقب النتائج الكبرى التي حققتها بالفوز على إنكلترا في ثمن النهائي /4/1/ ثم اكتساح الأرجنتين في ربع النهائي برباعية نظيفة وفي نصف النهائي اصطدم المنتخب الألماني مجددا بإسبانيا التي عادت وكررت فوزا بهدف نظيف لتتأهل إلى النهائي وتحرز اللقب للمرة الأولى في تاريخها عقب فوزها بالنتيجة ذاتها على هولندا.

ويدرك مدرب المنتخب الألماني يواكيم لوف البالغ من العمر 52 عاما وتولى المسؤولية عقب انتهاء مونديا ل 2006 أنه أصبح مطالبا بلقب جديد خاصة أن الجماهير الألمانية لن تقتنع حتى ببلوغ الأدوار النهائية خاصة بعد أن أصبح المنتخب يضم بين صفوفه عددا من أفضل وأهم النجوم الصاعدة في السنوات الأخيرة، في مقدمتهم ثنائي ريال مدريد الإسباني، مسعود أوزيل وسامي خضيرة إضافة إلى كتيبة من اللاعبين الشباب المتألقين في الدوري المحلي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    6/6/2012, 16:30

منافس مزعج
يتوقع كثيرون ان يكون للمنتخب الكرواتي دور مؤثر في كأس الأمم الأوروبية /يورو 2012/ كونه سينافس اثنين من أقوى منتخبات القارة في المجموعة الثالثة ويرشحه كثيرون ليكون خالط الأوراق منتزعا إحدى بطاقتي التأهل على حساب إسبانيا أو إيطاليا.

ولم تأت هذه التوقعات من فراغ فالمنتخب الكرواتي يعد أحد أعند منتخبات القارة وهو يشبه إلى حد كبير منتخب تشيكيا فيمزج بين المدرستين الشرقية والغربية ما يجعله مؤهلا لمنازلة أي خصم.

وكانت المشاركات الثلاث السابقة في البطولة الأوروبية ذات دلالة واضحة على حضور متزن إذ تأهل لربع النهائي مرتين ولم يخسر خلال 11 مباراة في النهائيات إلا ثلاث مرات.

ونجح المدرب الشاب سلافين بيليتش /43 عاما/ في رسم شخصية مميزة للمنتخب كما هي شخصيته إذ يمتاز بالتفاعل و/الكاريزما/ وهو يقود المنتخب الكرواتي منذ عام 2006 وقبلها كان مدربا لمنتخب الشباب تحت 21 عاما وذلك يعني أنه ولاعبيه يشكلون فريق عمل شديد الانسجام.

ويمتلك بيليتش مجموعة مميزة من اللاعبين وصلوا إلى درجة كبيرة من الخبرة أمثال لوكا مودريتش لاعب وسط توتنهام الإنكليزي /26 عاما/ وزميله في الفريق اللندني نيكو غرانكيار /27 عاما/ وقائد المنتخب داريو سرنا لاعب وسط شاختار دونتسك الأوكراني /29 عاما/ ولاعب وسط إشبيلية الإسباني إيفان راكيتيتش /24 عاما/ إلى جانب مدافع باير ليفركوزن الألماني فيدران كورلوكا /26 عاما/ وخط الهجوم المرعب المؤلف من لاعب شاختار إدواردو /29 عاما/ وبايرن ميونخ الألماني إيفيكا أوليتش /32 عاما/ وبولتون الإنكليزي إيفان كلاسنيتش /32 عاما/ وهامبورغ الألماني ملادن بتريتش /31 عاما/ وإيفرتون الإنكليزي نيكيسا ييلافيتش /26 عاما/.

ووصل المنتخب الكرواتي الى النهائي عن المجموعة السادسة حيث لعب إلى جانب اليونان ولاتفيا وجورجيا ومالطا وحل فيها ثانيا خلف المنتخب اليوناني بعد أن جمع 22 نقطة من سبعة انتصارات وتعادل وخسارتين.

وفي حساب النتائج تغلب على لاتفيا في الجولتين الأولى والأخيرة /3/0 و2/0/ وعلى مالطا في الرابعة والسابعة /3/0 و3/ 1/ وجورجيا في السادسة /2/1/ وتعادل مع اليونان في الثانية /0/0/ الخسارتان كانتا في الجولة الخامسة أمام جورجيا /0/1/ والتاسعة أمام اليونان /0/2/.

وفي الملحق أوقعته القرعة بمواجهة ثأرية ضد المنتخب التركي الذي أقصاه من النسخة الماضية فرد الدين وتاهل بفوز تاريخي في اسطنبول 3/صفر وتعادل سلبي في زغرب صفر/صفر.

وفي تاريخ المشاركات السابقة تأهل المنتخب الكرواتي إلى الدور ربع النهائي في مشاركته الأولى بيورو 1996 بعد أن لعب في المجموعة الرابعة ضمن الدور الأول واحتل فيها المركز الثاني إذ فاز على تركيا /1/0/ والدنمارك /3/0/ قبل أن يخسر أمام البرتغال بالنتيجة ذاتها وفي ربع النهائي خسر أمام المنتخب الألماني الذي توج لاحقا باللقب /1/2/.

وفي يورو 2004 لم يكن المنتخب /المتوهج/ بحسب لقبه باللغة المحلية متوهجا في البطولة التي أقيمت بالبرتغال فودع المسابقة من دورها الأول بعد أن اكتفى بنقطتين في المجموعة الثانية من تعادلين أمام سويسرا /0/0/ وفرنسا /2/2/ ثم خسارة أمام إنكلترا /2/4/ ليحتل المركز الثالث في تلك المجموعة.

وفي يورو 2008 حصد المنتخب الكرواتي العلامة الكاملة في الدور الأول للمرة الأولى فتصدر المجموعة الثانية بعد ثلاثة انتصارات على النمسا /1/0/ ثم ألمانيا /2/1/ وأخيرا بولندا /1/0/ وفي ربع النهائي خرج على يد منتخب تركيا بفارق ركلات الترجيح /1/3/ بعد تعادلهما في الوقت الأصلي /0/0/ والإضافي /1/1/ في مباراة للذكرى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    6/6/2012, 16:32

مصالحة الجماهير
عشاق المنتخب الايطالي يعيشون على وقع آمال وطموحات كبيرة بأن يحقق منتخبهم نتائج طيبة وقوية ينفض بها غبار الصدمات الأليمة التي لحقت به جراء النتائج المخزية والوداع المهين من الدور الأول في مونديا ل جنوب أفريقيا الفائت عندما خرج من الدور الأول بعد أن تذيل فرق المجموعة الخامسة برصيد نقطتين فقط خلف كل من الباراغواي وسلوفاكيا ونيوزيلندا.

بعد وداع المنتخب الإيطالي الحزين لنهائيات كأس العالم الماضية وإخفاقه في تحقيق أي فوز تحت قيادة مدربه السابق مارشيلو ليبي عمد الاتحاد الإيطالي لكرة القدم إلى إحداث تغيير جذري في المنتخب سواء من ناحية الإدارة الفنية أو بالاعتماد على عناصر شابة وجديدة تعيد الحيوية والشباب إلى المنتخب الذي أخفق إخفاقا تاما في تحقيق أي نتيجة لافتة منذ تتويجه بكأس العالم التي أقيمت في ألمانيا منتصف عام /2006/.

وواجه المنتخب الإيطالي صعوبات كثيرة في نهائيات كأس الأمم الأوروبية الماضية حيث تخطى عقبة الدور الأول بصعوبة بالغة عقب خسارته المدوية أمام هولندا بثلاثية نظيفة ثم تعادله مع رومانيا 1/1 قبل أن ينتفض بالفوز على فرنسا /2/0/ فتأهل إلى ربع النهائي ليواجه إسبانيا التي تفوقت وقتها بركلات الترجيح /4/2/ عقب تعادل المنتخبين في الوقتين الأصلي والإضافي /0/0/.

وعقب انتهاء كأس العالم الماضية تولى المدرب تشيزاري برانديلي /54 عاما/ مهمة تدريب المنتخب الإيطالي ووضع على رأس اهتماماته الدفع بعناصر شابة وواعدة فاستدعى إلى صفوف الفريق لاعبين شبابا لم يسبق لهم الانضمام من قبل إلى تشكيلة المنتخب أمثال إميليانو فيفيانو حارس باليرمو / 26 عاما/ وإغنازيو أباتي مدافع ميلان /25 عاما/ كما استدعى المدافع الشاب أنجيلو أغبونا مدافع تورينو ذا الأصول النيجيرية البالغ من العمر 23 عاما إضافة إلى الدفع بمهاجم روما فابيو بوريني البالغ من العمر 20 عاما ضمن تشكيلة إيطاليا التي خاضت مباراة الولايات المتحدة الودية في السادس والعشرين من شباط الماضي وانتهت بفوز أميركا بهدف دون رد.

وتحسن أداء المنتخب الإيطالي كثيرا تحت قيادة برانديلي فلم يصادف الفريق أية مشكلات تذكر في التصفيات الموءهلة لأمم أوروبا و تصدر مجموعته الثالثة بسهولة كبيرة بعد أن جمع 26 نقطة من عشر مباريات إثر تعادله في مباراتين فقط وفوزه في ثماني مباريات وتغير حال الفريق كثيرا في هذه التصفيات إذ إن الفريق الذي مني مرماه بخمسة أهداف في ثلاث مباريات فقط في كأس العالم الأخيرة اهتزت شباكه مرتين فقط خلال مباريات التصفيات الموءهلة لليورو القادم فأصبح بذلك دفاع المنتخب الإيطالي الأقوى من بين دفاعات كل المنتخبات التي شاركت في التصفيات وهو ما يعبر بصدق عن التغير الكبير الذي طرأ على ايطاليا تحت قيادة برانديلي.

ولم يسبق لبرانديلي تدريب المنتخب الإيطالي في السابق أو حتى الوجود ضمن الفريق الفني المساعد لأي مدرب سابق كما أنه لم يتول قيادة أي منتخب إيطالي للناشئين أو الشباب أو حتى أولمبيا وتكمن خبرة برانديلي الحقيقية في أنه قاد العديد من الأندية الإيطالية الكبرى حيث درب أتالانتا موسم 1993 /1994/ وليتشي موسم 1997/1998 إضافة إلى قيادة بارما لموسمين /2002/2004/ ثم خاض تجربته الأبرز خلال مسيرته عقب ذلك مع فيورنتينا لخمسة مواسم متتالية /2005/2010/ عمل بعدها مدربا للمنتخب الإيطالي.

ويحتل المنتخب الإيطالي حاليا المركز التاسع على لائحة تصنيف الفيفا للمنتخبات العالمية علما بأن أفضل ترتيب كان عقب انتهاء مونديا ل 2006 حيث حل الفريق وقتها في المركز الثاني بينما كان أسوأ ترتيب للإيطاليين عام 1999 عندما احتلوا المركز الرابع عشر.

وفي مشاركاته السابقة شارك المنتخب الإيطالي سبع مرات في النهائيات الأوروبية وتمكن من الفوز باللقب مرة واحدة فقط عام 1968 علما بأنه تأهل إلى نصف النهائي عام 1988 كما حصل على المركز الثاني مرة واحدة في نهائيات عام 2000 التي استضافتها بلجيكا بالمشاركة مع هولندا والمثير أن الإيطاليين دائما ما يلحقهم إخفاق ذريع في كأس الأمم الأوروبية التي تعقب فوزهم بلقب كأس العالم فبعد تتويجهم بلقب مونديا ل 1982 في إسبانيا خرجوا من التصفيات الموءهلة إلى نهائيات أمم أوروبا في فرنسا عام 1984 كما أنهم عقب فوزهم بلقب مونديا ل 2006 ودعوا نهائيات أمم أوروبا عام 2008 من ربع النهائي عقب خسارتهم بركلات الترجيح أمام إسبانيا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    6/6/2012, 16:34

طموح لاثبات القوة
يخوض المنتخب الهولندي هذه البطولة منتشيا بانجازه الأخير في كأس العالم 2010 بحصوله على المركز الثاني .

وتصدر المنتخب الهولندي المجموعة الخامسة في التصفيات والتي ضمت كل من السويد والمجر وفنلندا ومولدافيا وسان مارينو وحقق خلالها أفضل نتيجة في تاريخه على الإطلاق أمام سان مارينو بعد أن فاز عليه بنتيجة 11/0 /.

وبالعودة الى تاريخ مشاركات المنتخب الهولندي بالبطولة فقد شارك فيها تسع مرات أولها في 1976 وتوج بلقبها عام /1988/.

وخرج من دور نصف النهائي أعوام 1976 و1992 و2000 و2004 ويعول منتخب هولندا على مجموعة من النجوم مثل روبن فان بيرسي مهاجم أرسنال الإنكليزي أفضل لاعب في إنكلترا هذا الموسم وكلاس يان هونتلار نجم شالكة و آريين روبن وفيسلي شنايدر وفان دير فارت.

وخاض المنتخب الهولندي منذ انتهاء التصفيات الموءهلة للبطولة ثلاث مباريات ودية الأولى امام سويسرا انتهت بالتعادل السلبي والثانية مع ألمانيا وانتهت بالخسارة بثلاثية نظيفة والثالثة مع إنكلترا وانتهت بفوز هولندا 3/2/.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    6/6/2012, 16:36

مهمة صعبة
تبدو فرص المنتخب الدنماركي في التأهل عن هذه المجموعة قائمة على الرغم من صعوبة المنافسة حيث أكد المدرب مورتن أولسن المدير الفني للمنتخب الدنماركي بعد إجراء قرعة النهائيات إنه كابوس في إشارة إلى وقوع فريقه في هذه المجموعة العصيبة.

وعلى الرغم من ذلك فإن المنتخب الدنماركي الفائز بلقب يورو 1992 أفضل في المستوى بالتصفيات المؤهلة للبطولة فقد حذرالمدرب يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني من الاستهانة بفريق مثل المنتخب الدنماركي الذي فجر واحدة من كبرى المفاجآت في تاريخ اللعبة عندما أحرز اللقب الأوروبي عام 1992 رغم مشاركته في البطولة في اللحظة الأخيرة بعد استبعاد نظيره اليوغسلافي السابق ليعرف الفريق الدنماركي بمشاركته في البطولة قبل عشرة أيام فقط من انطلاقها.

وشهد المنتخب الدنماركي الذي قاده أولسن 62 عاما حركة تطوير في صفوفه بعد اخفاقه في كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا حيث سيكون في يورو 2012 أكثر نشاطا وحيوية من المنتخب الذي خرج من الدور الأول دور المجموعات لمونديال 2010 حيث تأهل من مجموعته المنتخبان الهولندي والياباني.

ويستهل المنتخب الدنماركي مسيرته في يورو 2012 بلقاء نظيره الهولندي في التاسع من حزيران على استاد ميتاليست بمدينة خاركيف.

وقال كفيست لدينا لاعبون متميزون بالفعل مثل نيكلاس بيندتنر وكريستيان إريكسن ولكننا نعمل أيضا كفريق ونتعاون بشكل جيد كما أننا نتمتع بأداء خططي متميز للغاية.

وما زال إريكسن نجم أياكس الهولندي في العشرين من عمره ولكن المرجح أنه سيحجز مكانه في المستقبل بأحد الفرق الكبيرة في ميلانو أو مدريد أو مانشستر.

ويشكل كريستيان إريكسن مع كفيست و نيكلاس بيندتنر مهاجم أرسنال الإنجليزي سابقا وسندرلاند الإنكليزي حاليا ودانيال آجر مدافع ليفربول الإنكليزي العمود الفقري للمنتخب الدنماركي علما انه لا يضم بين صفوفه حاليا لاعبين عالميين مثل نجومه السابقين ألان سيمونسن ومايكل لاودروب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    9/6/2012, 13:45

في افتتاح الادوار النهائية من بطولة الامم الاوروبية الـ14 لكرة القدم، تعادلت بولونيا واليونان 1 - 1 (الشوط الاول 1 - 0) في المباراة التي أجريت بينهما امس على الملعب الوطني في فرصوفيا وشهدها 56070 متفرجا.
وافتتح مهاجم بوروسيا دورتموند بطل الدوري الالماني روبرت ليفاندوفسكي التسجيل لبولونيا بكرة رأسية اثر تمريرة من الجناح الأيمن لوكاس بيستشيك. وطرد الحكم المدافع اليوناني سوكراتيس باباستاثوبولوس في الدقيقة 44 لحصوله على بطاقة صفراء ثانية. وعادل الأحتياطي ديميتريس سالبينغيديس لليونان في الدقيقة 51 بكرة من داخل المنطقة اثر خطأ دفاعي. وفي الدقيقة 71، أعاق حارس المرمى البولوني فويسيتش ستشيسني اللاعب اليوناني سالبينغيديس داخل المنطقة، فعاقبه الحكم ضربة جزاء "بنالتي" وطرد ستشيسني ما اضطر المدرب البولوني فرانتيسيك سمودا لأخراج ساعد الدفاع ماسيي ريبوس واشراك حارس المرمى الاحتياطي برزيميسلاف تيتون بدلا منه، وقد صد الكرة التي سددها جيورجوس كاراغوانيس.
وكانت اليونان فازت على البرتغال 1 - 0 في المباراة الافتتاحية لنهائيات البطولة عام 2004، ثم جددت فوزها عليها بالنتيجة عينها في المباراة النهائية وأحرزت اللقب.
مثل بولونيا: فويسيتش ستشيسني - لوكاس بيستشيك، مارسين فاسيليفسيكي، داميان بيركيس، سيباستيان بوينيش - ياكوب بلاستشيكوفسكي، اوجين بولانسكي، رافال مورافسكي، ماسيي ريبوس (برزيميسلاف تيتون 70)، لودوفيك اوبرانياك - روبرت ليفاندوفسكي.
ومثل اليونان: كوستاس شالكياس - فاسيليس توروسيديس، أفرام بابادوبولوس (كيرياكوس بابادوبولوس 37)، سوكراتيس باباستاتوبولوس، خوسيه هوليباس - جيانيس مانياتيس، كوستاس كاتسورانيس، جيورجوس كاراغونيس - سوتيريس نينيس (ديميتريس سالبينغيديس 46)، فانيس غيكاس (كوستاس فورتونيس 68)، جيورجوس ساماراس.
قاد المباراة الحكم الاسباني كارلوس فيلاسكو كاربالو.


روسيا - الجمهورية التشيكية
وعلى ملعب "سيتي ستاديوم" في فروكلاف وامام 40803 متفرجين، حققت روسيا فوزا كبيرا على الجمهورية التشيكية 4 - 1 (الشوط الاول 2 - 0) في ختام المرحلة الاولى. سجل للفائز الان دزاغوييف (2) ورومان شيروكوف والأحتياطي رومان بافليوتشينكو في الدقائق 15 و79 و24 و82، وللخاسر فاكلاف بيلار في الدقيقة 52.
مثل روسيا: فياتشيسلاف مالافييف - الكسندر انيوكوف، اليكسي بيريزوتسكي، سيرغي ايغناشيفيتش، يوري جيركوف - رومان شيروكوف، ايغور دينيسوف، كونستانتين زيريانوف - الان دزاغوييف (الكسندر كوكورين 85)، الكسندر كيرجاكوف (رومان بافليوتشينكو 73)، اندري ارشافين.
ومثل الجمهورية التشيكية: بيتر تشيك - ثيودور جبري سيلاسي، رومان هوبنيك، توماس سيفوك، ميكال كادليتش - ياروسلاف بلاسيل، بيتر ييراسيك (ميلان بيترزيلا 76) - فاسلاف بيلار، توماس روسيكي، يان ريزيك (توماس هوبشمان 46) - ميلان باروش (دافيد لافاتا 85).
قاد المباراة الحكم الانكليزي هوارد ويب.

هولندا – الدانمارك
وتجرى اليوم المرحلة الاولى من تصفيات المجموعة الثانية وتقام كل مبارياتها في اوكرانيا وهي تضم ثلاثة أبطال سابقين.
وتلتقي هولندا حاملة اللقب عام 1988، الدانمارك حاملة اللقب عام 1992، الساعة 19:00 بتوقيت بيروت على ملعب "ميتاليست ستاديوم" في خاركيف والذي يتسع لـ35 الف متفرج.
ولم تخسر هولندا امام الدانمارك في الوقت الاصلي في ثماني مباريات منذ عام 1967، لكنها خسرت امامها بضربات الترجيحي في الدور نصف النهائي عام 1992 بعد تعادلهما 2 – 2 في الوقتين الاصلي والاضافي. ولهولندا سجل باهر في المباريات الرسمية، إذ فازت في 23 من مبارياتها الـ25 الاخيرة، وخسرت أمام اسبانيا 0 – 1 في نهائي كأس العالم الـ19 في جنوب افريقيا عام 2010. وأمام أسوج 2 – 3 في تشرين الاول 2011 في تصفيات بطولة الأمم الاوروبية الـ14.
أما الدانمارك، ففازت في مبارياهها الاربع الاخيرة في التصفيات، كما لم تخسر في مبارياتها الرسمية الست الاخيرة. ومنذ احرازها القب عام 1992، عانت الدانمارك سلسلة من الخيبات في النهائيات وفازت في مباراتين فقط في ثلاث مشاركات مذذاك، وفشلت في التأهل لنهائيات البطولة عام 2008 في النمسا وسويسرا. وسجل المنتخب الدانماركي اصابتين فقط في مبارياته الخمس الاخيرة ضد هولندا.

المانيا – البرتغال
وعلى ملعب "أرينا لفيف" في لفيف والذي يتسع لـ30 ألف متفرج، تلتقي المانيا حاملة اللقب ثلاث مرات أعوام 1972 و1980 و1996، والبرتغال الساعة 21:45.
وكانت البرتغال فازت على المانيا 3 – 0 في نهائيات البطولة الـ11 عام 2000 في هولندا وبلجيكا، ثم ثأرت المانيا لخسارتها وفازت على البرتغال عام 2008 في النمسا وسويسرا.
وكان اللقاء الاخير للمنتخبين على المركز الثالث في كأس العالم الـ18 عام 2006 في المانيا، وفازت الاخيرة 3 – 1 في شتوتغارت.
وحقق المنتخب الالماني انجازا في تصفيات البطولة بعد فوزه في مبارياته العشر، وقد سجل في مبارياته الدولية الـ16 الاخيرة، كما سجل ثلاث اصابات أو أكثر في تسع من هذه المباريات. والمرة الاخيرة التي فشل في التسجيل كانت أمام أسوج 0 – 0 في تشرين الثاني 2010. ومنذ احرازه اللقب الثالث الاخير عام 1996، خسر المنتخب الالماني في النهائيات خمس مباريات وفاز في أربع من أصل 12. بينما تأهلت البرتغال عبر دورات تصفية في النهائيات الاربع الاخيرة. وكان افضل انجاز لها عام 2004 خسارتها في النهائي على أرضها امام اليونان 0 – 1.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    9/6/2012, 14:54


ستعرف نهائيات بطولة أمم أوروبا التي تستضيفها أوكرانيا وبولندا مشاركة سبعة لاعبين ينحدرون من أصول عربية مغاربية بالتحديد يلعبون لمنتخبات فرنسا وألمانيا وهولندا، وهي منتخبات مرشحة للمنافسة على الأدوار الطلائعية. يتطلع سبعة لاعبين من أصول عربية يزينون تشكيلات المنتخبات الأوروبية المشاركة في اليورو إلى تكرار الانجاز الذي حققه النجم زين الدين زيدان الجزائري الأصل مع منتخب فرنسا في العام 2000 في هولندا وبلجيكا عندما قاد الديوك إلى ثاني تتويج لهم باليورو.

ويعتبر هذا العدد الأكبر في تاريخ البطولة بعدما ظل يقتصر على ثلاثة لاعبين أو أقل منذ دورة انجلترا عام 1996 عندما لعب للمنتخب الفرنسي زيدان وصبري العموشي التونسي الأصل والذي يتولى حاليا تدريب منتخب ساحل العاج. ويتميز المنتخب الفرنسي بتعدد أصول لاعبيه نظراً لوجود عدد كبير من المهاجرين الأجانب في فرنسا ومنهم المهاجرون العرب خاصة من بلدان المغرب العربي، واعتماده مبكرا على الأجانب لإثراء تعداده البشري.


بلان يراهن على بنزيمه

ومن ضمن 23 لاعباً استدعى المدرب لوران بلان أربعة أسماء عربية يراهن عليها كثيرا لتدارك إخفاق مونديال 2010 خاصة أن انتصارات الديكة ارتبطت دوما باللاعبين غير الفرنسيين بداية بالأسطورة ميشال بلاتيني الايطالي الأصل .


الاسم العربي الأبرز في المنتخب الفرنسي هو مهاجم ريال مدريد كريم بن زيمة -24 سنة - الجزائري الأصل والمتوج مع ناديه بالدوري الاسباني والذي كان متواجدا مع المنتخب في بطولة 2008 غير انه لم يكن قد بلغ مرحلة النضج التي بلغها الآن واكتفى بمشاركة رمزية لم تتعدّ الدور الأول، لذلك فهو يأمل أن يساهم بخبرته ويوظف نجاحه مع النادي لصالح المنتخب تماما مثلما فعل زيدان الذي يعد مثله الأعلى خاصة أنهما ينحدران من المنطقة نفسها في الجزائر وهي منطقة القبائل ، كما أن مدربه بلان سيمنحه بالتأكيد دورا أكبر داخل الملعب ، دور يتماشى والمكانة الكبيرة التي أصبح بن زيمة يتمتع بها وسط زملائه بعد نجاحه في الريال.
نصري يحمل شارة الكابتنية

وإلى جانب بن زيمة سيكون هناك جزائري آخر تألق بشكل لافت هذا الموسم هو متوسط الميدان سمير نصري -25 سنة -لاعب مانشستر سيتي بطل الدوري الانجليزي ، ومثله مثل بن زيمة فان نصري سيكون احد أعمدة منتخب بلان خاصة بعد بروزه في التصفيات ، إذ نال ثقة بلان الذي منحه شارة القائد ليكون أصغر قائد لفرنسا منذ 1910 ، ثقة ازدادت بعد تسجيله هدف التأهل الحاسم ضد جمهورية البوسنة والهرسك في آخر جولة من التصفيات المؤهلة لليورو في شهر نوفمبر المنصرم، و يتطلع نصري هو الآخر إلى تعويض إخفاقه في اليورو المنصرم وأكثر من ذلك تعويض خيبته في كأس العالم 2010 عندما غاب عن لائحة اللاعبين الـ23 الذين استدعاهم الناخب رايمون دومنيك، ويأمل نصري أن يتوج موسمه الرائع بتتويج هو الأول له على صعيد المنتخب.


عودة الثقه لبن عرفة

كما سيلعب بجانبهما التونسي حاتم بن عرفة – 25 سنة - متوسط ميدان نادي نيوكاسل الانجليزي ، حيث جاء انضمامه للائحة النهائية بعد تألقه في الدوري الانجليزي واستعادته كامل مستواه بعد الإصابات الكثيرة التي اعترضت مسيرته عندما كان في اولمبيك مرسيليا ، و رغم أن بن عرفة ظل يلعب لأكبر واقوى أندية فرنسا مرسيليا وليون واستدعي لأول مرة للمنتخب في العام 2007 إلا انه لم يسبق له أن شارك مع الديكة في أي نهائيات وظلت مسيرته الدولية متعثرة بل وعاش كابوسا حقيقيا ، فقبيل يورو 2008 كان ضمن اللائحة الموسعة لكن دومنيك أبعده في آخر المطاف والأمر نفسه تكرر قبيل مونديال جنوب أفريقيا، غير ان السيناريو انعكس مع بلان الذي ضمه إلى كتيبته رغم انه لم يستدعه في المباريات الاقصائية ، وهو ما يمثل دافعا معنويا قويا للاعب التونسي لفرض نفسه وإثبات أحقيته بالتواجد في بطولة تعج بالنجوم.
النهائي الأول لرامي

تضم التشكيلة الفرنسية المدافع عادل رامي -27 سنة - المغربي الأصل والذي يلعب لنادي فالانسيا الاسباني ، وهو الآخر سيخوض أول نهائيات له مع الديكة بعدما استبعده دومنيك في آخر لحظة عن المونديال الأخير ، و بعد مجيء بلان وضع فيه ثقته ليشكل مع فليب مكسيس ثنائي محور دفاع فرنسا في التصفيات وفي النهائيات ، وسبق للمدرب الفرنسي هنري ميشال أن استدعاه لتمثيل المغرب قبيل نهائيات أمم إفريقيا 2008 غير أن رامي كان واضحا في موقفه حيث أعرب عن أمله في اللعب لفرنسا وانتظار المناداة عليه من أجل إثراء سيرته أكثر وهو ما تم في 2010.


2008 البطولة الاتعس لبولحروز لوفاة ابنته
ويضم تعداد المنتخب الهولندي ثنائيا عربيا آخر من أصل مغربي هما المدافع خالد بولحروز والمهاجم إبراهيم افيلاي اللذان ولدا لأسرتين هاجرتا من المغرب إلى هولندا. وبالنسبة لبولحروز -30 سنة - مدافع نادي شتوتغارت فان هذه البطولة هي الرابعة التي يشارك فيها رفقة الطواحين بعد مونديال ألمانيا 2006 وجنوب أفريقيا 2010 ويورو 2008 البطولة الأتعس في حياة خالد حيث توفيت ابنته أثناءها، وسجل خالد مع المنتخب البرتقالي 3 حيث بلغ معه نهائي المونديال الأخير ويلعب بشكل منتظم في التشكيل الأساسي للمدرب.

افيلاي فضل الديوك على أسود الأطلس

أما افيلاي -26 سنة - لاعب نادي برشلونة الاسباني فيمكن القول انه الأسعد في هذا اليورو ، ذلك أن استدعاءه جاء بعد موسم أبيض تقريبا قضاه في اسبانيا إثر الإصابة البليغة التي تلقاها في شهر أيلول، ولم يكن احد يتوقع تعافيه في هذا التوقيت ليكون ضمن المسافرين إلى أوكرانيا وبولندا ليشارك زملاءه في أول بطولة له من هذا النوع. وكان إبراهيم أفيلاي قد فضل تقمص ألوان منتخب الأراضي المنخفضة تحت ضغط شديد من الاتحاد بعدما كانت هناك مساعٍ من المغرب لضمه إلى أسود الأطلس.


خضيرة خليفة بالاك

ويضم المنتخب الألماني في صفوفه وجها عربيا آخر هو متوسط ميدان ريال مدريد سامي خضيرة - 25 سنة - التونسي الأصل ، و الذي يلعب للمانشافت منذ إصابة نجمه الأول مايكل بالاك قبيل انطلاق نهائيات مونديال 2010 ، إذ استنجد به جواكيم لوف ليجعل منه احد كوادر المنتخب بفضل مؤهلاته الفنية العالية وانضباطه التكتيكي ليكون خير خلف لخير سلف إذ ساهم في بلوغ ألمانيا نصف نهائي البطولة، ما جعله ينتقل إلى اسبانيا ليلعب مع الريال، ويقوده هذا الموسم لاسترجاع عرشه بعد أربع سنوات من الصيام وهو ما سينعكس على أدائه بالإيجاب في يورو 2010 ، و يعتبر خضيرة أول لاعب من أصل عربي يلعب للمانشافت منذ التحول الذي عرفه في نهاية القرن العشرين بفتح أبواب المنتخب أمام أبناء المهاجرين الأتراك والعرب والأفارقة وغيرهم ، بعد النكسة التي عرفتها الكرة الألمانية التي عانت بعد تتويجها بمونديال ايطاليا 1990.


وستكون أنظار الجمهور العربي من الخليج إلى المحيط مصوبة بالأساس نحو هذا السباعي خاصة في المباريات التي سيصطدمون خلالها على أمل تشريفه بثاني بطولة بعد 2000.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    10/6/2012, 13:59


انتظرت المانيا حتى الدقيقة 72 لتهز شباك البرتغال بكرة رأسية لماريو غوميز، تلقاها من مسعود أوزيل من يمين المنطقة، فأرسلها متوسطة الارتفاع الى الزاوية اليسرى البعيدة للحارس روي بارتيسيو، من مباراة الفريقين في المجموعة الثانية لبطولة الأمم الأوروبية الـ 14 لكرة لقدم، والتي اجريت بينهما مساء أمس على ملعب "أرينا لفيف" في لفيف بأوكرانيا امام 32990 متفرجاً.
ودانت السيطرة للالمان بايقاعهم السريع والتمريرات الطويلة والارضية البينية. على ان الفرصة الابرز في الدقيقة 46، الاولى من الوقت المحتسب بدل ضائع للشوط الاول، جاءت برتغالية عبر بيبي الذي سدد من داخل المنطقة، وارتدت كرته من العارضة الى خط المرمى وخرجت.
وفي الدقيقة 81، سدد كريستيانو رونالدو من حافة المنطقة الالمانية الى اليسار، الا ان الحارس مانويل نوير اخرج كرته الصاروخية الى ركنية. وبعدها بدقيقتين ارسل ناني من الجناح الايسر كرة عالية سقطت على الزاوية العليا اليمنى لمرمى نوير من فوق وارتدت الى الملعب. وكرر ناني الامر بقذيفة ارضية من خارج المنطقة خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 86. وفي الدقيقة 88 اهدر فاريلا فرصة ادراك التعادل للبرتغال اذ سدد كرة عرضية متقنة تلقاها من أوليفيرا المتوغل داخل المنطقة، في جسم الحارس نوير المرتمي ارضاً.
مثل المانيا: مانويل نوير – جيروام بواتنغ، هولغر بادشتوبر، ماتس هاملز، فيليب لام- باستيان شفاينشتايغر، سامي خضيرة، توماس مولر (لارس بندر 93)، مسعود أوزيل (طوني كروس 86) – لوكاس بودولسكي، ماريو غوميز (ميروسلاف كلوسه 79).
ومثل البرتغال: روي بارتيسيو- جواو بيريرا، برونو ألفيش، بيبي، فابيو كوينتراو – راوول ميريلليس (سيلفستر فاريلا 79)، ميغيل فيلوزو، جواو موتينيو – ناني، هيلدر بوستيغا (نيلسون أوليفيرا 69)، كريستيانو رونالدو.
قاد المباراة الحكم الفرنسي ستيفان لانوي.


هولندا – الدانمارك
على ملعب "ميتاليست ستاديوم" في خاركيف وامام 35923 متفرجاً، فازت الدانمارك بطلة 1992 على هولندا بطلة 1988 ووصيفة كأس العالم الاخيرة 1 – 0، سجلها مايكل كرون – ديلي في الدقيقة 24 بكرة سددها من بين قدمي الحارس مارتن ستيكيلينبورغ اثر اختراقه من الجهة اليسرى.
وشهدت المباراة سيطرة برتقالية، ضمن سعي المنتخب الى تكرار فوزه على الدانمارك 2 – 0 في المونديال الأفريقي عام 2010. وسنحت فرص عدة للهولنديين، الا انهم لم يتمكنوا من ترجمتها اصابات في العيد الـ 28 لويسلي سنايدر. وسدد الكابتن مارك فان بومل في الدقيقة 14 فوق العارضة. وجرب أريين روبن حظه بعدها بدقيقة وتكفل الحارس الدانماركي ستيفان اندرسن بكرته. ثم شتت لارس ياكوبسن كرة لعبها روبن فان بيرسي قبل ان تخترق المرمى الدانماركي في الدقيقة 18. وصد القائم الايمن للمرمى الدانماركي تسديدة لروبن في الدقيقة 36. وأهدر بعدها بدقيقتين ابرهيم أفيلاي مطيحاً الكرة فوق العارضة الدانماركية. وكاد ديلي يضاعف النتيجة في الدقيقة 42، الا ان الحارس الهولندي سيطر على كرته. وختم فان بيرسي الشوط الاول بتسديدة في جسم الحارس الدانماركي. وفي الدقيقة 50 صد اندرسن كرة سددها فان بيرسي. وكرر الامر بعدها بدقيقة واحدة مع تسديدة من فان بومل. وطاشت كرة روبن الرأسية في القائم، والتي تلقاها من سنايدر في الدقيقة 63. ورد ديلي بتسديدة في الدقيقة 70 أمسكها الحارس ستيكيلينبورغ. وأهدر الاحتياطي كلاس – يان هانتيلار اخطر الفرص في الدقيقة 75، اذ سدد وهو منفرد في جسم الحارس الدانماركي. وختم فان بيرسي الالعاب الهولندية برأسية فوق العارضة في الدقيقة 92.
مثل هولندا: مارتن ستيكيلينبورغ – غريغوري فان در فيل (ديرك كويت 85)، جون هيتينغا، رون فلار، جيترو فيلمز – مارك فان بومل، نايجل دي يونغ (رافاييل فان در فارت 71)، أريين روبن، ويلسي سنايدر – ابرهيم افيلاي (كلاس – يان هانتيلار 71)، روبن فان بيرسي.
ومثل الدانمارك: ستيفان اندرسن – سيمون كيار، لارس ياكوبسن، دانيال أغر، سيمون بولسن – وليام كفيست، نيكي زميلينغ، مايكل كرون – ديلي – كريستيان اريكسن (لاسي شوني 74)، دنيس رومندال (توبياس ميكلسن 84)، نيكلاس بندتنر.
قاد المباراة الحكم السلوفاكي دامير سكومينا.
وقال المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك ان فريقه كان الافضل، "صممنا منذ البداية على تحقيق نتيجة جيدة، واعتقد اننا تفوقنا على منافسينا. لكن اذا لم تسجل لا تستطيع الفوز، وهذه كرة القدم". فيما عرض الكابتن فان بومل للفرص التي اهدرها فريقه. وقال انه محبط، لكنه استعاد البداية لهولندا في نهائيات 1988 يوم خسرت 0 – 1 افتتاحاً امام الاتحاد السوفياتي، ثم عادت واحرزت اللقب. وتقام اليوم مباراتان في المجموعة الثالثة:

اسبانيا – ايطاليا
على ملعب "بي جي اي أرينا" في غدانسك، تلتقي اسبانيا حاملة اللقب في 2008 وبطلة العالم ايطاليا الساعة السابعة مساء بتوقيت بيروت. وتتطلع اسبانيا الى تحقيق ارقام جديدة في البطولة، بينها الانفراد لكونها المنتخب الوحيد يحتفظ باللقب اذا ما قدّر له الفوز في المباراة النهائية للنسخة الحالية، فضلاً عن الثلاثية بالجمع بين بطولة أوروبا وكأس العالم ثم بطولة أوروبا.
وتزخر صفوف المنتخب الاسباني باللاعبين لاسيما من فريقي ريال مدريد وبرشلونة. فيما تتطلع ايطاليا الى العودة الى الساحة الدولية، وتبديل صورتها في مشاركاتها الرسمية الاخيرة في بطولتي أوروبا والعالم.
وكانت اسبانيا اخرجت ايطاليا في النسخة الاخيرة بفوزها عليها بضربات الترجيح في الدور ربع النهائي. وهما تلتقيان في مباراتهما الرابعة في النهائيات، اذ تعادلتا 0 – 0 في الدور الاول في 1980 في بلجيكا، وفازت ايطاليا 1 – 0 في الدور الاول بالمانيا، ثم فازت اسبانيا في الدور ربع النهائي في 2008 بالنمسا بضربات الترجيح. وتتقدم ايطاليا اسبانيا بثمانية انتصارات مقابل سبعة الى عشرة تعادلات. الا ان اسبانيا تعيش مرحلة مميزة في تاريخها الكروي حالياً، اذ في ما عدا سقوطها في الدور الاول من نهائيات كأس العالم الاخيرة امام سويسرا 0 – 1، حققت 14 فوزاً رسمياً توالياً، وفازت في 37 مباراة من 40 رسمية منذ 2007، علماً ان ايطاليا كانت احد اربعة منتخبات فازت على اسبانيا، بتغلبها عليها 2 – 1 في مباراة دولية ودية في باري في آب 2011.
يذكر ان ايطاليا لم تجلِّ في مبارياته الدولية الودية الاخيرة، وقد عانت ثلاث خسارات توالياً. ويعود انتصارها الاخير الى تشرين الثاني الماضي، بفوزها على بولونيا 2- 0 في فروكلاف.
على الملعب البلدي في بوزنان، تلتقي جمهورية ايرلندا وكرواتيا الساعة 21:45 بتوقيت بيروت.
وسبق لايرلندا بقيادة المدير الفني الايطالي جيوفاني تراباتوني، ان خسرت مرّة واحدة امام كرواتيا في ست مباريات بينهما، 0 – 1 في زغرب عام 1999، في التصفيات المؤهلة لنهائيات عام 2000. وهي خاضت 14 مباراة نظيفة من الخسارة، وتلقت فيها شباكها ثلاث اصابات. وتعود خسارتها الاخيرة ودياً امام الاوروغواي 2 – 3 في دبلن. امام خسارتها الاخيرة رسمياً فكانت امام الجمهورية التشيكية 0 – 1 في ايلول 2007، في التصفيات المؤهلة لنهائيات بطولة النسخة الاخيرة. في حين خسرت كرواتيا ثلاث مباريات من الـ 20 الرسمية الاخيرة التي خاضتها، وهي تشارك للمرة الرابعة في النهائيات، وكانت شارفت الدور نصف النهائي في النسخة الاخيرة عندما تقدمت تركيا 1 – 0 في الوقت الاضافي، لتعود وتخسر بضربات الترجيح. اما النتيجة الافضل لكرواتيا فتعود الى بلوغها الدور نصف النهائي لكأس العالم 1998، وقد خسرت امام فرنسا 1 – 2 في الدور نصف النهائي.

من البطولة
■ سيفتقد منتخب اليونان جهود مدافعه افرام بابادوبولوس، بعد اصابته في اربطة ركبته في مباراة الافتتاح امام بولونيا. وسيعود بابادوبولوس الى اليونان للعلاج.
* تبيّن ان الاسباني الذي عثر عليه جثة في دونتسيك بأوكرانيا، ليس مشجعاً للمنتخب الاسباني، بل رجل اعمال كان توجه الى أوكرانيا في ايار الماضي، وان الجريمة حصلت خارج المناطق التي تستضيف مباريات في البطولة، وتحديداً في مدينة ماكييفكا على مسافة خمسة كيلومترات من دونتسيك ، بحسب الناطق باسم الشركة المحلية في دونتسيك ايغور ديومين. وتحقق الشرطة مع ثلاثة اشخاص بينهم سائق سيارة الاجرة التي كان يستقلها الضحية.
ويخوض المنتخب الاسباني مبارياته كلها في المجموعة الثالثة في بولونيا.
■ نقل اربعة مراقبين بولونيين بعد المباراة التي فازت فيها روسيا على الجمهورية التشيكية 4 – 1 في ملعب "سيتي ستاديوم" في فروكلاف، اثر اشتباكات مع المشجعين الروس. وقد اندلعت الاشتباكات بعد المباراة، وشارك فيها اشخاص يرتدون قمصان المنتخب الروسي، وقد هربوا جميعهم. وأصدر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "ويفا"، بياناً تحدث فيه عن "مجموعة صغيرة من 30 شخصاً تسببت بأعمال شغب".
■ بات الهولندي جيترو فيلمز، اللاعب الاصغر يشارك في النهائيات عن عمر 18 سنة و17 يوماً بعدما خاض المباراة ضد الدانمارك امس، محطماً الرقم القياسي السابق للبلجيكي انزو شيفو 18 سنة و115 يوماً، عندما شارك في نهائيات 1984 التي استضافتها فرنسا (لعب ضد يوغوسلافيا سابقاً). وحلّ فيلمز بدلاً من قلب الدفاع يوريس ماتييسن المصاب بتمزق عضلي، في المباراة الودية امام بلغاريا قبل اسبوعين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    11/6/2012, 13:22


تعادلت اسبانيا حاملة اللقب وايطاليا 1 - 1 (الشوط الاول 0 - 0) في المباراة التي أجريت بينهما امس على ملعب "بي جي اي أرينا" في غدانسك ببولونيا وشهدها 38869 متفرجاً، في المرحلة الاولى من تصفيات المجموعة الثالثة للدور الأول من نهائيات بطولة الأمم الأوروبية الـ 14 لكرة القدم التي تقام في بولونيا واوكرانيا وتستمر حتى الاول من تموز المقبل.
وافتتح المهاجم الاحتياطي انطونيو دي ناتالي التسجيل للمنتخب الايطالي في الدقيقة 61 عندما تلقى الكرة من اندريا بيرلو فانفرد بالحارس ايكر كاسياس وأرسلها الى الزاوية البعيدة اليسرى لمرماه. وعادل ساعد دفاع برشلونة فرانشيسك فابريغاس للمنتخب الاسباني بعد ثلاث دقائق اثر تمريرة داخل المنطقة من دافيد سيلفا بعيدا من متناول حارس المرمى الايطالي جيانلويجي بوفون.
وهو اللقاء الرابع للمنتخبين في النهائيات بعد أعوام 1980 (تعادلا سلبا 0 - 0 في الدور الاول) و1988 (فازت ايطاليا 1 - 0 في الدور الاول) و2008 (فازت اسبانيا بضربات الترجيح).
وتلتقي اسبانيا جمهورية ايرلندا الخميس، بينما تلتقي ايطاليا كرواتيا.
مثل اسبانيا: ايكر كاسياس - الفارو اربيلوا، سيرجيو راموس، جيرار بيكيه، جوردي البا - سيرجيو بوسكيتس، كزابي الونسو - كزافي هرنانديز، اندريس انييستا، دافيد سيلفا (خيسوس نافاس 64)، فرانشيسك فابريغاس (فرناندو توريس 74).
ومثل ايطاليا: جيانلويجي بوفون - ليوناردو بونوتشي، دانييلي دي روسي، جيورجيو كييلليني - كريستيان ماجيو، كلوديو ماركيسيو، اندريا بيرلو، ثياغو موتا (انطونيو نوتشيرينو 90)، ايمانويلي جياكيريني - انطونيو كاسانو (سيباستيان جيوفينكو 65)، ماريو بالوتيللي (انطونيو دي ناتالي 56).
قاد المباراة الحكم المجري فيكتور كاساي.


جمهورية ايرلندا - كرواتيا
وعلى ملعب "سيتي ستاديوم" في بوزنان وامام 39550 متفرجا، فازت كرواتيا على جمهورية ايرلندا 3 - 1 (الشوط الاول 2 - 1). سجل للفائز ماريو ماندزوكيتش ونيكيتشا ييلافيتش وحارس المرمى شاي غيفن خطأ في مرمى فريقه في الدقائق 3 و43 و48، وللخاسر شون سانت ليدجر في الدقيقة 19.
مثل ايرلندا: شاي غيفن - جون اوشي، شون سانت ليدجر، ريتشارد دان، ستيفن وورد - أيدن ماكغيدي (سيمون كوكس 54)، غلين ويلان، كيث اندروز، داميان داف - روبي كين (شاين لونغ 75)، كيفن دويل (جوناثان والترز 53).
ومثل كرواتيا: ستيبي بليتيكوسا - داريو سرنا، فيدران كورلوكا، غوردون شيلدنفيلد، ايفان سترينيتش - ايفان راكيتيتش (توميسلاف دويموفيتش 90+2)، أوغنين فوكوييفيتش، لوكا مودريتش، ايفان بيريسيتش (أدواردو دا سيلفا 89) - ماريو ماندزوكيتش، نيكيتشا ييلافيتش (نيكو كرانيكار 72).
قاد المباراة الحكم الهولندي بيورن كويبرز.

اليوم
وتقام اليوم مباراتان في المرحلة الاولى من تصفيات المجموعة الرابعة: انكلترا - فرنسا في دونتسك الساعة 19:00 بتوقيت بيروت، ثم أوكرانيا - أسوج في كييف الساعة 21:45. ولم يخسر المنتخب الفرنسي في مبارياته الـ 21 الاخيرة بقيادة مدربه لوران بلان، بينما يفتقد المنتخب الانكليزي مهاجمه واين روني الموقوف.
وفي المباراة الثانية، تستهل أوكرانيا مشاركتها الأولى في البطولة بلقاء أسوج. ويعول المنتخب الأسوجي على مهاجمه زلاتان ابرهيموفيتش لتخطي الدور الاول على الاقل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    13/6/2012, 13:18


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

عوّضت الجمهورية التشيكية خسارتها امام روسيا 1 - 4 في المرحلة الاولى وتغلبت على اليونان 2 - 1 (الشوط الاول 2 - 0) في المباراة التي أجريت بينهما امس على ملعب "سيتي ستاديوم" في فروكلاف وشهدها 41105 متفرجين، في المرحلة الثانية من تصفيات المجموعة الاولى للدور الاول نهائيات بطولة الامم الاوروبية الـ 14 لكرة القدم التي تستضيفها بولونيا واوكرانيا حتى الاول من تموز المقبل.
وسجل المنتخب التشيكي، الذي ثأر لخسارته امام اليونان 0 - 1 في الدور نصف النهائي من البطولة الـ 12 عام 2004 في البرتغال، اصابة الافتتاح في الدقيقة الثالثة عندما تلقى بيتر ييراشيك الكرة امامية من توماس هوبشمان على حافة المنطقة وتخطى جوزيه هوليباس، ثم سددها الى يسار حارس المرمى كوستاس شالكياس الذي لمسها بيده من غير ان يتمكن من صدها. وبعد ثلاث دقائق، فشل الحارس اليوناني شالكياس في اعتراض الكرة التي مررها الظهير الايمن ثيودور جبري سيلاسي ومرت من تحت يده الى فاسلاف بيلار فاودعها المرمى الخالي من بين مدافعين، وهي اصابته الثانية في البطولة. وبات المنتخب التشيكي صاحب اسرع ثنائية في تاريخ البطولة. وفي الدقيقة 53، سجل الاحتياطي فانيس غيكاس اصابة المنتخب اليوناني في المرمى الخالي بعد خطأ فادح لحارس المرمى التشيكي بيتر تشيك الذي افلتت الكرة من يديه اثر اصطدامه بزميله توماس سيفوك.
مثل اليونان: كوستاس شالكياس (ميخاليس سيفاكيس 23) - فاسيليس توروسيديس، كيرياكوس بابادوبولوس، كوستاس كاتسورانيس، جوزيه هوليباس - جيورجوس فوتاكيس (فانيس غيكاس 46)، جيانيس مانياتيس، جيورجوس كاراغونيس - ديميتريس سالبينغيديس، جيورجوس ساماراس، كوستاس فورتونيس (كوستاس ميتروغلو 71).
ومثل الجمهورية التشيكية: بيتر تشيك - ثيودور جبري سيلاسي، ميكال كادليتش، توماس سيفوك، ديفيد ليمبرسكي - ياروسلاف بلاسيل، توماس هوبشمان - بيتر ييراشيك، توماس روسيكي (دانيال كولار 46 ثم فرانتيسيك رايتورال 90)، فاسلاف بيلار - ميلان باروش (توماس بيكهارت 64).
قاد المباراة الحكم الفرنسي ستيفان لانوا.


بولونيا - روسيا
وعلى الملعب الوطني في فرصوفيا وامام 55920 متفرجاً، تعادلت بولونيا وروسيا 1 - 1 (الشوط الاول 0 - 1) وأبقت أملها قائما في بلوغ الدور ربع النهائي.
وأفتتح المهاجم ألن دزاغوييف التسجيل لروسيا في الدقيقة 37 بكرة رأسية من داخل المنطقة من ضربة حرة رفعها أندري أرشافين، وهي الثالثة له في البطولة بعدما سجل اصابتين في المباراة الاولى ضد الجمهورية التشيكية 4 - 1. وعادل ساعد الدفاع ياكوب بلاستشيكوفسكي لبولونيا في الدقيقة 57 بقذيفة من 25 مترا الى يمين حارس المرمى الروسي فياتشيسلاف مالافييف.
وحصلت أعمال شغب قبل انطلاق المباراة بين مشجعي المنتخبين واضطرت الشرطة البولونية الى استعمال قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاط لتفريق المشاغبين.
مثل بولونيا: برزيميسلاف تيتون - لوكاس بيستشيك، مارسين فاسيليفسكي، داميان بيركيس، سيباستيان بوينيش - ياكوب بلاستشيكوفسكي، داريوس دودكا (أدريان ميرزييفسكي 73)، اوجين بولانسكي (آدم ماتوستشيك 85)، لودوفيك اوبرانياك (بافل بروزيك 90+3) - رافال مورافسكي - روبرت ليفاندوفسكي.
ومثل روسيا: فياتشيسلاف مالافييف - الكسندر أنيوكوف، اليكسي بيريزوتسكي، سيرغي ايغناشيفيتش، يوري جيركوف - رومان شيروكوف، ايغور دنيسوف، كونستانتين زيريانوف - الن دزاغوييف (مارات اسماعيلوف 79)، الكسندر كيرجاكوف (رومان بافليوتشينكو 70)، اندري ارشافين.
قاد المباراة الحكم الالماني فولفغانغ شتارك.
تتصدر روسيا ترتيب فرق المجموعة ولها اربع نقاط من مباراتين (5 - 2)، تليها الجمهورية التشيكية 3 (3 - 5)، ثم بولونيا 2 (2 - 2)، واليونان 1 (2 - 3).

هولندا – المانيا
وتلتقي اليوم الساعة 21:45 بتوقيت بيروت في المرحلة الثانية للدور الاول من تصفيات المجموعة الثانية، هولندا والمانيا على ملعب "ميتاليست ستاديوم" في خاركيف بأوكرانيا.
وكانت هولندا، حاملة اللقب عام 1988، خسرت امام الدانمارك 0 – 1 في المرحلة الاولى، بينما فازت المانيا، حاملة اللقب ثلاث مرات أعوام 1972 و1980 و1996، على البرتغال 1 – 0.
وسبق للمنتخبين ان التقيا 38 مرة، ففازت المانيا في 14 مباراة وهولندا في 10 وتعادلا في 14 مباراة. وكانت أبرز المواجهات بينهما في نهائي كأس العالم 1974 عندما فازت المانيا 2 – 1 وأحرزت الكأس، ثم تعادلا 2 – 2 في كأس العالم 1978، وفازت المانيا 3 – 2 في بطولة أوروبا 1980، وتغلبت هولندا على المانيا 2 – 1 في الدور نصف النهائي من البطولة الاوروبية، ثم أحرزت اللقب على حساب الاتحاد السوفياتي 2 – 0. وفي كأس العالم 1990 فازت المانيا 2 – 1، ثم فازت هولندا 3 – 1 في الدور الاول من البطولة الاوروبية 1992. وتعادل الفريقان 1 – 1 في الدور الاول من البطولة التالية عام 2004 في البرتغال.
ومن المتوقع ان يخوض المدرب الهولندي بيرت فان مارفييك المباراة بالتشكيلة نفسها التي لعبت ضد الدانمارك والتي تعتمد على مهاجم وحيد هو هداف أرسنال الانكليزي روبن فان بيرسي ومن خلفه الجناحان أريين روبن وويسلي سنايدر. وسيواجه روبن زملاءه في فريق بايرن ميونيخ الالماني حارس المرمى مانويل نوير والمدافع هولغر بادشتوبر وساعد الدفاع باستيان شفاينشتايغر والمهاجم ماريو غوميز.

الدانمارك – البرتغال
وعلى ملعب "أرينا لفيف" في لفيف بأوكرانيا، تلتقي الدانمارك حاملة اللقب عام 1992 والبرتغال الساعة 19:00 بتوقيت بيروت.
وكانت الدانمارك تغلبت على البرتغال 2 – 1 في المرحلة الاخيرة من التصفيات واضطرتها الى خوض دورة تصفية ضد البوسنة. وستتركز الانظار على مهاجم ريال مدريد الاسباني كريستيانو رونالدو الذي كان أداؤه مخيباً في المباراة ضد ألمانيا.
والتقى المنتخبان حتى الآن 12 مرة، ففازت البرتغال سبع مرات والدانمارك ثلاث مرات وتعادلا مرتين. وكان أكبر فوز حققه المنتخب البرتغالي 5 – 0 عام 1971. والتقيا في الدور الاول من البطولة الاوروبية عام 1996 في انكلترا وتعادلا 1 – 1.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    14/6/2012, 14:36

حققت البرتغال فوزا متأخرا على الدانمارك 3 - 2 (الشوط الاول 2 - 1) في المباراة التي أجريت بينهما امس على ملعب "ارينا لفيف" في لفيف بأوكرانيا وشهدها 31840 متفرجا في المرحلة الثانية من تصفيات المجموعة الثانية للدور الاول من بطولة الأمم الأوروبية الـ 14 لكرة القدم والتي تستضيفها بولونيا وأوكرانيا حتى الأول من تموز المقبل، وأبقت أملها قائما في بلوغ الدور ربع النهائي، بعدما خسرت مباراتها الاولى امام المانيا 0 - 1.
ومرة اخرى قدم نجم المنتخب البرتغالي وفريق ريال مدريد الاسباني كريستيانو رونالدو عرضا مخيبا وأهدر فرصتين سهلتين امام المرمى. وافتتح مدافع ريال مدريد بيبي التسجيل للبرتغال في الدقيقة 24 برأسه الى يمين حارس المرمى ستيفان اندرسون من ضربة ركنية رفعها جواو موتينيو. واضاف المهاجم هيلدر بوستيغا الاصابة الثانية في الدقيقة 36 بكرة من داخل المنطقة في المقص الايسر للمرمى اثر تمريرة من الجناح الأيمن ناني. وقلص المنتخب الدانماركي الفارق في الدقيقة 41 عندما كسر ميكايل كرون - دهلي مصيدة التسلل وأرسل الكرة رأسية في مواجهة المرمى البرتغالي الى نيكلاس بندتنر فتابعها برأسه في المرمى الخالي.
وعادل بندتنر في الدقيقة 80 عندما تطاول الى كرة رفعها لارس ياكوبسن داخل المنطقة وأرسلها برأسه قوية فارتدت من حارس المرمى البرتغالي روي باتريسيو الى القائم الايمن لمرماه، فالى شباكه. وقبل انتهاء المباراة بثلاث دقائق، سجل المهاجم الاحتياطي سيلفستر فاريلا الاصابة الثالثة للبرتغال بكرة من داخل المنطقة الى يسار الحارس اندرسن اثر تمريرة عرضية من الظهير الايسر فابيو كوينتراو.
مثل الدانمارك: ستيفان اندرسن - سيمون كيار، لارس ياكوبسن، دانيال أغر، سيمون بولسن - وليم كفيست، نيكي زيملينغ (ياكوب بولسن 16) - ميكايل كرون - دهلي (لاسه شون 90)، كريستيان اريكسن، دنيس رومدال (توبياس نيكلسن 60) - نيكلاس بندتنر.
ومثل البرتغال: روي باتريسيو - جواو بيريرا، برونو ألفيش، بيبي، فابيو كوينتراو - راوول ميريليس (سيلفستر فاريلا 84)، ميغيل فيلوسو، جواو موتينيو - ناني (رولاندو 89)، هيلدر بوستيغا (نيلسون اوليفييرا 64)، كريستيانو رونالدو.
قاد المباراة الحكم الاسكوتلندي كريغ طومسون.


هولندا - المانيا
وعلى ملعب "ميتاليست ستاديوم" في خاركيف بأوكرانيا وامام 37750 متفرجا، فازت المانيا على هولندا 2 - 1 (الشوط الاول 2 - 0) وشارفت التأهل للدور ربع النهائي، بينما بات أمل هولندا حاملة اللقب عام 1988 في بلوغ هذا الدور ضئيلا جدا بعد خسارة ثانية تواليا.
وافتتح مهاجم بايرن ميونيخ ماريو غوميز التسجيل للمنتخب الالماني في الدقيقة 24 اثر كرة امامية من باستيان شفاينشتايغر داخل المنطقة كسر بها مصيدة التسلل وواجه حارس المرمى مارتن ستيكيلينبورغ وسددها الى يمنيه. وأضاف غوميز نفسه الاصابة الثانية في الدقيقة 38 اثر تمريرة من شفاينشتايغر أيضا وارسلها الى الزاوية اليمنى البعيدة رافعا رصيده الى ثلاث اصابات في مباراتين. وفي الدقيقة 73، سجل المهاجم روبن فان بيرسي اصابة المنتخب الهولندي اذ انطلق بالكرة متياسرا وعندما صار في مواجهة المرمى سددها، فمرت من بين قدمي المدافع هولغر بادشتوبر وخدعت حارس المرمى مانويل نوير.
مثل هولندا: مارتن ستيكيلينبورغ - غريغوري فان در فييل، جون هايتينغا، يوريس ماتيسن، جيترو فيلمز - مارك فان بومل (رافاييل فان در فارت 46)، نايجل دي يونغ - أريين روبن (ديرك كويت 83)، ويسلي سنايدر، ابرهيم افيلاي (كلاس - يان هانتيلار 46) - روبن فان بيرسي.
ومثل المانيا: مانويل نوير - جيروم بواتنغ، هولغر بادشتوبر، ماتس هوملز، فيليب لام - باستيان شفاينشتايغر، سامي خضيرة - توماس مولر (لارس بندر 90+2)، مسعود اوزيل (طوني كروس 81) - لوكاس بودولسكي، ماريو غوميز (ميروسلاف كلوسه 72).
قاد المباراة الحكم الأسوجي يوناس اريكسون.
تتصدر المانيا ترتيب فرق المجموعة ولها ست نقاط من مباراتين (3 - 1)، تليها البرتغال 3 (3 - 3)، ثم الدانمارك 3 (3 - 3)، وهولندا لا شيء (1 - 3).


ايطاليا – كرواتيا
وتجرى اليوم المرحلة الثانية من تصفيات المجموعة الثالثة، فتلتقي ايطاليا، حاملة اللقب عام 1968، وكرواتيا على ملعب "سيتي ستاديوم" في بوزنان والذي يتسع لـ40 ألف متفرج الساعة 19:00 بتوقيت بيروت.
وكانت ايطاليا تعادلت واسبانيا حاملة اللقب 1 – 1 في المرحلة الاولى، بينما فازت كرواتيا على جمهورية ايرلندا 3 – 1.
ويدرب المنتخب الكرواتي، الذي لم يغب إلا عن بطولتين كبيرتين منذ استقلال بلاده، سلافن بيليتش، وهو يعول على دينامو خط الوسط لوكا مودريتش وداريو سرنا وماريو ماندزوكيتش الذي سجل اصابتين في المباراة ضد ايرلندا.
وفي رأي مدرب ايطاليا تشيزاري برانديللي ان المباراة ضد كرواتيا ستكون حاسمة، خصوصاً ان المنتخب الايطالي فاز على كرواتيا مرة واحدة في ست مباريات جمعتهما حتى الآن في مقابل ثلاث خسارات وتعادلين. وربما اختار مهاجم اودينيزي انطونيو دي ناتالي في التشكيلة الاساسية بعدما نزل احتياطياً في المباراة ضد اسبانيا وسجل اصابة السبق لفريقه.


اسبانيا – جمهورية ايرلندا
وعلى ملعب "بي جي إي أرينا" في غدانسك في بولونيا، والذي يتسع لـ40 ألف متفرج، تلتقي اسبانيا وجمهورية ايرلندا الساعة 21:45 بتوقيت بيروت.
وبعد تعادل اسبانيا وايطاليا 1 – 1، تعرض مدرب المنتخب الاسباني فيتشنتي دل بوسكي لاختياره تشكيلة من أربعة مدافعين وستة سواعد دفاع من دون اي مهاجم حقيقي حتى الشوط الثاني عندما اشرك فرناندو توريس البعيد عن مستواه. وفي ظل غياب دافيد فيلا المصاب وروبرتو سولدادو المبعد، يفتقر المنتخب الى هداف على رغم وجود ألفارو نيغريدو وفرناندو لورنتي هداف اثلتيك بلباو.
اما المنتخب الايرلندي بقيادة مدربه الايطالي جيوفاني تراباتوني (73 سنة)، فلا يخلو وضعه من حرج في تطلعه الى الدور ربع النهائي. وقد التقى المنتخبان 24 مرة، ففازت اسبانيا 13 مرة وايرلندا أربع مرات وتعادلا سبع مرات.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



الاتحاد الأوروبي غرّم روسيا 120 ألف أورو
غرمت اللجنة التأديبية في الاتحاد الاوروبي لكرة القدم "الويفا" روسيا 120 الف أورو وهددتها بحسم ست نقاط من رصيدها في التصفيات الاوروبية المقبلة بسبب سوء سلوك بعض مشجعي المنتخب الروسي في نهائيات بطولة الامم الاوروبية الـ 14 التي تجرى حاليا في بولونيا واوكرانيا. وقال الاتحاد ان اللجنة عاقبت روسيا بحسم ست نقاط "مع وقف التنفيذ" من رصيدها في التصفيات المقبلة لبطولة الأمم الاوروبية 2016.
واوضح ان فترة التنفيذ تبدأ من الآن وتنتهي بعد دورة التصفية في تشرين الثاني 2015. واضاف ان على روسيا دفع غرامة قيمتها 120 الف أورو لسوء تصرفات بعض مشجعي منتخبها في البطولة الحالية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    16/6/2012, 13:56

أحيت فرنسا أملها في بلوغ الدور الثاني من بطولة الأمم الأوروبية الـ 14 لكرة القدم التي تستضيفها بولونيا وأوكرانيا حتى الاول من تموز، إذ حققت فوزا أول على أوكرانيا 2 – 0 (الشوط الاول 0 – 0)، في المباراة التي أجريت بينهما مساء أمس على ملعب "دونباس أرينا" في دونتسك وشهدها 50 الف متفرج، في المرحلة الثانية من تصفيات المجموعة الرابعة.
وكانت فرنسا تعادلت وانكلترا 1 – 1 في المرحلة الاولى، فرفعت رصيدها الى اربع نقاط من مباراتين. أما أوكرانيا، فعانت خسارتها الاولى بعد فوزها على أسوج 2 – 1، وبقي رصيدها ثلاث نقاط.
وتعطلت المباراة 55 دقيقة بعد انطلاقها بـ 4:28 دقائق، نتيجة زوبعة ضربت الملعب ورافقتها أمطار غزيرة، فطلب الحكم الهولندي بيرون كيوبرز من اللاعبين التوجه الى غرف الملابس.
واختار المدرب الفرنسي لوران بلان كلاً من جيريمي مينيز وغاييل كليشي أساسيين بدل فلوران مالودا وباتريس ايفرا تواليا. وشهد الشوط الاول ثلاث فرص حقيقية، اولاها لمينيز في الدقيقة 28 اثر تمريرة من فرانك ريبيري من يسار المنطقة، الا ان الحارس أندريه بياتوف أحسن صد كرته. وفي الدقيقة 34 كسر أندري شيفتشينكو مصيدة التسلل واقتحم المنطقة الفرنسية متياسرا وسدد، فصد الحارس هوغو لوريس قذيفته أيضا. وفي الدقيقة 38، أخرج الحارس الاوكراني بقبضته اليمنى كرة رأسية لفيليب ميكسيس رفعها سمير نصري من ضربة حرة داخل المنطقة.
وفي الدقيقة 53 سجل مينيز اصابة التقدم الفرنسية الاولى بكرة ارضية زاحفة في الزاوية اليسرى الضيقة لمرمى الحارس بياتوف، اثر تمريرة من كريم بنزيما داخل المنطقة. وفي الدقيقة 56 سجل يوهان كابايي اصابة التعزيز بقذيفة من داخل المنطقة الى يسار بياتوف اثر تمريرة من بنزيما ايضاً. وسنحت لكابايي فرصة تسجيل اصابة ثانية له في الدقيقة 65، الا ان الكرة التي سددها متوسطة الارتفاع من مشارف المنطقة صدها القائم الايسر لمرمى بياتوف. ثم حرم الاخير سمير نصري تسجيل اصابة ايضا في الدقيقة 87، اذ اخرج الكرة التي سددها من ضربة حرة من خارج المنطقة قبل ان تخترق المقص الايمن لمرماه.
مثل أوكرانيا: أندري بياتوف – أوليغ غوسييف، أفهين خاتشيريدي، تاراس ميخاليك، أفهين سيلين – أندري يارمولينكو (الكسندر ألييف 68)، أناتولي تيموشتشوك، أندري فورونين (ماركو ديفيتش 46)، أفهين كونوبليانكا – سيرغي نازارينكو (مارتن ميلفسكي 60)، أندري شيفتشينكو.
ومثل فرنسا: هوغو لوريس – ماتيو ديبوشي، فيليب ميكسيس، عادل رامي، غاييل كليشي – جيريمي مينيز (مارفن مارتن 73)، سمير نصري، ألو ديارا، يوهان كابايي (يان مفيلا 68)، فرانك ريبيري – كريم بنزيما (أوليفييه جيرو 76).
قاد المباراة الحكم الهولندي بيورن كيوبرز.

السويد – انكلترا
وعلى الملعب الاولمبي في العاصمة كييف وأمام 60 الف متفرج، فازت انكلترا على السويد 3 – 2 (الشوط الاول 1 – 0)، مع العلم ان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "ويفا" أخّر انطلاق المباراة ربع ساعة، لضرورات تتعلق بالنقل التلفزيوني، وتفادياً لانطلاقها مع نهاية مباراة أوكرانيا وفرنسا التي انتهت العاشرة الا ربعاً ليلا. وهذا الفوز الاول لانكلترا، والخسارة الثانيةللسويد التي خرجت من المنافسة.
وافتتح مهاجم ليفربول أندي كارول التسجيل لانكلترا في الدقيقة 23 برأسه الى يمين الحارس اندرياس ايساكسون، بعدما تلقى الكرة طويلة من الكابتن ستيفن جيرارد. وفي الدقيقة 33، صد الحارس الانكليزي جو هارت قذيفة لزلاتان ابرهيموفيتش من 20 متراً.
وفي الدقيقة 49 تابعالسويدي أولوف ميلبرغ كرة الى يمين الحارس جو هارت، سددها ابرهيموفيتش داخل المنطقة، فاصطدمت بغلين جونسون على خط المرمى وارتدت الى الشباك. واحتسبت الاصابة لجونسون خطأ في مرمى فريقه. وفي الدقيقة 59 سجل ميلبرغ نفسه الاصابة الثانية للسويد بكرة رأسية من داخل الصندوق بعيداً من متناول الحارس هارت، من ضربة حرة رفعها سيباستيان لارسون من خارج المنطقة. الا ان الرد الانكليزي لم يتأخر اذ سجل الاحتياطي ثيو والكوت اصابة التعادل بكرة من خارج المنطقة في قلب المرمى وأخطأ الحارس ايساكسون تقديرها. وفي الدقيقة 78 سجل داني ويلبيك الاصابة الثالثة لانكلترا بكرة من داخل الصندوق بكعب قدمه من غير قصد وظهره الى المرمى، في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس ايساكسون، بعد مجهود فردي لوالكوت.
مثل السويد: اندرياس ايساكسون – ميكايل لوستيغ (أندريس غرانكفيست 66)، أولوف ميلبرغ، يوناس أولسون، مارتن اولسون - أنديرس سفنسون، كيم كالستروم، سيباستيان لارسون، زلاتان ابرهيموفيتش، راسموس إيلم (كريستيان فيلهيلمسون 81) – يوهان الماندر (ماركوس روزنبرغ 79).
ومثل انكلترا: جو هارت – غلين جونسون، جون تيري، جوليون ليسكوت، أشلي كول – جيمس ميلنر (ثيو والكوت 61)، ستيفن جيرارد، سكوت باركر، أشلي يونغ – داني ويلبيك (اليكس اوكسلايد تشامبرلين 90)، أندي كارول.
قاد المباراة الحكم السلوفيني دامير سكومينا.
تتصدر فرنسا ترتيب فرق المجموعة ولها أربع نقاط من مباراتين (3 – 1)، تليها انكلترا 4 (4 – 3)، فأوكرانيا 3 (2 – 3)، ثم أسوج لا شيء (3 – 5).

بولونيا – التشيكية
وتلتقي اليوم السبت الساعة 21:45 بتوقيت بيروت بولونيا والجمهورية التشيكية على ملعب "سيتي ستاديوم" في فروكلاف والذي يتسع لـ 40 الف متفرج في المرحلة الثالثة الاخيرة من تصفيات المجموعة الاولى.
وكانت بولونيا تعادلت واليونان 1 - 1، ثم تعادلت وروسيا 1 - 1 أيضا، بينما خسرت الجمهورية التشيكية امام روسيا 1 - 4، وفازت على اليونان 2 - 1. وفوز اي من الفريقين يؤهله مباشرة للدور ربع النهائي أيا تكن نتيجة المباراة الاخرى في هذه المجموعة بين اليونان وروسيا.
وتتقدم بولونيا، التي لم تحقق اي فوز في مشاركتها الثانية في النهائيات القارية، الجمهورية التشيكية 3 - 2 في المباريات الخمس الاخيرة بينهما وآخرها في تشرين الاول 2009 في براغ في تصفيات كأس العالم الـ 19. ومنذ خسارتها امام ايطاليا 0 - 2 وديا في فروكلاف في تشرين الثاني 2011، لم تخسر بولونيا في سبع مباريات.
وفي المقابل، كان فوز المنتخب التشيكي على اليونان 2 - 1 الاول له بعد ثلاث خسارات تواليا في النهائيات. فقد خرجت من دوري المجموعات في البطولة السابقة عام 2008 بعد خسارتها امام البرتغال وتركيا، ثم خسرت امام روسيا 1 - 4 في البطولة الحالية. وقد سجل الفريق 20 اصابة في مبارياته الـ 11 الأخيرة وفشل في التسجيل في مباراة واحدة عندما خسر امام اسبانيا 0 - 2 في تشرين الاول 2011.

اليونان - روسيا
وعلى الملعب الوطني في فرصوفيا الذي يتسع لـ 50 الف متفرج، تلتقي اليونان وروسيا الساعة 21:45 بتوقيت بيروت أيضا منعا لأي تلاعب.
ويكفي المنتخب الروسي التعادل بأي نتيجة ليتأهل للدور ربع النهائي، مع العلم انه لم يخسر في 16 مباراة في الاشهر الـ 16 الاخيرة، وكانت خسارته الاخيرة امام ايران 0 - 1 في أبو ظبي في شباط 2011. أضف ان الفريق فاز على اليونان 2 - 1 في دوري المجموعات في البرتغال 2004، و1 - 0 في النمسا وسويسرا عام 2008.
أما المنتخب اليوناني، فان أمله ضعيف في تخطي منافسه الروسي، ذلك أنه فاز عليه مرة واحدة في 10 مباريات قبل 20 سنة. كما ان الفريق لم يحقق اي فوز في خمس مباريات في النهائيات منذ أحرز اللقب عام 2004 اذ خسر في اربع وتعادل في واحدة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    17/6/2012, 13:11

تصدرت الجمهورية التشيكية الترتيب النهائي للمجموعة الاولى في ختام الدور الاول لبطولة الأمم الأوروبية الـ 14 لكرة القدم التي تستضيفها بولونيا وأوكرانيا حتى الاول من تموز المقبل، بفوزها على بولونيا 1 – 0، وتأهلت واليونان التي حلّت وصيفة للدور ربع النهائي، بفوز الاخيرة على روسيا 1 – 0 وتقدمها اياها بفارق المواجهة المباشرة بينهما.
وعلى ملعب "سيتي ستاديوم" في فروكلاف وامام 40 الف متفرج، اخرجت الجمهورية التشيكية الدولة المضيفة بولونيا بفوزها عليها 1 – 0 (الشوط الاول 0 – 0).
وافتقدت الجمهورية التشيكية المهاجم توماس روسيكي لاصابته في وتر أخيله. فيما ثبّت المدرب البولوني الحارس برزيميسلاف تيتون اساسياً بعدما لعب امام روسيا لايقاف الحارس الاساسي اثر طرده من المباراة امام اليونان.
وافتتحت بولونيا المباراة بضغط على مرمى الحارس التشيكي بيتر تشيك. وسدد روبرت ليفاندوفسكي في الشباك الخارجية من ضربة حرة من يمين المنطقة في الدقيقة السادسة. وبعدها بدقيقة خرج تشيك وقطع كرة لعبها لودوفيك اوبرانياك. وفي الدقيقة العاشرة سدد ليفاندوفسكي بعد اقتحامه المنطقة خارج الخشبات الثلاث. وفي الدقيقة 14 لعب أوجين بولانسكي الكرة فوق المرمى من يمين المنطقة. وسدد سيباستيان بوينيش صاروخ ارض جو من خارج المنطقة في الدقيقة 22، الا ان الحارس تشيك اخرج كرته الى ركنية. وجاءت التسديدة التشيكية الاولى على مرمى الحارس برزيميسلاف تيتون في الدقيقة 38 عبر ياروسلاف بلاسيل في الدقيقة 38 من خارج المنطقة. وبعدها بدقيقتين سدد فاسلاف بيلار قذيفة ارضية من حافة المنطقة في يدي الحارس تيتون.
وسيطر التشيكيون على الشوط الثاني، وحرمهم الحارس تيتون اصابة محققة في الدقيقة 64 اذ صد كرة رأسية من داخل الصندوق لعبها توماس سيفوك اثر ضربة حرة رفعها بلازيل من يسار المنطقة.
وفي الدقيقة 72 سجل بيتر ييراشيك اصابة التقدم التشيكية 1 – 0 بقذيفة ارضية من يسار المنطقة الى الزاوية الارضية اليسرى البعيدة للحارس تيتون، اثر كرة متقنة من باروش بعد مجهود فردي للاخير منطلقاً من المنطقة التشيكية اثر كرة مقطوعة.
وفي الدقيقة 85 اهدر مارسين فاسيليفسكي فرصة التعادل لبولونيا اذ سقطت كرته الرأسية التي لعبها من داخل الصندوق على الشباك الخارجية لمرمى تشيك. ثم أفلتت الجمهورية التشيكية من اصابة التعادل وتوديع المسابقة، اذ شتت المدافع ميكال كادليتش كرة ياكوب بلاستشيكوفسكي الرأسية من تحت العارضة في الدقيقة 94 الاخيرة.
مثل الجمهورية التشيكية: بيتر تشيك – ثيودور جبري سيلاسي، ميكال كادليتش، توماس سيفوك، ديفيد ليمبرسكي – ياروسلاف بلاسيل، فاكلاف بيلار (يان ريزيك 88)، بيتر ييراشيك (فرانتيسيك رايتورال 84)، توماس هوبشمان- دانيال كولار، ميلان باروش (توماس بيكهارت 91).
ومثل بولونيا: برزيميسلاف تيتون – لوكاس بيستشيك، مارسين فاسيليفسكي، داميان بيركيس، سيباستيان بوينيش – ياكوب بلاستشيكوفسكي، داريوس دودكا، اوجين بولانسكي (كميل غروسيسكي 56)، لودوفيك اوبرانياك (بافل بروزيك 73) ، رافال مورافسكي (أدريان ميرزييفسكي 73) – روبرت ليفاندوفسكي.
قاد المباراة الحكم الاسكوتلندي غريغ طومسون.


اليونان – روسيا
وعلى الملعب الوطني في فرصوفيا وامام 50 الف متفرج، خسرت روسيا امام اليونان 0 – 1 (الشوط الاول 0 – 1) وخرجت من البطولة على رغم تساويها واليونان نقاطاً وتقدمها اياها اصابات، باحتساب فارق المواجهة بينهما.
واشرك المدرب فرناندو سانتوس الحارس ميخاليس سيفاكيس بدلاً من الحارس المصاب كوستاس شاليكاس، والمهاجم فانيس غيكاس بدلاً من جيورجيوس فوتاكيس. فيما خاض جيورجيوس كاراغونيس مباراته الدولية الـ 120 مع المنتخب معادلاً رقم ثيودوروس زاغوراكيس.
وفي الفريق الروسي، لعب ساعد الدفاع دنيس غلوشاكوف بدلاً من كونستانتين زيريانوف.
وشهد الشوط الاول فرصتين خطرتين لروسيا، اولاهما في الدقيقة 13 عندما سدد الكسندر كيرجاكوف قرب القائم. والثانية في الدقيقة 16 عندما تخطت كرة يوري زيركوف التي لعبها اثر تمريرة من اندري ارشافين الحارس ميخاليس سيفاكيس، الا ان المدافع كوستاس كاستورانيس شتتها قبل ان تجتاز خط المرمى.
وفي الدقيقة 45، سجل جيورجيوس كارغاونيس اصابة التقدم 1 – 0 لليونان بكرة سددها من داخل المنطقة الى يمين الحارس فياتشيسلاف مالافييف.
مثل اليونان: ميخاليس سيفاكيس – فاسيليس توروسيديس، سوكراتيس باباستاتوبولوس، كرياكوس بابادوبولوس، جيورجيوس تزافليلاس – كوستاس كاستورانيس، جيانيس مانياتيس – ديميتريس سالبينغيديس، جيورجيوس كاراغونيس (غريغوريس ماكوس 67)، جيورجيوس ساماراس – ثيوفانيس غيكاس (جوزيه هوليباس 64).
ومثل روسيا: فايتشيسلاف مالافييف – الكسندر أنيوكوف، اليكسي بيريزوتسكي، سيرغي ايغناشيفيتش، يوري زيركوف – رومان شيروكوف، ايغور دنيسوف، دنيس غلوشاكوف – ألن دزاغوييف، الكسندر كيرجاكوف (رومان بافليوتشينكو 46)، اندريه ارشافين.
قاد المباراة الحكم الاسوجي يوناس اريكسون.
وتصدرت الجمهورية التشيكية الترتيب النهائي بست نقاط من ثلاث مباريات (4 – 5)، امام اليونان 4 من 3 (3 – 3)، فروسيا 4 من 3 (5 – 3)، وبولونيا 2 من 3 (2 – 3).

الدانمارك – المانيا
وتقام مباراتان اليوم الاحد الساعة 21:45 بتوقيت بيروت في المرحلة الثالثة الاخيرة من الدور الاول للمجموعة الثانية. وتلتقي الدانمارك والمانيا على ملعب "أرينا لفيف" في أوكرانيا الذي يتسع لـ 30 الف متفرج. وتملك المانيا 6 نقاط من فوزين على البرتغال 1 – 0 وهولندا 2 – 1، في مقابل ثلاث نقاط للدانمارك من فوز على هولندا 1 – 0 وخسارة امام البرتغال 2 – 3.
وتحتاج المانيا الى نقطة واحدة للتأهل للدور ربع النهائي بعيداً من بقية الحسابات. وهي المباراة الاولى للمنتخبين في المسابقة منذ احراز الدانمارك اللقب عام 1992 على حساب المانيا 2 – 0 في المباراة النهائية. كما انها المباراة الرسمية الرابعة بينهما بعد فوز الدانمارك 2 – 0 في الدور الاول لنهائيات كأس العالم 1986 في المكسيك، ثم فازت المانيا 2 – 0 في الدور الاول لبطولة الأمم الأوروبية التي استضافتها في 1988. وهي المواجهة الـ 26، وفازت المانيا 14 مرة والدانمارك 8 مرات، وتعادلا 3 مرات، آخرها 2 – 2 ودياً في 11 آب 2010 في كوبنهاغن. ورأى ساعد الدفاع الالماني باستيان شفاينشتايغر ان الصبر سيكون عنوان المباراة، متوقعاً ان يلعب الدانماركيون في عمق منطقتهم. فيما قال الهداف ماريو غوميز ان الهدف الاول لمنتخبه احراز اللقب وليس ان يتوّج هو هدافاً. ويفتقد "المانشافت" مدافعه جيروم بواتنغ الموقوف لنيله بطاقتين صفراوين. بينما تعوّل الدانمارك على الفوز، وتنتظر ايضاً نتيجة البرتغال وهولندا، وعينها على عدم تمكين الهولنديين البرتغال من الفوز. ويغيب عن الدانمارك ساعد الدفاع دينيس روميدال لاصابة في عضلة ساقه.
ويقود المباراة الحكم الاسباني كارلوس فيلاسكو.

البرتغال – هولندا
على ملعب "ميتاليست ستاديوم" في خاركيف بأوكرانيا الذي يتسع لـ 35 الف متفرج، تلتقي البرتغال وهولندا في مباراة "عنق الزجاجة" للمنتخبين، الساعي كل منهما الى الفوز ولا شيء سواه. البرتغال للتأهل رسميا، وهولندا لاحياء املها بالتأهل للدور ربع النهائي شرط فوز المانيا على الدانمارك. ويسعى البرتقالي الهولندي الى تلافي ما اصابه في نهائيات البطولة عام 1980 باليونان، اذ خرج من الدور الاول بعد عامين على خوضه المباراة النهائية لكأس العالم في الارجنتين 1978. وهو خسر نهائي كأس العالم الاخيرة امام اسبانيا في جنوب أفريقيا عام 2010. ويواجه المنتخب مشكلات داخلية بينها عدم رضا رافاييل فان در فارت والهداف كلاس – يان هانتيلار على الجلوس في مقاعد الاحتياط، اضافة الى انزعاج المهاجم أريين روبن من استبداله امام المانيا، وخروجه من الجهة المعاكسة للملعب وركله لوحة الاعلانات. ونقل الكابتن مارك فان بومل عن زميله السابق في بايرن ميونيخ الالماني باستيان شفاينشتايغر، ان المانيا ستبذل قصارى جهدها للفوز على الدانمارك، "وعليكم القيام بالمطلوب منكم (الفوز على البرتغال)". فيما يسعى المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الى استعادة بريقه بعد أداء مخيب في المباراتين الاوليين. والتقى المنتخبان 10 مرات، وفازت البرتغال في ست منها وهولندا مرة واحدة، وتعادلا ثلاث مرات. وفي المباراة الاخيرة، فازت الربتغال 1 – 0 في مدينة نورمبرغ الالمانية، في 25 حزيران 2006 في نهائيات كأس العالم الـ 18.
يقود المباراة الحكم الايطالي نيكولا ريزولي.

ايطاليا – ايرلندا
وتقام غداً الاثنين مباراتان في المرحلة الثالثة الاخيرة من الدور الاول للمجموعة الثالثة الساعة 21:45.
على ملعب "سيتي ستاديوم" في بوزنان ببولونيا لذي يتسع لـ40 الف متفرج، تلتقي ايطاليا وجمهورية ايرلندا التي خرجت من المنافسة بخسارتين امام كرواتيا 1 – 4 واسبانيا 0 – 4. فيما لا خيار أمام ايطاليا سوى الفوز للتأهل لربع النهائي، بعد تعادلها مع كل من اسبانيا وكرواتيا 1 – 1. ولم تفز ايطاليا على جمهورية ايرلندا الا مرة واحدة في مبارياتهما الخمس منذ 20 سنة، علماً انها لم تفز عليها في مباراة رسمية، اذ خسرت امامها 0 – 1 في نهائيات كأس العالم 1994 (وصلت ايطاليا الى المباراة النهائية وخسرتها امام البرازيل بضربات الترجيح)، وتعادلت واياها ذهاباً واياباً في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم الاخيرة. ويبدو سجل الطليان ضعيفاً في البطولات الرسمية منذ احرازهم كأس العالم عام 2006 في المانيا. وهم فازوا في مباراة رسمية واحدة على فرنسا 2 – 0 في نهائيات بطولة أوروبا 2008، وتعادلوا في ست مباريات رسمية وخسروا اثنتين، ولم يفوزوا في مبارياتهم الخمس الاخيرة، واكتفوا بتسجيل اصابتين فقط. فيما يبدو الدفاع الايرلندي في اسوأ ايامه، اذ اهتزت شباكه سبع مرات في مباراتين، وهي التي تلقت 12 اصابة في 16 مباراة في ثلاثة نهائيات لكأس العالم وبطولة أوروبية واحدة.
يقود المباراة الحكم التركي كونيت كاكير.

كرواتيا – اسبانيا
على ملعب "بي جي اي أرينا" في غدانسك ببولونيا الذي يتسع لـ40 الف متفرج، تلتقي كرواتيا اسبانيا حاملة اللقب وبطلة العالم. وقد يكفي التعادل المنتخبين للتأهل في حال لم تفز ايطاليا على ايرلندا. فيما تملك كرواتيا فرصة للتأهل حتى في حال خسارتها بفار ق اصابتين، اذا انتهت مباراة ايطاليا وجمهورية ايرلندا بالتعادل بأقل من اصابتين. وهذه المباراة الرسمية الاولى للمنتخبين، علماً ان كرواتيا فازت في واحدة من المباريات الودية الاربع بينهما 2 – 0 عام 1994 في فالنسيا. وتبدو الافضلية اسبانية نسبة الى العروض القوية للمنتخب.
يقود المباراة الحكم الالماني ولفغانغ ستارك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    19/6/2012, 12:40


تأهلت مساء أمس اسبانيا حاملة اللقب وايطاليا للدور ربع النهائي من نهائيات بطولة الأمم الأوروبية الـ 14 لكرة القدم التي تستمر في بولونيا واوكرانيا حتى الاول من تموز، بعد احتلالهما المركزين الاول والثاني في المجموعة الثالثة.
ففي المرحلة الثالثة الاخيرة من الدور الأول لهذه المجموعة، حققت ايطاليا حاملة اللقب عام 1968، فوزها الاول في البطولة على جمهورية ايرلندا 2 - 0 (الشوط الاول 1 - 0) في المباراة التي أجريت بينهما على ملعب "سيتي ستاديوم" في بوزنان ببولونيا.
وسجل المهاجم أنطونيو كاسانو الذي غاب طويلاً عن فريقه آ سي ميلان بسبب جراحة في قلبه، الاصابة الاولى للمنتخب الايطالي في الدقيقة 35 برأسه. وأضاف ماريو بالوتيللي الاصابة الثانية في الدقيقة 90 بكرة "على الطاير" من داخل المنطقة. وطرد الحكم اللاعب الايرلندي كيث أندروز في الدقيقة 89 لحصوله على بطاقة صفراء ثانية.
ورفعت ايطاليا رصيدها الى خمس نقاط من ثلاث مباريات (4 - 2) واحتلت المركز الثاني خلف اسبانيا، وهي ستلتقي في الدور ربع النهائي بطلة المجموعة الرابعة.
مثل ايطاليا: جيانلويجي بوفون - اينيازيو اباتي، اندريا بارزاغلي، جيورجيو كييلليني (ليوناردو بونوتشي 57)، فيديريكو بالزاريتي - كلوديو ماركيسيو، اندريا بيرلو، دانييلي دي روسي - ثياغو موتا - أنطونيو دي ناتالي (ماريو بالوتيللي 75)، أنطونيو كاسانو (اليسانردو ديامانتي 63).
ومثل جمهورية ايرلندا: شاي غيفن - جون أوشي، شون سانت ليدجر، ريتشارد دان، ستيفن وورد - أيدن ماكغيدي (شاين لونغ 65)، غلين ويلان، كيث أندروز، داميان داف - روبي كين (سايمون كوكس 86)، كيفن دويل (جوناثان والترز 76)
قاد المباراة الحكم التركي جنيت جاكير.


كرواتيا - اسبانيا
وعلى ملعب "بي جي اي ارينا" في غدانسك ببولونيا أيضاً، حققت اسبانيا فوزا متأخرا على كرواتيا 1 - 0 (الشوط الاول 0 - 0).
وبعد شوط اول خلا من الاثارة، قدم المنتخب الكرواتي عرضا كبيرا في الشوط الثاني وأهدر فرصتين للتسجيل في مواجهة المرمى الاسباني. وقبل انتهاء المباراة بدقيقتين، كسر اندريس انييستا مصيدة التسلل الكرواتية بعدما تلقى الكرة ساقطة، فدخل المنطقة ومررها الى خيسوس نافاس الذي دخل بها المرمى وسددها في السقف مسجلاً اصابة المباراة.
ورفعت اسبانيا رصيدها في الصدارة الى سبع نقاط (6 - 1)، وهي ستلتقي في الدور ربع النهائي ثانية المجموعة الرابعة.
مثل كرواتيا: ستيبي بليتيكوسا - دوماغوي فيدا (نيكيتشا ييلافيتش 66)، فيدران كورلوكا، غوردون شيلدنفيلد، ايفان سترينيتش - ايفان راكيتيتش، اوغنين فوكوييفيتش (أدواردو دا سيلفا 81) - داريو سرنا، لوكا مودريتش، دانييل برانييتش (ايفان بيريسيتش 66) - ماريو ماندزوكيتش.
ومثل اسبانيا: ايكر كاسياس - الفارو أربيلوا، سيرجيو راموس، جيرار بيكيه، خوردي ألبا - كزافي هرنانديز (الفارو نيغريدو 89)، سيرجيو بوسكيتس، كزابي الونسو - دافيد سيلفا (فرانشيسك فابريغاس 73)، فرناندو توريس (خيسوس نافاس 61)، أندريس انييستا.
قاد المباراة الحكم الالماني فولفغانغ شتارك.

الدانمارك – المانيا
وكانت أقيمت الاحد المرحلة الثالثة الاخيرة من تصفيات المجموعة الثانية وتأهلت في ختامها المانيا، حاملة اللقب ثلاث مرات، والبرتغال للدور ربع النهائي لتنضما الى الجمهورية التشيكية واليونان من المجموعة الاولى.
على ملعب "أرينا لفيف" في لفيف بأوكرانيا، وامام 32990 متفرجاً، حققت المانيا فوزها الثالث توالياً على الدانمارك 2 – 1 (الشوط الاول 1 – 1) وتأهلت للدور ربع النهائي.
سجل للفائز المهاجم لوكاس بودولسكي، الذي خاض مباراته الدولية الـ100، في الدقيقة 19 اثر تمريرة عرضية من توماس مولر رافعاً رصيده الى 44 اصابة، ولارس بندر اثر تمريرة من اندري شورله في الدقيقة 80، وللخاسر ميكايل كرون – دهلي في الدقيقة 24 اثر تمريرة رأسية من نيكلاس بندتنر من ضربة ركنية.
وهو الفوز الثاني لالمانيا على الدانمارك في مباراتهما الرسمية الرابعة، والـ15 في 26 مباراة في مقابل ثلاثة تعادلات وثماني خسارات.
وتلتقي المانيا في الدور ربع النهائي اليونان ثانية المجموعة الاولى.
مثل الدانمارك: ستيفان اندرسن – لارس ياكوبسن، سيمون كيار، دانيال أغر، سيمون بولسن – كريستيان اريكسن، ياكوب بولسن (توبياس ميكلسن 82)، وليم كفيست، نيكي زيملينغ (كريستيان بولسن 79)، ميكايل كرون – دهلي – نيكلاس بندتنر.
ومثل المانيا: مانويل نوير - لارس بندر، هولغر بادشتوبر، ماتس هوملز، فيليب لام – باستيان شفاينتشتايغر، سامي خضيرة – توماس مولر (طوني كروس 84)، مسعود أوزيل – لوكاس بودولسكي (اندري شورله 64) – ماريو غوميز (ميروسلاف كلوسة 74).
قاد المباراة الحكم الاسباني كارلوس فيلاسكو كاربالو.

البرتغال – هولندا
وعلى ملعب "ميتاليست ستاديوم" في خاركيف، وامام 37445 متفرجاً، قاد مهاجم ريال مدريد الاسباني كريستيانو رونالدو البرتغال الى الفوز على هولندا 2 – 1 (الشوط الاول 1 – 1) والتأهل للدور ربع النهائي للمرة السادسة في تاريخها.
وافتتح رافاييل فان در فارت التسجيل لهولندا، التي خرجت من الدور الاول للمرة الاولى منذ عام 1980، في الدقيقة 11 بكرة الى يسار الحارس البرتغالي روي باتريسيو اثر تمريرة من أريين روبن. وعادل رونالدو للبرتغال في الدقيقة 28 من داخل المنطقة اثر تمريرة من جواو بيريرا. وفي الدقيقة 74، سجل رونالدو الاصابة الثانية عندما تلقى الكرة من ناني وهو داخل المنطقة فراوغ المدافع غريغوري فان در فييل وارسلها زاحفة الى يمين الحارس مارتن ستيكيلينبورغ.
وهو الفوز الثالث للبرتغال على هولندا في ثلاث مباريات في البطولات الكبرى بعد عام 2004: في البطولة الاوروبية 2 – 1، و2006 في كأس العالم 1 – 0. وستلتقي في الدور ربع النهائي الجمهورية التشيكية بطلة المجموعة الاولى.
مثل البرتغال: روي باتريسيو – جواو بيريرا، برونو الفيش، بيبي، فابيو كوينتراو، راوول ميرليس (كوستوديو 72)، ميغيل فيلوسو، جواو موتينيو – ناني (رولاندو 87)، هيلدر بوستيغا (نيلسون اوليفييرا 64)، كريستيانو رونالدو.
ومثل هولندا: مارتن ستيكيلينبورغ – غريغوري فان در فييل، رون فلار، يوريس ماتيسن، جيترو فيلمز (ابرهيم افيلاي 67) – رافاييل فان در فارت، نايجل دي يونغ، ويسلي سنايدر، أريين روبن – كلاس – يان هانتيلار، روبن فان بيرسي.
قاد المباراة الحكم الايطالي نيكولا ريتزولي.

فرنسا – أسوج
وتلتقي اليوم الثلثاء الساعة 21:45 بتوقيت بيروت فرنسا وأسوج على الملعب الاولمبي في كييف الذي يتسع لـ60 الف متفرج، في المرحلة الثالثة الاخيرة من تصفيات المجموعة الرابعة ختاماً للدور الاول.
وكانت فرنسا تعادلت وانكلترا 1 – 1 في المرحلة الاولى، ثم فازت على اوكرانيا 2 – 0 في المرحلة الثانية ويكفيها التعادل لتتأهل للدور ربع النهائي، بينما خسرت اسوج أمام اوكرانيا 1 – 2 وامام انكلترا 2 – 3 وفقدت كل امل في التأهل.
ولم يخسر المنتخب الفرنسي، حامل اللقب مرتين عامي 1984 و2000، في مبارياته الـ23 الاخيرة واهتزت شباكه خلالها بعشر اصابات فقط. وانهى فوزه على اوكرانيا سلسلة من ثماني مباريات لم يحقق خلالها اي فوز في البطولات الكبرى منذ تغلب على البرتغال 1 – 0 في الدور نصف النهائي من كأس العالم 2006 في المانيا. ويشار الى ان مهاجمه كريم بنزيما لم يسجل أي اصابة في البطولة، واكتفى باصابتين فقط في المباريات الـ18 الاخيرة!
لكن فرنسا لم تذق طعم الفوز على اسوج منذ اكثر من 40 سنة وخلال 11 مباراة منذ تغلب عليها 2 - 0 في تصفيات كأس العالم في تشرين الاول 1969. اضف ان اسوج لم تتعادل في اي مباراة منذ شباط 2011 عندما تعادلت واوكرانيا 1 – 1 في نيقوسيا، ومذذاك فازت في 11 مباراة وخسرت في خمس.

انكلترا – اوكرانيا
وعلى ملعب "دونباس أرينا" في دونتسك الذي يتسع لـ50 الف متفرج، تلتقي انكلترا واوكرانيا الساعة 21:45 ايضاً. ويكفي المنتخب الانكليزي، الذي لم يخسر اي مباراة في اشراف مدربه الجديد روي هودجسون، التعادل ليتأهل للدور ربع النهائي، مع العلم انه سجل في مبارياته الـ15 الاخيرة منذ تعادله ومونتينيغرو سلبا 0 – 0 في التصفيات الاوروبية في تشرين الأول 2010. وهو لم يخسر في مبارياته الرسمية العشر الاخيرة منذ سقوطه امام المانيا 1 – 4 في كأس العالم 2010 في جنوب افريقيا.
وفي المقابل، لا بد للمنتخب الاوكراني، الذي لم يحقق أي فوز في ست مباريات خاضها في دونتسك، من الفوز على انكلترا ليتأهل بقيادة مهاجمه المخضرم اندري شيفتشينكو (35 سنة) الذي سجل الاصابتين في المباراة ضد اسوج. وقد خسرت اوكرانيا في ثلاث من مبارياتها الاربع الاخيرة، ولم تسجل في ثلاث من مبارياتها الرسمية الاربع الاخيرة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    20/6/2012, 13:20

اكتمل امس عقد الدور ربع النهائي من نهائيات بطولة الامم الاوروبية الـ 14 لكرة القدم التي تستضيفها بولونيا واوكرانيا حتى الاول من تموز، بصعود لانكلترا وفرنسا بعد احتلالهما المركزين الاول والثاني في المجموعة الرابعة.
وتلتقي انكلترا في الدور ربع النهائي ايطاليا ثانية المجموعة الثالثة، وفرنسا ضد اسبانيا حاملة اللقب وبطلة المجموعة الثالثة.


انكلترا - اوكرانيا
على ملعب "دونباس أرينا" في دونتسك وامام 50 الف متفرج، فازت انكلترا على أوكرانيا 1 - 0 (الشوط الاول 0 - 0) في المرحلة الثالثة الاخيرة من تصفيات المجموعة الرابعة وتأهلت للدور ربع النهائي بعدما احتلت المركز الاول برصيد سبع نقاط.
واشرك مدرب منتخب انكلترا روي هودجسون المهاجم واين روني اساسيا بعد انتهاء فترة ايقافه مباراتين، وأنقذ اللاعب فريقه بعدما سجل اصابة المباراة في الدقيقة 48 برأسه من داخل الصندوق بكرة سددها الجناح الأيمن ستيفن جيرارد واصطدمت بأحد المدافعين فخدعت حارس المرمى اندري بياتوف. وفي الدقيقة 62 لم يحتسب الحكم المجري فيكتور كاساي اصابة مؤكدة لأوكرانيا التي كانت في حاجة للفوز لتتأهل، عندما سدد ماركو ديفيتش الكرة قذيفة ارتدت من حارس المرمى الانكليزي جو هارت الى الخلف وأخرجها المدافع الانكليزي جون تيري بعدما تجاوزت خط المرمى من غير ان ينتبه الحكم الخامس الذي وضع خصيصا لحالات مماثلة الى ما جرى. واحتج لاعبو المنتخب الاوكراني وتعالت صيحات مشجيعهم بان الكرة تجاوزت خط المرمى، ولكن عبثاً.
مثل انكلترا: جو هارت - غلين جونسون، جون تيري، جوليون ليسكوت، أشلي كول - جيمس ميلنر (ثيو والكوت 70)، ستيفن جيرارد، سكوت باركر، أشلي يونغ - واين روني (أليكس أوكسلايد تشامبرلين 87)، داني ويلبيك (أندي كارول 82).
ومثل أوكرانيا: اندري بياتوف - اوليه غوسييف، افهين خاتشيريدي، ياروسلاف راكيتيسكي، أفيهين سيلين - اندري يارمولينكو، اناتولي تيموشتشوك، أفهين كونوبليانكا - دنيس غارماش (سيرهي نازارينكو 78) - أرتيم ميليفسكي (بوهدان بوتكو 77)، ماركو ديفيتش (أندري شيفتشينكو 70).
قاد المباراة الحكم المجري فيكتور كاساي.

فرنسا -السويد
وعلى الملعب الأولمبي في كييف وامام 63 الف متفرج، فاجأت ألسويد فرنسا وتغلبت عليها 2 - 0 (الشوط الاول 0 - 0)، الا ان ذلك لم يحل دون بلوغ المنتخب الفرنسي الدور ربع النهائي بعد احتلاله المركز الثاني في المجموعة خلف انكلترا.
وأفتتح المهاجم زلاتان ابرهيموفيتش التسجيل للسويد التي خسرت مباراتيها الاوليين، في الدقيقة 54 بلعبة أكروباتية من داخل المنطقة اثر تمريرة من سيباستيان لارسون وربما كانت الاصابة الاجمل في البطولة حتى الآن. وفي الدقيقة 90+1، سجل لارسون الاصابة الثانية بكرة سددها الاحتياطي سامويل هولمن وارتدت اليه من العارضة. وكان يمكن ان تكون النتيجة أثقل لولا تألق حارس المرمى الفرنسي هوغو لوريس في الذود عن شباكه.
مثل السويد: اندرياس ايساكسون - اندرياس غرانكفيست، اولوف ميلبرغ، يوناس اولسون، مارتن اولسون - انديرس سفنسون (سامويل هولمن 79)، كيم كالستروم - سيباستيان لارسون، زلاتان ابرهيموفيتش، امير باجرامي (كريستيان فيلهيلمسون 46) - أولا تويفونن (بونتوس فيرنبلوم 78).
ومثل فرنسا: هوغو لوريس - ماتيو ديبوشي، فيليب ميكسيس، عادل رامي، غايل كليشي - حاتم بن عرفة (فلوران مالودا 59)، سمير نصري (جيريمي مينيز 77)، ألو ديارا، يان مفيلا (أوليفييه جيرو 83)، فرانك ريبيري - كريم بنزيما.
قاد المباراة الحكم البرتغالي بدرو بروينسا.

الدور ربع النهائي
وهذا برنامج الدور ربع النهائي:
الخميس:
الجمهورية التشيكية - البرتغال في فرصوفيا.
الجمعة:
المانيا - اليونان في غدانسك.
السبت:
اسبانيا - فرنسا في دونتسك.
الأحد:
ايطاليا - انكلترا في كييف.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    25/6/2012, 22:06

إسبانيا * البرتغال الأربعاء وألمانيا * إيطاليا الخميس في نصف النهائي


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
لاعبو إيطاليا يحتفلون بفوزهم على إنكلترا (إ ب أ)

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الإسباني تشابي ألونسو (إلى اليسار) يسجل هدفه الأول في مرمى حارس فرنسا لوريس


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
نجما البرتغال رونالدو (إلى اليسار) وناني خلال التدريب أمس
اكتمل عقد نصف نهائي بطولة أوروبا 2012 بكرة القدم في بولندا وأوكرانيا بفوز إيطاليا على إنكلترا بركلات الترجيح، أمس، في ختام ربع النهائي.
في نصف النهائي، تلعب إيطاليا مع ألمانيا الخميس المقبل، بينما تلعب حاملة اللقب إسبانيا، التي تخطت فرنسا، مع البرتغال الأربعاء.
إيطاليا * إنكلترا
في كييف، فازت إيطاليا على إنكلترا بركلات الترجيح (4ـ2)، بعد تعادلهما سلبا في الوقتين الاصلي والاضافي.
واستحق المنتخب الإيطالي بلوغه دور الاربعة للمرة الاولى منذ وصوله الى نهائي نسخة 2000 وخسارته امام فرنسا (1ـ2)، بالهدف الذهبي، لانه هيمن على اللقاء بشكل تام واهدر فرصا لا تحصى، فيما اعتمد الإنكليز على السلاح الإيطالي في مواجهة رجال المدرب تشيزاري برانديلي اذ اكتفوا بالدفاع على امل الاستفادة من احدى الهجمات المرتدة النادرة او ركلات الترجيح لكن الحظ انصف «الازوري» في النهاية.
في المقابل تواصلت عقدة الإنكليز وخيبتهم وفشلوا في بلوغ نصف النهائي للمرة الاولى منذ نسخة 1996 حين خرجوا امام جماهيرهم على يد الالمان بركلات الترجيح التي اصبحت شبحا يطاردهم اذ ودعوا امس بطولتهم السادسة في اخر 22 عاما عبر ركلات الحظ، بعد «مونديال إيطاليا 1990» حين خرجوا عبرها من نصف النهائي على يد الالمان ايضا الذي اطاحوا بهم من الدور نفسه في بطولة اوروبا 1996، ثم خرجوا بها من الدور الثاني لـ«مونديال 1998» على يد الارجنتين، ومن الدور ربع النهائي لبطولة اوروبا 2004 ولـ«مونديال 2006» على يد المنتخب البرتغالي في المناسبتين.
وبدأ مدرب إيطاليا تشيزاري برانديلي وكما كان متوقعا بثلاثة تعديلات حيث اضطر الى اشراك ليوناردو بونوتشي في قلب الدفاع بسبب اصابة زميله في يوفنتوس جورجيو كييليني امام أيرلندا في الجولة الاخيرة من الدور الاول (2ـ صفر)، ولاعب وسط ميلان الجديد ريكاردو مونتوليفو بدلا من تياغو سيلفا الذي يعاني بدوره من الاصابة، والمهاجم ماريو بالوتيلي بدلا من انطونيو دي ناتالي كونه يعرف الكرة الإنكليزية جيدا لانه يدافع عن الوان «مانشستر سيتي» وتوج معه بلقب الدوري الممتاز.
وتواجه بالوتيلي مع زميله في «سيتي» المدافع جوليون ليسكوت ولاعب الوسط جيمس ميلنر والحارس جو هارت الذين شاركوا اساسيين كما حال جميع اللاعبين الذين خاضوا اللقاء الاخير في الدور الاول امام اوكرانيا (1ـ صفر)، وعلى رأسهم واين روني الذي لعب في المقدمة الى جانب داني ويلبيك.
وبدأ «الازوري» اللقاء ضاغطا وكان قريبا من افتتاح التسجيل منذ الدقيقة الثالثة بكرة صاروخية اطلقها دانييلي دي روسي من خارج المنطقة لكن الحظ عاند القائد المستقبلي لـ«روما» بعدما ارتدت محاولته من القائم الايمن لمرمى جو هارت.
وجاء الرد الإنكليزي سريعا اذ كاد رجال المدرب ان يفتتحوا التسجيل في الدقيقة الخامسة عبر غلين جونسون الذي وصلته الكرة بعد عرضية من ميلنر وهو متواجد على بعد مترين من المرمى لكن الحارس جانلويجي بوفون انقذ الموقف ببراعة.
وفرض الإنكليز بعدها افضليتهم على ابطال 1968 وحاصروهم في منطقتهم من دون اي تهديد فعلي لمرمى بوفون حتى الدقيقة 14 عندما لعب جونسون كرة طولية لروني الذي طار لها ولعبها برأسه فوق العارضة، ثم تحول الخطر الى الجهة المقابلة عندما لعب اندريا بيرلو تمريرة رائعة لبالوتيلي الذي كسر مصيدة التسلل لكنه تأخر في التوغل والتسديد ما سمح لجون تيري بالتدخل وقطع الطريق عليه (25)، ثم حصل مهاجم «سيتي» على فرصة اخرى بعد تمريرة من مونتوليفو لكنه سددها ضعيفة في يدي زميله في الـ«سيتيزينس» (32)، واتبعها كاسانو بتسديدة من خارج المنطقة مرت قريبة من القائم الايمن (33).
وواصل الإيطاليون افضليتهم وحصلوا على فرصة اخرى عبر كاسانو ايضا بعد ان سدد كرة صاروخية من خارج المنطقة تدخل عليها هارت بصعوبة (38)، ثم اتبعها «الازوري» بفرصة اخرى عندما لعب كاسانو تمريرة عرضية رأسية وصلت الى بالوتيلي المتواجد على بعد متر من المرمى لكن ليسكوت تدخل في الوقت المناسب امام زميله في «سيتي» وحول الكرة الى ركنية (42).
وبقي مسلسل الفرص الإيطالية متواصلا بتسديدة صاروخية بعيدة لبالوتيلي علت العارضة بقليل (43)، قبل ان يطلق الحكم البرتغالي بدرو بروينكا صافرة انتهاء الشوط الثاني عند الدقيقة 45 بالضبط دون اي وقت بدل ضائع.
وبقي الوضع على حاله في الشوط الثاني حيث حصل المنتخب الإيطالي على فرصة ذهبية عندما وصلت الكرة الى دي روسي وهو متواجد وحيدا على القائم الايسر لكنه تسرع وسددها بجانب القائم الايمن، حارما بلاده من فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل (48).
واتبعها الإيطاليون بفرصة ثلاثية بدأها روسي بتسديدة صاروخية من خارج المنطقة صدها هارت ببراعة فوصلت الى بالوتيلي الذي سددها على الحارس الإنكليزي مجددا فسقطت امام مونتوليفو الذي أطاح بها فوق العارضة (52).
وحصل بالوتيلي على فرصة اخرى من تسديدة اكروباتية خلفية لكنه لعبها فوق العارضة (60).
ولجأ بعدها هودجسون الى الثنائي اندي كارول وتيو والكوت بدلا من داني ويلبيك وميلنر سعيا لتعزيز الناحية الهجومية الغائبة (62) وكادت استراتيجيته ان تثمر عندما لعب ولكوت كرة عرضية لكارول فوصلت الى اشلي يونغ الذي سددها قوية لكنها تحولت من الدفاع الى ركنية (64).
وبقيت الافضلية إيطالية دون فرص حتى الدقيقة 81 عندما سدد بديل كاسانو، اليساندرو ديامانتي من خارج المنطقة لكن هارت كان له بالمرصاد، ثم حصل البديل الاخر انطونيو نوتشيرينو على فرصة خطف الفوز في الدقيقة الاخيرة عندما وصلته الكرة وهو على بعد مترين من المرمى بتمريرة من كلاوديو ماركيزيو لكن جونسون تدخل واعترض تسديدته في الوقت المناسب.
ورد الإنكليز بفرصة لروني بتسديدة خلفية اكروباتية بعد تمريرة رأسية من كارول لكن محاولة هداف «مانشستر يونايتد» علت العارضة (90+3).
واحتكم بعدها الطرفان إلى التمديد حيث بدأ الإيطاليون بتسديدة بعيدة لنوتشيرينو علت العارضة (93)، واتبعها «الازوري» بفرصة ثمينة جدا لبالوتيلي الذي وصلته الكرة بتمريرة رائعة اخرى من بيرلو لكن مهاجم «إنتر» السابق فشل في السيطر عليها ولو نجح بذلك لانفرد بهارت (97).
وواصل رجال برانديلي افضليتهم وتهديدهم للمرمى الإنكليزي وعاندهم الحظ مرة اخرى عندما اخطأ هارت في تقدير عرضية ديامانتي فارتدت الكرة من القائم (102).
ولم يتغير الوضع في الشوط الاضافي الثاني حيث كانت إيطاليا قريبة مجددا من الشباك بتسديدة من ديامانتي علت العارضة بقليل (113)، ثم نجحت في هز الشباك عبر نوتشيرينو لكن الاخير كان متسللا (115).
واحتكم بعدها المنتخبات الى ركلات الحظ التي ابتسمت للإيطاليين رغم انهم كانوا اول من يفشل في التسديد بالشباك عبر مونتوليفو، لكن يونغ سدد الركلة الإنكليزية الثالثة في العارضة ثم صد بوفون الركلة الرابعة التي نفذها كول، فيما كان ديامانتي صاحب ركلة التأهل لإيطاليا.
إسبانيا * فرنسا
في دونيتسك، حققت إسبانيا اول فوز لها على فرنسا في البطولات الرسمية (2ـ صفر)...
وسجل الهدفين تشابي الونسو في مباراته الدولية المئة (19 و90+1 من ركلة جزاء).
وتسعى إسبانيا لاحراز ثالث لقب كبير على التوالي بعد بطولة اوروبا 2008 وكأس العالم 2010، في حين عجز المنتخب الفرنسي عن نفض غبار كارثة «جنوب افريقيا 2010» عندما خرج من الدور الاول بفضيحة مدوية.
وهذا الفوز الاول لإسبانيا على فرنسا في البطولات الكبرى حيث خرجت الاخيرة فائزة قبل ذلك خمس مرات مقابل تعادل واحد.
وثأرت إسبانيا لخسارتها في كأس العالم 2006 في المانيا عندما نجح «الزرق» بقيادة الاسطورة زين الدين زيدان في الفوز (3ـ1)، في الدور الثاني.
عموما، التقى المنتخبان 31 مرة ففازت فرنسا إحدى عشرة مرة وإسبانيا 14 مرة وتعادلا ست مرات.
يذكر ان المنتخبين سيلتقيان مجددا في تصفيات كأس العالم 2014 في المجموعة التاسعة.
وعمد المدرب الفرنسي لوران بلان الى الزج بتشكيلة دفاعية، فاستبعد سمير نصري الذي لعب اساسيا في اول ثلاث مباريات ودفع بانطوني ريفيير على الجهة اليمنى مع ماتيو دوبوشي امامه لايقاف زحف اندريس إنييستا وخوردي البا، كما عاد فلوران مالودا الى التشكيلة الاساسية على حساب الو ديارا، في حين حل قلب الدفاع لوران كوسيلني اساسيا بدلا من فيليب ميكسيس الموقوف.
من جهته، عاد مدرب إسبانيا فيسنتي دل بوسكي الى تشكيلته الاولى امام إيطاليا عندما لعب بدون مهاجم صريح معتمدا على تشيسك فابريغاس بدلا من فرناندو توريس.
وشهدت المباراة عدة مواجهات، على غرار كريم بنزيما مع زملائه في «ريال مدريد»، ودافيد سيلفا مع زميله غايل كليشي في «مانشستر سيتي» وعادل رامي مع زميله في «فالنسيا» الإسباني خوردي البا.
وبقي اللعب سجالا في اول ربع ساعة مع افضلية نسبية لإسبانيا، الى ان وصلت الكرة للظهير الايسر البا فمر من وراء ريفيير وعكس كرة عرضية من امام دوبوشي الى لاعب الوسط تشابي الونسو الذي عالجها من منتصف المنطقة برأسه في الزاوية الارضية اليمنى لحارس فرنسا هوغو لوريس (19)، مسجلا هدفه الـ14 في مباراته الدولية المئة، وموجها صفعة قوية لقرار بلان بتدعيم جبهته اليمنى.
وحاول الفرنسيون الرد من ركلة حرة بعيدة لكريم بنزيما لكن محاولته ذهبت ادراج الرياح (26).
وكانت الفرصة الفرنسية الثانية اكثر خطورة ومن كرة ثابتة ايضا، اطلقها لاعب وسط «نيوكاسل» الإنكليزي يوهان كاباي محكمة ابعدها كاسياس من المقص الايمن الى ركنية لم تثمر (31).
واقتصر الشوط الاول على بعض الفرص للطرفين اذ تمحور اللعب في وسط الملعب لينتهي بتقدم «لا فوريا روخا» بهدف وحيد.
في الشوط الثاني، انتظر الفرنسيون ربع ساعة ليهددوا مرمى الإسبان بعدما راوغ فرانك ريبيري على الجهة اليسرى وعكس عرضية لعبها دوبوشي برأسه قوية فوق عارضة كاسياس (60).
وحصلت إسبانيا على فرصة ذهبية لمضاعفة الارقام بعد تمريرة رائعة في ظهر الدفاع وصلت إلى فابريغاس الذي انفرد بلوريس بيد ان الحارس الفرنسي خرج بسرعة من منطقته وانتزع المرة من بين قدمي لاعب وسط «برشلونة» (62).
واجرى بلان بعدها تبديلا مزدوجا فزج بجيريمي مينيز وسمير نصري بدلا من ماتيو دوبوشي وفلوران مالودا، في حين دفع دل بوسكي ببدرو رودريغيز بدلا من دافيد سيلفا (64)، ثم بتوريس بدلا من فابريغاس (67).
واقترب ريبيري من المرمى الإسباني لكن عرضيته التقطها كاسياس (71)، ثم اجرى بلان تبديله الاخير باشراك المهاجم اوليفييه جيرو بدلا من لاعب الوسط يان مفيلا (79).
وفي وقت بحث فيه الديوك عن هدف التعادل، عرقل ريفيار البديل بدرو داخل المنطقة فاحتسب الحكم الإيطالي نيكولا ريتزولي ركلة جزاء ترجمها الونسو في الزاوية اليمنى (90+1)، ليقضي على امال الفرنسيين بالعودة الى المباراة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    26/6/2012, 15:32


بعد ختام مباريات الدور ربع النهائي للبطولة الأوروبية الحالية يتصدر كل من ماريو ماندزوكيتش (كرواتيا) والان دزاغوييف (روسيا) وماريو غوميز (ألمانيا) وكريستيانو رونالدو (البرتغال) قائمة الهدافين برصيد 3 أهداف.
فيما سجل هدفين كل من اندري شفتشنكو (اوكرانيا) وفاتشلاف بيلار وبيتر ييراتشيك (التشيك) ونيكلاس بندتنر ومايكل كرون ـ ديلي (الدنمارك) وفرناندو توريس وفرانشيسك فابريغاس (اسبانيا) وزلاتان ابراهيموفيتش (السويد) وديميتريس سالبيجيديس (اليونان) وتشابي الونسو (اسبانيا).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    28/6/2012, 12:34

صعدت أسبانيا حاملة اللقب الى المباراة النهائية لبطولة الأمم الأوروبية الـ 14 لكرة القدم التي تستضيفها بولونيا واوكرانيا، بعد فوزها على البرتغال بضربات الترجيح 4 - 2 اثر انتهاء الوقتين الاصلي والاضافي بالتعادل السلبي 0 – 0، في المباراة التي أجريت بينهما مساء امس على ملعب "دونباس ارينا" في دونتسك بأوكرانيا وشهدها 50 الف متفرج في الدور نصف النهائي.
وقدم المنتخبان عرضا متواضعا في الشوط الاول لم يرق الى سمعتهما وسنح لكليهما عدد قليل من الفرص ابرزها عندما انكشف المرمى البرتغالي امام المدافع الاسباني الفارو اربيلوا فسدد فوق العارضة، ثم سدد البرتغالي كريستيانو رونالدو الى جانب القائم الايسر لمرمى رفيقه في ريال مدريد ايكر كاسياس. أما الشوط الثاني، فلم يشهد الكثير من الفرص الخطرة، وسدد رونالدو مرتين فوق العارضة من ضربتين حرتين، وكذلك فعل في الثواني الاخيرة اثر هجمة مرتدة. وتألق الحارس البرتغالي روي باتريسيو في الثواني الاخيرة من الشوط الاضافي الاول وصد كرة سددها اندريس انييستا من مسافة قريبة.
وفي ضربات الترجيح، صد الحارس البرتغالي روي باتريسيو الكرة التي سددها كزابي الونسو، والحارس الاسباني ايكر كاسياس الكرة التي سددها جواو موتينيو. ثم سدد الاسباني اندريس انييستا الى يسار باتريسيو الذي أرتمى يمينا، والبرتغالي بيبي الى يمين كاسياس الذي فشل في صدها. وسدد الاسباني جيرار بيكيه الى يمين باتريسيو الذي فشل في صدها، والبرتغالي ناني الى يمين كاسياس في سقف الشبكة. وأرسل الاسباني سيرجيو راموس الكرة ساقطة "لوب" من فوق باتريسيو، وسدد البرتغالي برونو ألفيش في العارضة. وسدد الاسباني فرانشيسك فابريغاس في اسفل القائم الايمن قبل ان تدخل المرمى، ليفجر اللاعبون فرحتهم بعد ضغط شديد ومعاناة.
وهي المرة الرابعة تصل اسبانيا الى المباراة النهائية بعد اعوام 1964 عندما أحرزت اللقب للمرة الاولى، و1984 عندما خسرت امام فرنسا 0 - 2، و2008 عندما احرزت اللقب للمرة الثانية على حساب المانيا 1 - 0، وشارفت أن تصير المنتخب الأول يحتفظ بلقبه في المسابقة والأول ينجح في الاحتفاظ بلقبه القاري بعد اللقب العالمي. اما البرتغال، فأخفقت في بلوغ المباراة النهائية للمرة الثانية بعد عام 2004 عندما خسرت على ارضها امام اليونان 0 - 1.
وتلتقي اسبانيا في المباراة النهائية التي ستقام الاحد في كييف الفائز في مباراة اليوم بين ايطاليا والمانيا في فرصوفيا ببولونيا.
مثل البرتغال: روي باتريسيو - جواو بيريرا، برونو ألفيش، بيبي، فابيو كوينتراو - راوول ميريليس (سيلفستر فاريلا 113)، ميغيل فيلوسو (كوستوديو 105)، جواو موتينيو - ناني، هوغو ألميدا (نيلسون أوليفييرا 81)، كريستيانو رونالدو.
ومثل اسبانيا: ايكر كاسياس - الفارو اربيلوا، سيرجيو راموس، جيرار بيكيه، خوردي البا - سيرجيو بوسكيتس، كزابي الونسو - كزافي هرنانديز (بدرو رودريغيز 87)، اندريس انييستا، دافيد سيلفا (خيسوس نافاس 60) - ألفارو نيغريدو (فرانشيسك فابريغاس 54).
قاد المباراة الحكم التركي جنيات شاكير.


المانيا – ايطاليا
وتقام اليوم، الساعة 21:45 بتوقيت بيروت، المباراة الثانية للدور نصف النهائي بين المانيا وايطاليا على الملعب الوطني في فرصوفيا الذي يتسع لـ50 الف متفرج.
ولالمانيا، بطلة أوروبا ثلاث مرات أعوام 1972 و1980 و1996، سجل ضعيف أمام ايطاليا، إذ حققت سبعة انتصارات عليها، في مقابل 14 لايطاليا، إلا أنها لم تذق طعم الفوز منذ 17 سنة. أضف ان المنتخبين التقيا سبع مرات في البطولات الكبرى ولم تفز المانيا قط. وفي ابرز هذه المباريات، خسرت المانيا امام ايطاليا 3 – 4 بعد تمديد الوقت في الدور نصف النهائي من كأس العالم 1970 في مكسيكو سيتي، و1 – 3 في نهائي كأس العالم 1982 في مدريد، و0 – 2 في الدور نصف النهائي من كأس العالم 2006 في دورتموند بالمانيا.
لكن المنتخب الالماني حقق 15 فوزا تواليا في المباريات الرسمية الاخيرة منذ خسارته امام اسبانيا 0 – 1 في كأس العالم 2010 في جنوب افريقيا. وسجل المهاجمان ميروسلاف كلوسه وماريو غوميز 19 اصابة في هذه المباريات: 10 لكلوسه و9 لغوميز.
وفي المقابل، سجل المنتخب الايطالي، الذي تخطى انكلترا بضربات الترجيح في الدور ربع النهائي، أربع اصابات في مبارياته السبع الاخيرة، واهتزت شباكه باصابتين فقط في اربع مباريات في البطولة الحالية سجلهما الاسباني فرانشيسك فابريغاس والكرواتي ماريو ماندزوكيتش.
التشكيلة المحتملة لألمانيا: مانويل نوير (1) – جيروم بواتنغ (20)، هولغر بادشتوبر (14)، ماتس هوملز (5)، فيليب لام (16) – باستيان شفاينشتايغر (7)، سامي خضيرة (6)، ماركو رويس (21)، مسعود أوزيل (8) – لوكاس بودولسكي (10)، ماريو غوميز (23).
والتشكيلة المحتملة لايطاليا: جيانلويجي بوفون (1) – اينيازيو أباتي (7)، أندري بارزاغلي (15)، ليوناردو بونوتشي (19)، فيديريكو بالزاريتي (6) – دانييلي دي روسي (16)، اندريا بيرلو (21)، كلاوديو ماركيسيو (8)، ريكاردو مونتوليفو (18)، - ماريو بالوتيللي (9)، أنطونيو كاسانو (10).
يقود المباراة الحكم الفرنسي ستيفان لانوا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    29/6/2012, 13:59


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
ماريو بالوتيللي (1) مسجلا اصابته الثانية لايطاليا في مرمى الحارس الالماني مانويل نوير، في فرصوفيا ليل أمس.
2012-06-29


لحقت ايطاليا حاملة اللقب 1968 باسبانيا حاملة اللقب 2008 الى المباراة النهائية لبطولة الامم الاوروبية الـ 14 لكرة القدم التي تستضيفها بولونيا واوكرانيا، إذ تغلبت على المانيا 2 - 1 (الشوط الاول 2 - 0) في ثانية مباراتي الدور نصف النهائي التي أجريت بينهما مساء امس على الملعب الوطني في فرصوفيا ببولونيا وشهدها 55540 متفرجا يتقدمهم رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" السويسري جوزف سيب بلاتر ورئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم "الويفا" الفرنسي ميشال بلاتيني.
وتقام المباراة النهائية الأحد على الملعب الأولمبي في كييف بأوكرانيا،. وكانت اسبانيا قد تأهلت لها اول من امس على حساب البرتغال بضربات الترجيح 4 - 2 بعد تعادلهما سلبا 0 - 0 في الوقتين الاصلي والاضافي.
ويذكر أن ايطاليا تعادلت واسبانيا 1 - 1 في المرحلة الاولى من تصفيات المجموعة الثالثة من الدور الاول. وهي المرة الثانية تصل الى المباراة النهائية بعد عامي 1968 عندما أحرزت لقبها الوحيد، و2000 عندما خسرت أمام فرنسا.
وقد أخفق المنتخب الالماني "الماتشافت" مرة اخرى في الفوز على المنتخب الايطالي "السكوادرا اتزورا" في المباريات الرسمية، وللمرة الثامنة في احدى البطولات الكبرى، بينما حققت ايطاليا فوزها الـ 15 عليها في مقابل سبع خسارات وتسعة تعادلات.
وقدم المنتخب الايطالي عرضا كبيرا كما في مباراته ضد انكلترا في الدور ربع النهائي، وحسم مهاجمه ماريو بالوتيللي المنافسة في الشوط الاول، وكان يمكن هذا المنتخب ان ينهي المباراة بنتيجة اكبر لولا رعونة اللاعبين وخصوصا المهاجم الاحتياطي انطونيو دي ناتالي.
وشهدت الدقائق الـ 12 الاولى فورة المانية وانقذ اندريا بيرلو مرمى فريقه من كرة للالماني ماتس هوملز تخطت حارس المرمى جيانلويجي بوفون، إذ أبعدها بجسمه، ثم أخرجها اندريا بارزاغلي ضربة ركنية. وتألق بوفون في صد قذيفة للالماني كوني ستروس. بعد ذلك تسلم المنتخب الايطالي زمام المبادرة وأطلق ريكاردو مونتوليفو قذيفة عطلها الحارس الالماني مانويل نوير، ومثله فعل انطونيو كاسانو لكن نوير كان هناك. وفي الدقيقة 20، راوغ كاسانو في مركز الجناح الأيسر المدافعين الالمان ورفع الكرة داخل المنطقة فتطاول لها بالوتيللي برأسه وأرسلها الى يمين الحارس الالماني نوير مسجلا الاصابة الاولى لايطاليا. ونجح بوفون في صد كرتين للمنتخب الالماني قبل ان يسجل بالوتيللي الاصابة الثانية لايطاليا في الدقيقة 35 عندما تلقى الكرة طويلة من منتصف الملعب، فكسر مصيدة التسلل وتقدم نحو المرمى الالماني وأرسلها من حافة المنطقة الى المقص الايسر لمرمى الحارس نوير.
وفي الشوط الثاني، بذل المنتخب الالماني قصاراه لتحقيق التعادل، وسدد الكابتن فيليب لام فوق العارضة والمرمى مكشوف امامه، وسدد باستيان شفاينشتايغر الكرة من ضربة حرة وأبعدها بوفون ببراعة. وأهدر المدافع الايطالي كلوديو ماركيسيو فرصتين للتسجيل، ودي ناتالي فرصة اخرى. وفي الدقيقة 90+2، لمست الكرة يد المدافع الايطالي فيديريكو بالزاريتي داخل المنطقة، فأحتسب الحكم ضربة جزاء "بنالتي" لالمانيا انبرى لها مسعود أوزيل وسجل اصابة رد الاعتبار لفريقه الى يسار الحارس بوفون على رغم انه كان أحسن تقديرها.


التشكيلتان
مثل المانيا: مانويل نوير – جيروم بواتنغ (توماس مولر 71)، هولغر بادشتوبر، ماتس هوملز، فيليب لام – باستيان شفاينشتايغر، سامي خضيرة – طوني كروس، مسعود أوزيل، لوكاس بودولسكي (ماركو رويس 46) – ماريو غوميز (ميروسلاف كلوسه 46).
ومثل ايطاليا: جيانلوجي بوفون – فيديريكو بالزاريتي، انديرا بارزاغلي، ليوناردو بونوتشي، جيورجيو كييلليني – اندريا بيرلو – كلوديو ماركيسيو، ريكاردو مونتوليفو (ثياغو موتا 64)، دانييلي دي روسي – مايرو بالوتيللي (أنطونيو دي ناتالي 70)، أنطونيو كاسانو (أليساندرو ديامانتي 58).
قاد المباراة الحكم الفرنسي ستيفان لانوا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    30/6/2012, 15:23



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
البرتغالي بروينكا يدير النهائي بين اسبانيا وايطاليا
قال الاتحاد الاوروبي لكرة القدم إن الحكم البرتغالي بيدرو بروينكا سيدير المباراة النهائية لبطولة اوروبا 2012 بين اسبانيا وايطاليا في كييف الاحد. وأدار بروينكا (41 عاما) نهائي دوري أبطال اوروبا الشهر الماضي بين بايرن ميونيخ وتشيلسي. وبلغت اسبانيا المباراة النهائية بعد فوزها على البرتغال بركلات الترجيح (4-2)، في حين تأهلت ايطاليا بعد فوزها على المانيا 2-1.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران    2/7/2012, 12:30


أوجعت أسبانيا ايطاليا وأبكتها إذ ألحقت بها خسارة نظيفة قاسية 0 - 4 (الشوط الاول 0 - 2) في المباراة النهائية لبطولة الأمم الأوروبية الـ 14 لكرة القدم التي استضافتها بولونيا وأوكرانيا من 8 حزيران الماضي حتى الأول من تموز، والتي أجريت بينهما مساء امس على الملعب الأولمبي في كييف وشهدها 60 الف متفرج يتقدمهم رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" السويسري جوزف سيب بلاتر ورئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "الويفا" الفرنسي ميشال بلاتيني، الى الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش وولي العهد الأسباني الأمير فيليبي ورئيس الوزراء الأسباني ماريانو راخوي ورئيس الوزراء الايطالي ماريو مونتي.
وهي النتيجة الكبرى في المباريات النهائية الـ 13 السابقة للبطولة، وقد محت فوز المانيا الغربية على الاتحاد السوفياتي
3 - 0 عام 1972.
وحققت اسبانيا انجازا تاريخيا لم يسبقها اليه أحد، اذ باتت المنتخب الأول يحرز ثلاثة ألقاب كبرى تواليا بعد بطولة أوروبا عام 2008 في النمسا وسويسرا على حساب المانيا 1 - 0، وكأس العالم عام 2010 في جنوب افريقيا على حساب هولندا 1 – 0، وبطولة أوروبا عام 2012 في بولونيا وأوكرانيا على حساب ايطاليا 4 – 0. أضف انها عادلت الرقم القياسي من حيث عدد الألقاب الذي تحمله المانيا التي أحرزت اللقب للمرة الاولى عام 1964 على حساب الاتحاد السوفياتي 2 - 1. وكانت اسبانيا خسرت اللقب عام 1984 بسقوطها امام الدولة المضيفه فرنسا 0 - 2.
كذلك باتت اسبانيا الاولى تحتفظ بلقبها في البطولة الأوروبية منذ انطلاقها عام 1960 مع العلم ان الاتحاد السوفياتي أحرز اللقب عام 1960، وخسر في النهائي عام 1964، وأن ألمانيا الغربية أحرزت اللقب عام 1972 وخسرت في النهائي عام 1976.
وسطر المنتخب الاسباني فوزه الاول على المنتخب الايطالي في المباراة الثامنة تجمعهما في البطولات الكبرى، وكان نجاحه الوحيد السابق فوزه عليه بضربات الترجيح في الدور ربع النهائي من بطولة أوروبا عام 2008 بعد تعادلهما سلبا 0 - 0 في الوقتين الاصلي والاضافي.
ولم تخسر اسبانيا في مبارياتها الرسمية الـ 20 الأخيرة، وكانت خسارتها الاخيرة امام سويسرا
0 - 1 في الدور الاول من كأس العالم
الـ 19 عام 2010 في جنوب افريقيا. كما لم تخسر رسميا او وديا في مبارياتها الـ 11 الأخيرة.
ودخل المدرب الاسباني فيتشنتي دل بوسكي سجلات التاريخ اذ بات ثاني مدرب في التاريخ يقود فريقه الى احراز كأس العالم وبطولة أوروبا بعد الألماني هلموت شون الذي قاد ألمانيا الغربية الى الفوز باللقب الأوروبي عام 1972، واللقب العالمي عام 1974.
وفي المقابل، خسر المنتخب الايطالي للمرة الثانية في المباراة النهائية بعد عام 2000 عندما سقط امام فرنسا 1 - 2 في الوقت الاضافي باصابة ذهبية. وهو أحرز اللقب مرة واحدة عام 1968 على ارضه عندما تغلب على يوغوسلافيا 2 - 0 في مباراة معادة.
وعاد المدرب دل بوسكي الى اللعب من دون مهاجم صريح مع عودة فرانشيسك فابريغاس الى التشكيلة الأساسية التي لم تشهد سوى هذا التغيير. وفي المقابل، عاد الظهير الأيمن اينياسيو أباتي الى التشيكلة الأساسية للمنتخب الايطالي بعد شفائه من تقلص عضلي دونما تغيير آخر. واختار المدرب تشيزاري برانديللي مرة أخرى ماريو بالوتيللي وأنطونيو كاسانو مهاجمين.
وبدأت المباراة بعد عرض شارك فيه المئات من الأشخاص رسموا بأجسامهم أشكالا مختلفة منها شعار البطولة والكأس بمصاحبة فرقة موسيقية.
وقدم المنتخب الأسباني في الشوط الاول عرضا كبيرا عوض به عرضه السلبي امام البرتغال في الدور نصف النهائي، وفرض ايقاعه منذ ضربة البداية وشن هجمات متلاحقة على المرمى الايطالي معتمدا التمريرات القصيرة. وفي الدقيقة 14 دخل فرانشيسك فابريغاس المنطقة الايطالية متيامنا ولما صار قرب القائم الايسر للمرمى رفع الكرة عرضية قبل ان تجتاز خط الملعب ليتلقفها لاعب مانشستر سيتي بطل الدوري الانكليزي دافيد سيلفا المندفع ويتابعها برأسه الى الزاوية اليمنى البعيدة مسجلا الاصابة الاولى التي أشعلت المدرجات هزجا وصخبا ورفيف أعلام. وفي الدقيقة 21 أصيب المدافع الايطالي جيورجيو كييلليني وخرج من الملعب وحل محله فيديريكو بالزاريتي. ورد المنتخب الايطالي بكرتين لكاسانو تكفلهما كاسياس، لكن المنتخب الأسباني تابع ضغطه. وفي الدقيقة 41 عزز تقدمه عندما انطلق كزافي هرنانديز بالكرة من قبل منتصف الملعب ولما دخل المنطقة مررها أمامية الى الظهير الأيسر خوردي البا الذي أنسل بين المدافعين وكسر مصيدة التسلل وانفرد بحارس المرمى بوفون وأرسلها بيسراه الى يمينه مسجلا الاصابة الثانية. وكان برشلونة ضم ألبا قبل أيام الى صفوفه من فالنسيا ليحل محل مدافعه الفرنسي اريك ابيدال في مقابل نحو 18 مليون دولار، وهو خريج أكاديمية برشلونة، وقد استغنى عنه النادي عندما كان لا يزال ناشئا لأنه لم يقتنع بمستواه.
وفي الشوط الثاني، أكد المنتخب الاسباني سيادته الملعب وتلاعب بالايطاليين وهدد مرماهم مرار وتكرارا، الى أن سجل له المهاجم الاحتياطي فرناندو توريس الاصابة الثالثة في الدقيقة 84 اذ تلقى الكرة من انييستا فدخل المنطقة وانفرد بالحارس بوفون وأرسلها الى يساره. وفي الدقيقة 87 سجل المهاجم الأحتياطي الآخر خوان مانويل ماتا الاصابة الرابعة في قلب المرمى الخالي بعدما أنفرد توريس بالحارس بوفون ومرر الكرة الى ماتا.
وقد تساوى ستة لاعبين في صدارة ترتيب الهدافين بعدما سجل كل منهم ثلاث اصابات وهم توريس والألماني ماريو غوميز والروسي ألان دزاغوييف والكرواتي ماريو ماندزوكيتش والايطالي ماريو بالوتيللي والبرتغالي كريستيانو رونالدو.
في نهاية المباراة صعد الحكام الى منصة التتويج أولا وتسلموا ميدالياتهم، وتلاهم لاعبو المنتخب الايطالي الذين تقلدوا الميداليات الفضية، وأخيرا لاعبو المنتخب الاسباني الذين تقلدوا الميداليات الذهبية وقدم رئيس الاتحاد الأوروبي ميشال بلاتيني كأس البطولة المصنوع من الفضة الى الكابتن ايكر كاسياس. وسدل الستار على الحدث بألعاب نارية زنرت الملعب.
مثل اسبانيا: ايكر كاسياس - ألفارو أربيلوا، سيرجيو راموس، جيرار بيكيه، خوردي البا - سيرجيو بوسكيتس، كزابي ألونسو، كزافي هرنانديز - اندريس انييستا (خوان مانويل ماتا 87)، دافيد سيلفا (بدرو رودريغيز 59)، فرانشيسك فابريغاس (فرناندو توريس 75).
ومثل ايطاليا: جيانلويجي بوفون - اينياسيو أباتي، اندريا بارزاغلي، ليوناردو بونوتشي، جيورجيو كييلليني (فيديريكو بالزاريتي 21) - اندريا بيرلو - كلوديو ماركيسيو، ريكاردو مونتوليفو (ثياغو موتا 57)، دانييلي دي روسي - ماريو بالوتيللي، أنطونيو كاسانو (أنطونيو دي ناتالي 46).
قاد المباراة الحكم البرتغالي بدرو بروينسا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بطولة يورو 2012 المقرر اقامتها في اوكرانيا وبولندا من 8 يونيو/ حزيران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: منتدى الاخبار :: عالم الرياضة-
انتقل الى: