اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 سيرة الشاعر: عبدالقادر بن إبراهيم المسعدي الجلفاوي.//نقل//

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: سيرة الشاعر: عبدالقادر بن إبراهيم المسعدي الجلفاوي.//نقل//   29/1/2012, 15:13

عبدالقادر المسعدي
( 1302 - 1376 هـ)
( 1884 - 1956 م)

سيرة الشاعر:
عبدالقادر بن إبراهيم المسعدي الجلفاوي.
ولد في قرية مسعد بالجلفة (جنوبي الجزائر) وفيها توفي.
حفظ القرآن الكريم وتلقى مبادئ تعليمه في مسقط رأسه، ثم انتقل إلى مدينة «تقرت» لاستكمال دراسته والعودة إلى قريته.
عمل معلمًا طوال حياته، كما انتسب إلى جمعية العلماء المسلمين (الجزائريين) فأصبح واحدًا من دعاة الجمعية.

الإنتاج الشعري:
- له قصائد نشرت في كتاب «تحفة السائل بباقة من تاريخ سيدي نايل»، وله ديوان مخطوط.

الأعمال الأخرى:
- له: «شرح رسالة البيان للشيخ أحمد الدرديري»، و« شرح لامية الأفعال لابن مالك».
تتجلى قدرته الشعرية في النظم وتشطير قصائد غيره من الشعراء، اجتهد في تشطير قصيدتي عبدالرحمن الديسي: «الحميدية» نسبة إلى الخليفة التركي
«عبدالحميد»، و«العقبية» نسبة إلى «عقبة بن نافع»، كما تعد رسائله إلى رجال عصره صورة للعلاقات الإنسانية السائدة، وقد نهجت نهج القصيدة القديمة معجمًا وعروضًا.

مصادر الدراسة:
- عادل نويهض: معجم أعلام الجزائر من صدر الإسلام حتى العصر الحاضر - مؤسسة نويهض الثقافية - بيروت 1983 .
عناوين القصائد:
الديار الدواثر
أرنو بعين للشباب
الديار الدواثر
وقفتُ عـلى سُفْع الـديـار الـــــــــدواثرِ ___________________________________

بِنَسْجِ الشمـال والـدَّبـور الـــــــــدوائرِ ___________________________________
مـرابع بـالربـيع لـيلى تحـلّهــــــــــا ___________________________________

رسـومًا لهـا أجـرت ربـيعًا مَحــــــــادري ___________________________________
أنختُ بـهـا والركب يحدو حــــــــــوامِلاً ___________________________________

أهـبتُ بـه قفْ برهةً ثـم ســـــــــــــافر ___________________________________
فعُجْ أيـهـا الـحـادي الـمـجـــــدُّ وزَمْزِمَنْ ___________________________________

بذكر الـتـي تفدي نفـوسَ العـشــــــــائر ___________________________________
ألستُ الـذي إن قـلـتُ قـولاً أُتـــــــــمُّهُ ___________________________________

وإن أُدْعَ للجُلَّى أكـنْ خـيرَ نـــــــــــاصر ___________________________________
وإن أحْجَمَ الـحـيُّ الجـمـيعُ عــــــن الْقِرى ___________________________________

بسطتُ لهـم كفًا بـوكف الـمـــــــــــواطر ___________________________________
وأركبُ يـومَ الروع إذ قـال صـاحـبـــــــي ___________________________________

فديـتك قفْ فـالـيـومُ يـوم الـبـواتـــــر ___________________________________
فبـي يـتّقـونَ الـمـوتَ لا أتقـي بـهـــــم ___________________________________

وبـي يرتقـي الراقـي سنـامَ الـمـنــــابر ___________________________________
تبـاكـوا وقـالـوا مـا تـروم ومـا تـــرى ___________________________________

فقـلـت لهـم جـوبَ القفـار العـــــــوافر ___________________________________
فإن نلـتُ مطلـوبًا فإنـي أخـو العــــــلا ___________________________________

وإلا أمتْ حـلفَ العـلا والـمفـــــــــاخر ___________________________________
أجـوب متـونَ الـبـيـد للـبـيـد طــــاويًا ___________________________________

عـلى هَقْلَةٍ كـالفُدْنِ قـوداءَ عـاقـــــــــر ___________________________________
عَجَمْجَمَةٍ وجنـاءَ يَعْمَلَةٍ لهــــــــــــــــا ___________________________________

عـلى الأيْنِ إرقـالٌ كـمَرِّ الأعـــــــــاصر ___________________________________
إذا مـا شكت لـي مـا تلاقـي مـن الـــوجى ___________________________________

ذكرتُ الـذي ألقى الجـوى فـي ضمــــــائري ___________________________________
وقـلـتُ لهـا واللهِ لستِ مُنــــــــــــاخَةً ___________________________________

إلى مطلع الـبـدر الـمـنـير الـبــــوادر ___________________________________
هـمـامٌ له فضلٌ عـــــــــلى الشمس قَدْ رَبَا ___________________________________

ومـا الفضلُ إلا نجل «يحـيى» لـبــــــاصر ___________________________________
أنجلَ سعـيـدِ السعـد أصـبح خـــــــــادمًا ___________________________________

لسُدَّتكـم تـرنـو عـيـونُ الأكــــــــــابر ___________________________________
ومـن رام عـدَّ الـمكرمـات الـتـي لكـــــم ___________________________________

فقـد رام إحصـاء النجـوم الزواهــــــــر ___________________________________
يُسـامُ بِعَيٍّ مـثلـمـا سِيـمَ بـــــــــــاقِلٌ ___________________________________

وشـانئكـم فـي النـاس يُدْعَى بـمـــــــادر ___________________________________
ثَنـاكـم بـه الركبـانُ فــــــــي كل بَلْدَةٍ ___________________________________

تسـيرُ فـيسـري كـالـبـدور الســـــــوافر ___________________________________
نصـبتـم بأعـلى الـمكْرُمـات بنـــــــودَكُمْ ___________________________________

بطُورِ القِرَى أو قُدْتُمُ للـمفــــــــــــاخر ___________________________________
ومَنْ جـاء يحكـيكـم يُقــــــــــال له لَقَدْ ___________________________________

ركبتَ ومـا تدري لعـشـواءَ نـــــــــــافر ___________________________________
أرنو بعين للشباب
أرْخـيـتُ مـن شـرخ الشبـاب عِنـانــــــــي ___________________________________

ووطئت مـن مـرح النشـاط عِنـانــــــــــي ___________________________________
وركضتُ خَيْلَ اللهـو فـي مُرُج الهـــــــــوى ___________________________________

لـم أرعـوِ ممـا عـنـاه عَنـانـــــــــــي ___________________________________
وكـمِ استـمـلــــــــــتُ الصخرَ حتى فَجَرْتُه ___________________________________

وأجـبتُ خِدنًا بـالخدور دعـانــــــــــــي ___________________________________
فقفـا خلـيلـيَّ عـلى ربعٍ عفـــــــــــــا ___________________________________

بـالله مـن هـذر العذول دعـانــــــــــي ___________________________________
هـذا زمـانٌ لــــــــــــــيس يُعذِر مُعذَرًا ___________________________________

فلِزُور أهل العذل كـيف يـدانـــــــــــي؟ ___________________________________
مـا لـي بحـمـل خطـوبـه مــــــــــن مِنَّةٍ ___________________________________

كلا، ولا للصـبر فــــــــــــــــيَّ يَدان ___________________________________
جَلَدي وهَى والطرفُ مـنـي قـد سَهــــــــــا ___________________________________

بـيـتـي السُّهـا ونديـمـــــــــيَ القَمَران ___________________________________
أرنـو بعـيـنٍ لا تزال غريـــــــــــــقةً ___________________________________

ومـن الجفـون الـوجـدُ ألقــــــــــمَ ران ___________________________________
فـمـن العجـائب أنْ أُرَى متـوانـــــــــيًا ___________________________________

أيحقّ فـي جنـب الكرام تـــــــــــــوان؟ ___________________________________
كَلاّ وربِّ العـرش إنــــــــــــــــي معذرٌ ___________________________________

والـوجـدُ مذ جـدَّ الفراق تــــــــــــوان ___________________________________
هل يبتغـي الإنصـافَ حقًا مـنصـــــــــــفٌ ___________________________________

عـند الصديـق ولـو أتى بـمـثـانـــــــي؟ ___________________________________
هـذا وشـرعُ الـودّ قـد قــــــــال اعذروا ___________________________________

أو لا فأسبـابُ الـوداد مـثـانــــــــــي ___________________________________
فلكـم سلامٌ والأحـبة كلهـــــــــــــــم ___________________________________

مـا غنَّى شـادٍ عـند رَنِّ مَثــــــــــــــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: سيرة الشاعر: عبدالقادر بن إبراهيم المسعدي الجلفاوي.//نقل//   30/1/2012, 04:29

معلومات قيمة يا هشام عن شاعر كلماته قوية وجزلة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
jistcoirbid




مُساهمةموضوع: رد: سيرة الشاعر: عبدالقادر بن إبراهيم المسعدي الجلفاوي.//نقل//   30/1/2012, 15:27

شكرا لمرورك وعد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سيرة الشاعر: عبدالقادر بن إبراهيم المسعدي الجلفاوي.//نقل//
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: قسم الشعر و الخواطر-
انتقل الى: