اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 شرح قصيدة يا ابن الحسينين حيدر محمود كاملة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: شرح قصيدة يا ابن الحسينين حيدر محمود كاملة   23/1/2012, 21:58


شرح قصيدة يا ابن الحسينين حيدر محمود كاملة

يا ابن الحسينين ,,

للشاعر حيدر محمود

هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــا


1-كل السنين ، بعبدالله تحتفل هذا الفتى الشيخ .. معقود به الأمل
2-كل السنين، و سحر الأربعين على جبينه: قبل تزهو بها القبل
3-يا قائد الوطن الغالي ، ورائده ان لم يكن فيك ، في من يكتب الغزل
4-لقد ورثت عن الأباء رقتهم و بأسهم .. فتلاقى السهل والجبل
5-أرى الغد فيك ، لا بد بده وأرى عيون أبنائنا بالعز تكتحل
6-أرى القلوب التي فيها تقيم ..على ولائها دائما .. تدعو ، و تبتهل
7-ان يحفظ الله عبدالله ، مشرقة به الدنى .. والأماني فيه تكتمل
8-الأردنيون من شتى المنابت من شتى المشارب هم للوحده المثل
9-والأردنيون قومين .. ما خذلو نداء أمتهم يوما ولا خذلوا
10-ما كان هذا الحمى إلا لأمته فما له عنه ، أو عنها له البدل
11-يا أبن الحسينين : من شمسيهما سطعت كل الشموس ، فنور الحق متصل
12-ومن يد حرة .. رايات عزتنا إلى يد حرة ، تمضي وتنتقل
13-ما زالت الدوحة الخضراء يانعة كعهدها دائما .. والطيب ينمهل
14-من هذه الدوحة الخضراء قد طلع الأ حرار ، واليد والثور ، والرسل
15-وسوف تبقي هي الأعلى ، وخيمتها الأ على .. بأحلى ندى في الكون تغتسل
16-أبا الحسين ، وانت ابن الحسين .. وهل يأتي من الشهد إلا الشهد والعسل
17-كل السنين ، أجل كل السنين بكم تزهو .. ونحن بكم نزهو ونحتفل
18-في حبكم نحن صوفيون : شاهدة قلوبنا ، وعلينا تشهد المقل
19-لا شيء يبعدنا عنكم ، ولا أحد ولا نبالي بمن لاموا ، ومن عذل

حيدر محمود






حيدر محمود : شاعر أردني ولد في بلدة الطيرة قضاء حيفا في فلسطين عام 1942م. اشتهر بشعره الوطني عن فلسطين والأردن. اشتغل بالسلك الدبلوماسي سفيرا للأردن في تونس كما عمل وزيرا للثقافة. من دواوينه شجر الدفلى على النهر يغني. تقاسم مع الشاعر التونسي يوسف رزوقة جائزة الشعر في جوائز الملك عبد الله الثاني بن الحسين للإبداع . أنهى دراسته في عمان، وحصل على الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة كاليفورنيا. عمل سكرتيراً لتحرير جريدة الجهاد المقدسية, وموظفاً في إذاعة وتلفزيون الأردن، ومديراً لدائرة الثقافة والفنون، ومستشاراً للقائد العام للقوات المسلحة الأردنية، ولرئيس وزراء الأردن، وسفيراً للأردن في تونس ووزيراً للثقافة. عضو رابطة الكتاب الأردنيين. شارك في العديد من المهرجانات الأدبية. حصل على الدكتوراه الفخرية في الآداب من الأكاديمية العالمية للآداب الصين الوطنية1986م، وجائزة ابن خفاجة الأندلسي الإسبانية 1986م، وجائزة الدولة التقديرية في الأردن عام 1990م، كما حصل على وسام الإستحقاق الثقافي من تونس 1999م وترجم بعض شعره إلى اللغة الإسبانية والفرنسية والصربية، كما تدرس أعماله في مختلف مراحل التعليم في الأردن
يمر هذا الليل 1969م
اعتذار عن خلل فني طارئ 1979م
شجر الدفلى على النهر يغني 1981م
من أقوال الشاهد الأخير 1986م
لائيات الحطب 1986م
الأعمال الشعرية الكاملة 1 1990م
المنازلة 1991م.
النار التي لا تشبه النار 1999م
الأعمال الشعرية الكاملة 2 (2001)م
عباءات الفرح الأخضر 2006م
· في البدء كان النهر 2007م





قصيدة "يا بن الحسينين" وعباءات الفرح الأخضر



هذه القصيدة( يا بن الحسينين ) هي قصيدة للشاعر حيدر محمود في مدح جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين، وتهنئته بيوم ميلاده الأربعين، متغنيا فيها بعشقه للهاشميين، مبينا حال السنين محتفلة مزهوة بيوم ميلاده، والأردنيون مزهوون بحكم مليكهم ويحتفلون به ويدعون له، ملتفين حول قائدهم ذي النسب الهاشمي الشريف لا يخشون في ولائهم وحبهم لومة لائم، غير منقطعين عن قضايا الأمة العربية التي طالما اهتم بها قائدهم.



الأردنيون من شتى المنابت من شتى المشارب هم للوحدة المثل



والأردنيون قوميـــون ما خذلوا نداء أمتهـــم يوما ولا خذلـــــوا



وقد نشر حيدر محمود قصيدته هذه ضمن مجموعته الشعرية" عباءات الفرح الأخضر"، تلك المجموعة الشعرية التي كشف من خلالها الشاعر عن أن شعره لا يندرج تحت باب المديح بل الحب ، مذكراً بآل هاشم في التاريخ والذي كانوا شهداءه وشهوده ، فهم شهداء الحق والذود عن الأمة ، وهم الشهود على أمجاد أمتهم التي صنعوها، مشيرا بأن الحب عنوان رئيس في قصائده التي تشكل حالة روحية من الوعي والانحياز للهاشميين. وافتتح الشاعر حيدر محمود قراءته بالتأكيد على حالة وجده الصوفية التي تتجلى في قصائده التي تتغزل بالهاشميين ، مشيراً إلى أن صوفيته هذه تنسجم أول ما تنسجم مع الشعر قبل أي لون آخر من صنوف الإبداع.



في حبكم نحن صوفيون شاهدة قلوبنــا وعلينا تشهـــــد المقل



لا شيء يبعدنا عنكم ولا أحــد ولا نبالي بمن لاموا ومن عذلوا



وقال أستاذ الأدب العربي د. زياد الزعبي في قراءته للديوان: "أعرف كما تعرفون أن الشعر والشاعر خير من يقدّم نفسه للناس ، وأنهما ليسا بحاجة إلى من يقدّمهما ، لكن كرم الشعر ونبل الشاعر أتاح لي شرف قول شيء في هذا الديوان الشعري الذي يمثل استمراراً وفياً لظاهرة تاريخية عريقة مضيئة هي ظاهرة الهاشميات في الشعر العربي منذ ما قبل الإسلام وحتى يومنا هذا ، وهي ظاهرة انبثقت وترسخت مقترنة بأشرف الأسر العربية ، الأسرة التي بزغ من صلبها نور النبوة ، والتي رسمت مسارات واضحة في التاريخ العربي قديمه وحديثه".



وأضاف الزعبي:"واليوم ، ونحن نحتفي "بعباءات الفرح الأخضر ، قصائد في آل البيت" للشاعر الكبير حيدر محمود ، نستحضر ظاهرة الهاشميات التي جسدت وتجسد صورة من صور الانتماء النبيل الصادق لبيت النبوة ولملوك العرب في التاريخ العربي الحديث ، الملوك الذين انتشروا مع انطلاق الثورة العربية الكبرى ، مشاعل نهضة في الأرض العربية سعياً إلى تحقيق دولة العرب الكبرى الحرة المستقلة".



وأشار الزعبي إلى أن الاحتفاء بعباءات الفرح الأخضر: لأنه التعبير الصادق عن ولاء الأردن والأردنيين لآل البيت الرجال القادة الذين عملوا ويعملون من أجل وطن يكبر بالحرية والعدالة ، ومن أجل إعادة بناء روح الأمة وشموخها ، نحتفي بعباءات الفرح الأخضر لأنه يطلع من هذه الأرض العربية الأردنية مجسداً صور شموخها ، وآفاق طموحها ، ومعبراً بغنائية منبعثة من أعماق الروح عن أشواقها وولائها ، وعن العشق المتأصل بين أرضها وناسها



هذا الديوان نبض فؤاد عاشق للأردن الأرض ولقيادته الهاشمية بتاريخها الشريف العريق وبحاضرها البهي المتألق، إنه نمط الهاشميات الجميلة التي تشكل تياراً من الشعر العربي القديم والحديث على حد سواء. وبعد انتهاء القراءات تحلق الجمهور حول الشاعر حيدر محمود موقعاً لهم على نسخ من ديوانه الذي صدر مؤخراً عن منشورات أمانة عمّان الكبرى وضم مجموعة من القصائد هي: مع عبد الله ، عباءات الفرح الأخضر ، يا ابن الحسينين ، أرفع الرأس صلاة ، من دفتر المدرج العماني ، ترويدة ، إلى أم الحسين ، فرسان الحق ، يا صباح استقلالنا ، آخر النخل ، صباح الخير ، هو الأردن ، يا دار عبد الله ، ماؤهم أول الشراب ، لغير عمان ، إذا شدوت ، الرجل الأمة ، أصلها ثابت ، في وجه عبد الله، وجهه الطيب ، سيد الرجال ، مرثية متأخرة ، ردها عربية ، رسالة من باب العمود.



وقد أقام رئيس الوزراء في التاسع والعشرين من شهر كانون الثاني لعام ألفين واثنين احتفاء بعيد ميلاد جلالة الملك عبد الله الثاني الأربعين على مسرح مركز الحسين الثقافي في أمانة عمان الكبرى وأدت خلاله الفنانة المصرية امال ماهر هذه القصيدة "يا ابن الحسينين"كمغناة، وقد حضر الحفل جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبد الله، وشاهد المغناة عدد من اصحاب السمو الامراء والاميرات ورئيس مجلس الاعيان ورئيس الديوان الملكي الهاشمي وعقائلهم وكبار المسؤولين ، وفي نهاية الحفل أنعم جلالة الملك عبدالله الثاني على الشاعر حيدر محمود بوسام الكوكب من الدرجة الاولى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حرف ساقط




مُساهمةموضوع: رد: شرح قصيدة يا ابن الحسينين حيدر محمود كاملة   23/1/2012, 22:05

حلوه هاي القصيده بحبها كتير اخدتها بالاول ثانوي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: رد: شرح قصيدة يا ابن الحسينين حيدر محمود كاملة   23/1/2012, 23:41

اها بمهارات الاتصال المستوى التاني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حرف ساقط




مُساهمةموضوع: رد: شرح قصيدة يا ابن الحسينين حيدر محمود كاملة   24/1/2012, 00:53

شايفه اني لسا متزكره كنت ايام المدرسه شاطره
بس ما بعرف ليش هلأ بيطلع علي مواد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Jasmine collar




مُساهمةموضوع: رد: شرح قصيدة يا ابن الحسينين حيدر محمود كاملة   24/1/2012, 00:58

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
عادي عادي
بتصير
مش نهاية العالم يا بنتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شرح قصيدة يا ابن الحسينين حيدر محمود كاملة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: قسم الشعر و الخواطر-
انتقل الى: