اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 كتاب تنامي الصحوة الإسلامية في الصومال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
kingsam




مُساهمةموضوع: كتاب تنامي الصحوة الإسلامية في الصومال   27/11/2011, 06:44

كتاب تنامي الصحوة الإسلامية في الصومال
تنامي الصحوة الإسلامية في الصومال ( 1952-2002). الجزء الأول من الكتاب

المؤلف: عبد الشكور مرى آدم

يحاول الكاتب عبر فصول الكتاب الخمسة سرد وقائع مهمة تتعلق بصفحة من صفحات التاريخ الصومالي الحديث منطلقا من أهمية الموضوع ، وشدة تأثيره على مجريات الحياة في الصومال، باعتبار الصحوة الإسلامية مكونا ذا فاعلية في تشكيل الأحداث الراهنة سلبا وإيجابا .

يتألف الكتاب من 295 صفحة، يتناول المؤلف في الفصل الأول مفهوم الصحوة الإسلامية محاولا تحديد مفصل زمني لبروزها كظاهرة ، بدأ من عهد الإرهاصات الأولية منذ بداية الخمسينات خلال عهد الوصاية الإيطالية على الصومال، وعاصرت تلك البدايات سيادة النمط الصوفي على الساحة ،محتكرا انتماء الجمهور إلى طرق صوفية متعددة ،ثم يعرج إلى مرحلة انطلاق ظاهرة الصحوة بقوة منذ بداية السبعينيات عهد الحكم الشيوعي الذي حاول طمس المعالم الإسلامية في البلاد لصالح الأفكار الشيوعية المتطرفة .وتسببت محاولاته الرعناء جذوة الإسلام في نفوس الكثيرين.

ولا يهمل الكاتب الحديث عن أصناف الإسلاميين ومدارسهم والاختلافات التي كانت تظهر على السطح أحيانا وتتجه نحو السلم والهدوء أحيانا كثيرة .

وفي الفصل الثاني من الكتاب يسلط الأضواء على جماعة الاتحاد الإسلامي باعتبارها العنصر الأكثر فاعلية في تاريخ الصحوة وخوضها العديد من الحروب مع عدة جهات : بعضها محلي مثل الجبهات المسلَّحة القبلية ، وبعضها إقليمي مثل إثيوبيا . ولهذا فقد استأثر الحديث عنها مساحة واسعة من فصول الكتاب، وشمل حديث الكاتب نشأة الجماعة وتطورها، وبسط الحديث بشكل خاص الحروب التي دارت بين جبهة الخلاص الوطني برئاسة العقيد عبد الله يوسف رئيس الصومال السابق، ويرصد الكاتب نتائج تلك الحرب ، كما يعرج الكاتب إلى علاقة الجماعة بتنظيم القاعدة كما يتحدث عن حروب الجماعة داخل إثيوبيا وتكوين الإمارة في محافظة جادو غرب الصومال.

وفي الفصل الثالث يتحدث عن دخول قوات التحالف الدولي باسم (يونيصوم) في مقديشو العاصمة كغطاء للنجدة العالمية للمتضررين بالجفاف في مناطق باي وباكول والتي أطلق عليها " عملية إعادة الأمل في الصومال" ثم التحدي العنيف الذي واجهته من جانب أمير الحرب الجنرال عيديد الراحل عام 1996م.

وفي الفصل الرابع يعود فيتحدث عن انشطارات داخل حركة الاتحاد الإسلامي وانقسامها إلى عدة فصائل مثل السلفية الجديدة والاعتصام والسلفية الجهادية على حد تعبير الكاتب. ويرى الكاتب أن بروز ظاهرة المحاكم الإسلامية التي كانت حركة الاتحاد من مكوناتها، لم يكن ليحدث لولا الاستفادة من الخبرات القيادية والعسكرية التي تكونت للإسلاميين منذ سقوط حكومة زياد بري، ومحاولتها لاستلام القيادة في الصومال.

وفي معرض إيراده لتفاصيل عن جماعات العمل الإسلامي يسلط الضوء على ثلاث حركات ذات حضور في ساحة العمل الإسلامي في الصومال وهي : الإصلاح، والتبليغ، وحزب التكفير.

وفي الفصل الخامس والأخير يتحدث الكاتب عن ظهور القاعدة ونشوء "حركة الشباب المجاهدين" من أنقاض حركة الاتحاد الإسلامي، كما يتحدث عن تأثير حادثة الحادي عشر من سبتمبر 2001م على الصومال.

ويظهر من صفحات الكتاب الغنية أن الكاتب بذل جهدا كبيرا لجمع المعلومات والبحث عن مصادر حية شاركت في صنع الأحداث.

وأخيرا أحسن الكاتب في اختيار الأسلوب القصصي الممزوج بالحس الصحفي والذي يعتمد على التشويق والإثارة عن طريق اختيار المفردة، وعناوين الفصول الأمر الذي يدفع القارئ دفعا إلى متابعة فصوله وإتمام مادته.

وطُبع الكتاب في مطبعة هوريال ببوصاصو شرق الصومال، ويوزع في عدة مكتبات في بوصاصو وجاروي وهرجيسا ومقديشو والمهجر الصومالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
theredrose




مُساهمةموضوع: رد: كتاب تنامي الصحوة الإسلامية في الصومال   29/11/2011, 19:07

كتاب مهم لانه الصومال بتلك الفترة مليء بالاحداث ومشكور سامو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كتاب تنامي الصحوة الإسلامية في الصومال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: مكتبة اربد-
انتقل الى: