اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 سمكة لاتغرق ... وقارب نجا فارغ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دلع المنتدى




مُساهمةموضوع: سمكة لاتغرق ... وقارب نجا فارغ    21/9/2011, 00:24

حين رأيت موج الخطر يعلو ..

انتابتني رهبه شديده ,,!

وجال بخاطري ..~ّ

أمر عجيب !


خشيت أن أحدثـ البحر ,,

لأنه كان غاضبآ ثآئرآ !







أبصرت سمكة عـ’ـآبره ~

أوقفتهآ لتشاركني السؤال ..

أو أجد عندهــآ الجوآب !

ما إن دنوت منهآ ~..

حتى هممت بالتر’آجـع !

إنهآ أصغر من أن تفيدني ..!

نظرت إلي السمكة نظـرة الحكيم !

قالت بنبره هآدئه ::

مع أن حجمي صغير ..~

إلّا أنني لم أغرق كآلآف البشر ..

أمثالك ..!!



أخفيت وجهي خجلآ !

شعرت أنني أصغر من زعــنفتهآ !

اعتذرت لها بأدب ..

وبادرت بالســؤال ::

ولمآذآ يغرقـــون .,؟

سكتت السمكه برهة ..

ثم قالت ::

لأنهم لا ينجون !

قلت ::

إذ’اً هو خطر عظيم !

هزتـ رأسهآ نافية ::

بل مشكلتكم أنتم أيها البشر !!



ذلك البحر .. صديقي ,, !

مسيَّــرٌ بأمر الإلـــه ~

يطعمني كل يوم !

ولا ينسآني أبدآ ..

يقدرني كثيرآآ ~

ويعاملني بغاية اللطف !



ذلك البحر ..

لا يحب الجحود أبدآ ~!

و مع أنه عظيم ,,~

إلا أنه لم يتكبر يومآ !

وهو يكره المتكبرين أيضآ !

لم يتجرأ يومآ على خـ’القه ..

فهو يبغض المتجرأين ..~

ويــعرف مصيرهم جيدآ !


أيهآ - الإنسان - ..

لقد أزف الرحيل فأسمع مني !

:: :: ::



لقد عشت لأرى آلاف الغرقى !

ولكن ثق أن قوارب النجاة ..

كانت بجوارهم جميعـا ~

:: :: ::

الكثيرون منهم استسلموا للغرق!

مع أن البحر أبقآهم على السطح طويلآ !

أراد لهم أن يمسكوا خيط النجاه ..

ولكنهم لم يريدوآ ذلك !




وآخــرونـ ..~

انتظروا قآرب النجاة أن يصل إليهمـ !

فحملهـ جثثآ غرقــى !

لأنه كان مشغولا بمن سبحوا إليه ..,,



لا تنتظر النور أن يصل إليك !

انت من يبحـــــــث عنه فلا تستـسلم؛؛

إن الله يساعد الذين يساعدون أنفسهم !






حين رأيت موج الخطر يعلو ..

انتابتني رهبه شديده ,,!

وجال بخاطري ..~ّ

أمر عجيب !


خشيت أن أحدثـ البحر ,,

لأنه كان غاضبآ ثآئرآ !







أبصرت سمكة عـ’ـآبره ~

أوقفتهآ لتشاركني السؤال ..

أو أجد عندهــآ الجوآب !

ما إن دنوت منهآ ~..

حتى هممت بالتر’آجـع !

إنهآ أصغر من أن تفيدني ..!

نظرت إلي السمكة نظـرة الحكيم !

قالت بنبره هآدئه ::

مع أن حجمي صغير ..~

إلّا أنني لم أغرق كآلآف البشر ..

أمثالك ..!!



أخفيت وجهي خجلآ !

شعرت أنني أصغر من زعــنفتهآ !

اعتذرت لها بأدب ..

وبادرت بالســؤال ::

ولمآذآ يغرقـــون .,؟

سكتت السمكه برهة ..

ثم قالت ::

لأنهم لا ينجون !

قلت ::

إذ’اً هو خطر عظيم !

هزتـ رأسهآ نافية ::

بل مشكلتكم أنتم أيها البشر !!



ذلك البحر .. صديقي ,, !

مسيَّــرٌ بأمر الإلـــه ~

يطعمني كل يوم !

ولا ينسآني أبدآ ..

يقدرني كثيرآآ ~

ويعاملني بغاية اللطف !



ذلك البحر ..

لا يحب الجحود أبدآ ~!

و مع أنه عظيم ,,~

إلا أنه لم يتكبر يومآ !

وهو يكره المتكبرين أيضآ !

لم يتجرأ يومآ على خـ’القه ..

فهو يبغض المتجرأين ..~

ويــعرف مصيرهم جيدآ !


أيهآ - الإنسان - ..

لقد أزف الرحيل فأسمع مني !

:: :: ::



لقد عشت لأرى آلاف الغرقى !

ولكن ثق أن قوارب النجاة ..

كانت بجوارهم جميعـا ~

:: :: ::

الكثيرون منهم استسلموا للغرق!

مع أن البحر أبقآهم على السطح طويلآ !

أراد لهم أن يمسكوا خيط النجاه ..

ولكنهم لم يريدوآ ذلك !




وآخــرونـ ..~

انتظروا قآرب النجاة أن يصل إليهمـ !

فحملهـ جثثآ غرقــى !

لأنه كان مشغولا بمن سبحوا إليه ..,,



لا تنتظر النور أن يصل إليك !

انت من يبحـــــــث عنه فلا تستـسلم؛؛

إن الله يساعد الذين يساعدون أنفسهم !

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
KLIM




مُساهمةموضوع: رد: سمكة لاتغرق ... وقارب نجا فارغ    21/9/2011, 00:39

لقد عشت لأرى آلاف الغرقى !

ولكن ثق أن قوارب النجاة ..

كانت بجوارهم جميعـا ~
مشكورة دلع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دلع المنتدى




مُساهمةموضوع: رد: سمكة لاتغرق ... وقارب نجا فارغ    21/9/2011, 00:45

نورت الموضوع كلام


لا تنتظر النور أن يصل إليك !

انت من يبحـــــــث عنه فلا تستـسلم؛؛

إن الله يساعد الذين يساعدون أنفسهم !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سمكة لاتغرق ... وقارب نجا فارغ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: قسم الشعر و الخواطر-
انتقل الى: