اربد

منتدى معلومات عامة
 
صفحة الاعلاناتالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>

شاطر | 
 

 القلم مرآة صاحبه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دلع المنتدى




مُساهمةموضوع: القلم مرآة صاحبه   12/8/2011, 00:20

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


قد يرفع القلم صاحبه درجات عظيمة في العلوم والمعارف والأدب والشعر
والقصص الانسانية وغيرها
ومن يعجز أو يخجل من الكلام نطقاً يلجأُ الي القلم لينقل ما في نفسه ويعبر عن
مكنونه بكل وضوح وصراحة



لابد وأن نحسن استعمال القلم ونوجهه ببصيرة واعية نقية نظيفة نحو طريق الخير
والصلاح والسداد والرشد مبتعدين به عن الشر وسبله..
فلا يبقى ولا ينفع إلا ما كتب في سبيل الخير وللخير نفسه..
أما ما يكتب في سبيل الشر فإنه زائل ولا يدوم وسرعان
ما ينتهي به الأمر الى زوال.. ويصبح نسيا منسيا أو ينتهي بسوء على كاتبه



فكلما كان صاحب القلم عاقلا مبصراً في أمور الحياة.. كلما كان القلم يسير
في الطريق الأفضل
أما إذا توقف صاحب القلم عند حد متدن من التعليم .. في هذا الحال يكون القلم
جامدا جاثما عند أفكار معينة سطحية لا يحسن صاحبه الكتابة فيها..



فلنلتمس لأنفسنا فيما نكتب رأيا صالحا.. وقولا سديدا ناجحا ومفيدا..
ولنحسن قيمة القلم ومكانته..



القلم هذا الصديق القريب والقريب جدا إلى قلوبنا كنوعية إلتصاقه بأناملنا إنه
المرافق للبوح الذي تعتصره جوانحنا




هذا القلم العذب ...الذي طالما أرتشفنا من مناهله زلال اللغة ومعينها ....
واحيانا هذا القلم الذي طالما خط كلمات أطارت رؤس ومناصب وأقوام...
وفي المقابل طالما كلماته وضعت أقوام على مناصب ما....
وأزاحت أقوام من أعالي الدنيا إلى حضيضها.
كم يملك هذا الساحر الشفاف الذي تتجاوز كلماته أثير الأسماع من
حضور قوي على أسماعنا وأذهاننا وكل من يملك قوة التعبير..
.ورصانة الكلمة ...هو من يوجهه نحو الخير أو الشر



من غرك استخدام القلم .. فعصيت به مولاك منزل النعم
أذكر هداك الله يوم القصاص .. يوم تؤخذ بالنواص ..
تب الى الله اعصِ الهوى وادع الى الاسلام
علك تنال مغفرة وجنة وحور حسان ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mo7@mm@d




مُساهمةموضوع: رد: القلم مرآة صاحبه   12/8/2011, 01:16


الآية الأولى قوله تعالى : { ن والقلم وما يسطرون } . فيها مسألتان : المسألة الأولى روى الوليد بن مسلم عن أنس بن مالك عن سمي مولى أبي بكر عن أبي صالح ، عن أبي هريرة قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول { : أول ما خلق الله القلم ، ثم خلق النون ، وهي الدواة ، وذلك قوله : { ن والقلم } ; ثم قال : اكتب . قال : وما أكتب ؟ قال : ما كان وما هو كائن إلى يوم القيامة من عمل ، أو أجل ، أو رزق ، أو أثر ; فجرى القلم بما هو كائن إلى يوم القيامة ، ثم ختم على القلم فلم ينطق ، ولا ينطق إلى يوم القيامة ، ثم خلق العقل فقال الجبار : ما خلقت خلقا أعجب إلي منك ، وعزتي وجلالي لأكملنك فيمن أحببت ، ولأنقصنك فيمن أبغضت ، ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أكمل الناس عقلا أطوعهم لله وأعملهم بطاعته } المسألة الثانية خلق الله القلم الأول ، فكتب ما يكون في الذكر ، ووضعه عنده فوق عرشه ، ثم خلق القلم الثاني ليعلم به من في الأرض على ما يأتي بيانه في سورة : { اقرأ باسم ربك الذي خلق } إن شاء الله تعالى .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سررت بالبقاء في موضوعك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دلع المنتدى




مُساهمةموضوع: رد: القلم مرآة صاحبه   12/8/2011, 01:53

محمد مشكور على مداخلتك الرائعة ابدعت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القلم مرآة صاحبه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اربد :: المنتدى العلمي :: ادب و شعر :: قسم الشعر و الخواطر-
انتقل الى: